معلومات

لماذا سميت السودان بهذا الاسم ونبذة عن تاريخ هذه الدولة

لماذا سميت السودان بهذا الاسم

إن دولة السودان موجودة بشمال شرقي القارة الإفريقية ، وعاصمتها هي مدينة الخرطوم التي تعد موقع لأكبر المناطق الحضرية ، كما أنها مركز التجارة والحكومة ، وهي موجودة بوسط البلاد تقريباً عند تقاطع نهري النيل الأزرق والنيل الأبيض ، ويحد البلاد من الشمال جمهورية مصر العربية وإريتريا ، والبحر الأحمر ، ومن الشرق دولة أثيوبيا ، ومن الجنوب دولة جنوب السودان ، وجمهورية أفريقيا الوسطى ، ومن الغرب دولة تشاد ، ومن الشمال الغربي دولة ليبيا ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على سبب تسمية السودان بهذا الاسم ، وسبب تسمية مدينة الخرطوم بهذا الاسم ، فتابعوا معنا.

سبب تسمية السودان بهذا الاسم:

  • إن اسم السودان مستمد من المصطلح العربي (بلاد السود) ، وهو ما استعمله الجغرافيون العرب للإشارة للبلاد الأفريقية المستقرة ، والتي بدأت بالظهور بالأطراف الجنوبية للصحراء الكبرى ، وكانت السودان وعلى مدى أكثر من قرب من الزمان كممتلكات مستعمرة ، وبعدها أصبحت بلد مستقر ، أما بالنسبة لدولة جنوب السودان ، فتعد موطن الكثير من الجماعات العرقية بقارة أفريقيا ، وقبل أن ينفصل الجنوب عنها في العام 2011 ، كانت دولة السودان هيا الدولة الأكبر في قارة أفريقيا ، حيث كانت تبلغ مساحتها أكثر من 8 بالمائة من مساحة القارة الأفريقية ، ونحو 2 بالمائة من إجمالي مساحة الأراضي بالعالم.

للمزيد يمكنك قراءة : ما طول نهر النيل وأهميته

الديانة في السودان:

  1. إن الدين الإسلامي يعد الديانة الرسمية في البلاد ، حيث تصل نسبة المسلمين في السودان نحو 65% ، وترتبط السودان بالعالم الإسلامي ، وهذا بسبب كونها محطة عبور مهمة لجميع الحجاج الأفارقة المتجهين لمكة المكرمة ، كما يوجد الكثير من الديانات السماوية الأخرى.
  2. كما أن بالسودان ديانات تقليدية تشكل نحو 25% من عدد السكان ، ونحو 10% من سكان الجنوب السوداني من المسيحيين ، وهناك بعض التقارير التي تشير بأن الديانة المسيحية تنتشر بسرعة ، فمعظم المسيحيين بالمجتمع السوداني هم من الكاثوليك الرومي ، أما بخصوص الرومانيون الأرثوذكسيون ، والأنجلياكنيون ، والقبطيون ، فهم موجود لكن بأعداد صغيرة بالمدن السودانية ، وهناك بعض التقارير أيضاً تشير بأن الكثير من المسيحيين يمارسون للآن عناصر من الديانات الأصلية التقليدية.

اللغة:

  • إن السودان لديها لغتين رسميتين ، الأولى هي اللغة العربية ، والثانية هي اللغة الإنجليزية ، وعدد اللغات الأصلية الموجودة بالسودان تقدر بحوالي 114 لغة ، في حين أن بالبلاد نحو 500 لهجة ، وقد اعتمد العلم الرسمي لدولة السودان في العشرين من شهر آيار في العام 1970 ، وهو شبيه بأعلام الدول العربية الأخرى من ناحية اللون والتصميم ، والعلم يحمل اللون الأحمر ، والأبيض ، والأسود ، والأخضر.

للمزيد يمكنك قراءة : ما هي مساحة الوطن العربي

سبب تسمية الخرطوم بهذا الاسم:

  1. هناك اختلافات حول الأصل في تسمية المدينة بهذا الاسم ، كما أن هناك العديد من الفرضيات حول أصل تسميتها ، فمنها أن أصل التسمية يرجع للمعنى العربي الأصلي ، والذي كان يتعلق بالمدينة ، لأنها موجودة عند التقاء نهري النيل الأبيض والأزرق معاً ، فمكان التقائهما يشكلان صورة الجذع أو خرطوم الفيل.
  2. وهناك فرضية أخرى تقول بأن سبب التسمية يرجع للعصر الروماني ، وبعد أن غزوا مصر أرسلوا حملة صليبية للسودان ، ووصلوا موقع المدينة حالياً ، ووجدوا نبات دوار الشمس ، وسموه القرطم ، وقاموا باستعمال بذوره من أجل الحصول على زيته بغرض تضميد جراح الجنود ، وبمرور الزمن أصبح اسمها الخرطوم.

أحداث تاريخية شهدتها السودان:

  1. إن النصف الشمالي من دولة السودان قد شهد العديد من الأحداث السياسية المهمة ، فقد انفصلت المملكة الكوشية عن مصر وذلك قبل أكثر من ألف عام وبعدها المملكة هذه على احتلال مصر أثناء مدة من الزمن.
  2. في القرن الـ18 المهدي محمد أحمد ابن عبد الله له دور مهم في اتساع رقعة الدين الإسلامي ، وكأن يأمل المهدي من خلال هذا الدور أن ينتقل لمدينة إسطنبول أو قمة العالم الإسلامي كما كان تُسمى.
  3. وخلال هذه المدة قام السودانيين بثورة ضد الحكم المصري ، فقد تمكنوا من البقاء على بلادهم خالية من الاستعمار ومن أي حكم أجنبي لمدة كبيرة من الزمن ، وبعد فترة وجيزة من احتلال الخرطوم توفي المهدي.

للمزيد يمكنك قراءة : شعر سوداني

الفروسية السودانية
الفروسية السودانية
علم دولة السودان
علم دولة السودان
لماذا سميت السودان بهذا الاسم
لماذا سميت السودان بهذا الاسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى