معلومات طبية

الحمل في الاسبوع الخامس – الأعراض وبعض النصائح المهمة للتغلب عليها

الحمل في الاسبوع الخامس

الحمل في الاسبوع الخامس – الأعراض وبعض النصائح المهمة للتغلب عليها ، حيث تتفاوت أعراض الحمل في خامس أسبوع من حيث الشدة ، وتختلف الأعراض من امرأة لأخرى ، ولا يدل وجود تلك الأعراض التي سوف نذكرها على وجود حمل ، ومن الممكن للمرأة الحامل أن تتبع نصائح قد تساعدها بالعناية بنفسها وجنينها ، فضلاً عن أهمية مراجعة الطبيب دوماً من أجل التأكد من صحتها وصحة جنينها ، واليوم سوف نتعرف على الحمل في الاسبوع الخامس – الأعراض وبعض النصائح المهمة للتغلب عليها ، تابعن معنا.

الدوخة:

إنه من غير الشائع تعرض المرأة الحامل لدوخة في الشهور الثلاث الأوائل وذلك مقارنةً مع التغيرات الأخرى التي تواجهها الحوامل ، إلا أن الدوخة تعد واحدة من الأعراض الطبيعية ويجب على المرأة ألا تقلق تجاهها ، إذ تتضمن أسباب حدوثه العوامل التالية :

  1. انخفاض بمستوى السكر بالدم عند المرأة الحامل.
  2. استعداد جسم المرأة للحمل وما يرافقه من تغيرات.
  3. تغيرات هرمونية يحدث بسببها اتساع الأوعية الدموية فضلاً عن زيادة تدفق الدم للجنين ، والذي بدوره يؤدي لانخفاض بضغط دم المرأة الحامل ، وعليه يحدث دوار.

غثيان الصباح:

حيث يعتبر الغثيان واحداً من أكثر الأعراض الشائعة في الحمل ، وبالرغم من أن اسمه غثيان الصباح إلا أن من الممكن حدوثه بأي وقت خلال اليوم ، ويشير في الغالب لوجود حمل صحي ، وذلك لأن هذا الغثيان يحدث نتيجة لارتفاع مستوى بعض الهرمونات الهامة لحمل صحي ، كما من الممكن أن يتضمن العوامل المؤدي للغثيان ما يلي :

  1. زيادة في مستوى هرمون الإستروجين.
  2. ارتفاع في مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية ، والتي تقوم بإنتاجه المشيمة عند المرأة الحامل.
  3. تغيرات بضغط الدم وبالخصوص عند انخفاض ضغط الدم.
  4. تغيرات فيزيائية وكيميائية التي تنجم بسبب الحمل بالجسم.
  5. تغير في عمليات أيض الكربوهيدرات.

تشنجات البطن:

إن من الشائع حدوث تشنجات بالبطن ، وفي معظم الحالات تكون تلك التشنجات بسيطة ، وهي تشبه الأوجاع المرافقة للدورة الشهرية ، وعليه فلا بد أن لا تقلق المرأة بسبب التشنجات في البطن ، وتستطيع التغلب عليها من خلال تغيير وضعيتها أو من خلال أخذ قسط جيد من النوم والراحة ، والتي من الممكن أن يكون سبب تواجدها هو :

  1. تمدد في الأربطة مع نمو بطن المرأة الحامل.
  2. تمدد في عضو الرحم.
  3. الانتفاخ والغازات الموجودة بالبطن.
  4. الإصابة بالإمساك الذي يكون سببه هرمونات الحمل.

كثرة التبول:

حيث تعد كثرة التبول واحدة من العلامات المبكرة لحدوث الحمل ، ومن الجدير ذكره بأنه بحال عدم ملاحظة هذا الأمر ببداية الحمل ، فإنه لا يعد دليل على أن هناك مشكلة ما أبداً ، حيث إنها من الممكن حدوثها بوقت لاحق من الحمل ، ومن المرجح حدوث ذلك بسبب التالي :

  1. تغيرات هرمونية وما يرافقها من زيادة بتدفق الدم والسوائل داخل الجسم.
  2. بدء نمو عضو الرحم ، والذي من الممكن أن يؤدي لبعض الضغط على المثانة.
  3. فعل الكليتين جهد مضاعف في تلك المدة من أجل التخلص من فضلات الجسم.

الأعراض التي بحاجة لمراجعة طبيب فوراً:

إن المرأة الحامل في الأسبوع الخامس تلاحظ الكثير من الأعراض والتغييرات ، إذ ان جميعها يعتبر طبيعي وصحي جداً مع تفاوت نسب حدوث هذا الأمر من امرأة لأخرى ، إلا أن هناك بعض الأعراض التي لا بد إن ظهرت أن تراجع المرأة طبيبها المختص ، وتتضمن تلك الأعراض ما يلي :

  1. حمى يرافقها طفح جلدي ووجع بالمفاصل.
  2. نزيف مهبلي يرافقه تقلصات شديدة أو وجع حاد بأسفل البطن.
  3. ارتفاع في درجة حرارة الجسم لأكثر من ثمانية وثلاثون درجة مئوية.
  4. غثيان وقيء شديد ينجم عنه فقدان للوزن وجفاف في الجسم.
  5. حمى يرافقها طفح جلدي ووجع بالمفاصل.
  6. إفرازات مهبلية مع إحساس بحكة ، والتي من الممكن أن تشير للإصابة بالعدوى.
  7. وجع أو تورم بالساق وبجانب واحد فقط من الجسم.
  8. ألم أو حرقة عند التبول وصداع شديد للغاية.
  9. تفاقم في حالة المرأة الصحية لو كانت تعاني من أحد الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو مرض الغدة الدرقية أو مرض الربو أو ارتفاع في ضغط الدم.

نصائح للمرأة للعناية بالحمل بالأسبوع الخامس:

لا بد عليك أن تراجعي الدكتور المختص عندما تصلين للأسبوع الخامس من الحمل ، فضلاً عن تناول المكملات الغذائية بجرعات موصوفة وأن تلتزمين بهذا للفترة الزمنية التي يحددها الدكتور ، كما أن يوجد نصائح كثيرة للغاية سوف تساعدك في أن تعتنين بنفسك وبحملك ، ومن ضمنها ما يلي :

  1. يجب أن تعتني بأسنانك وتنظفيها بشكل جيد من أجل أن تتجنبين الإصابة بأمراض اللثة.
  2. لا بد وأن تبتعدين عن براز القطط ، حيث من الممكن أن يؤدي برازها لمأوى طفيل يؤدي لداء المقوسات الذي يستطيع أن يلحق ضرر بالأجنة.
  3. لا بد من تجنب المنتجات التي ليست مبسترة من الألبان والعصائر ، فضلاً عن اللحوم الغير مطبوخة بشكل جيد.
  4. لا بد للمرأة الحامل في الأسبوع الخامس أن تشرب من ثمانية إلى عشرة أكواب يومياً من السوائل ، وأن تقوم بتناول الأطعمة التي لا تؤدي لانتفاخ.
  5. يجب على المرأة الحامل في الأسبوع الخامس أن تتناول وجبة خفيفة محتوية على البروتينات والكربوهيدرات المعقدة لكي تقوم بتهدئة اضطرابات المعدة.
  6. يجب على المرأة الحامل في الأسبوع الخامس أن تمارس بعض التمارين البسيطة أو تقوم بالمشي لمدة ربع ساعة كل يوم.
  7. بإمكان المرأة الحامل في الأسبوع الخامس أن تستبدل البروتينات الموجودة داخل اللحوم مع البروتينات الموجودة داخل الزبادي والألبان.

للمزيد يمكنك قراءة : معلومات عن الحمل في الشهور الأولى

للمزيد يمكنك قراءة : تعب الحمل في الشهر السابع

للمزيد يمكنك قراءة : طرق تساعد على الحمل السريع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى