معلومات طبية

وحدة قياس ضغط الدم وبعض النصائح للحصول على نتائج دقيقة

وحدة قياس ضغط الدم

يتم ضخ الدم بكل مرة يقوم القلب فيها بالنبض عبر الشرايين التي بدورها تأخذ الدم وتنقل لكافة أنحاء الجسم ، وعليه من الممكن أن نعرف ضغط الدم على أنه مقياس الضغط أو القوة داخل الشرايين بكل نبضة للقلب ، ويتم التعبير عن مقدار ضغط الدم برقمين أحدهما يتم تعريفه بضغط الدم الانقباضي ، وهو الرقم الأول ، ويدل على مقدار الضغط الذي يؤثر به الدم على جدران الشرايين عندما ينبض القلب ، أما بخصوص الرقم الثاني فيتم تعريفه بضغط الدم الانبساطي ، وهو يعبر عن مقدار الضغط الذي يؤثر به الدم على جدران الشرايين بفترة راحة القلب بين النبضات ، ونشير هنا إلى أن ضغط الدم بالحالة الطبيعية لا تتجاوز قيمته عن 80/120 ملم زئبقي ، ولا يقل عن 60/90 ملم زئبقي ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على وحدة قياس ضغط الدم ، وسنذكر بعض النصائح للحصول على نتائج دقيقة ، وغيرها من المعلومات ، فتابعوا معنا.

كيفية قياس ضغط الدم:

  1. قد يصبح من الصعب قياس ضغط الدم بدقة بحال عدم امتلاكك المعدات المناسبة لهذا الأمر ، مثل استعمال الشريط المطاطي لقياس ضغط الدم ، وذلك لأن دقة قياس ضغط الدم تعتبر ضرورية من أجل تشخيص وعلاج مشكلة ارتفاع ضغط الدم ، لهذا يفضل في جميع الحالات شراء جهاز قياس ضغط الدم ، أو زيارة الدكتور أو الصيدلية من أجل قياس الضغط ، ونشير هنا لوجود سلسلة من التقنيات والإجراءات التي طورت بغرض الحصول على قراءات أكثر دقة لضغط الدم مثل الحاجة لأخذ عدة قراءات لضغط الدم من أجل التأكد من صحتها ، نظراً لتأثير الكثير من العوامل على ضغط الدم وتكون سبباً بتغيره.
  2. وبخصوص أفضلية استعمال ذراع دون الأخرى للحصول على دقة أكثر بالقياس ، فقد تم إجراء الكثير من الدراسات من أجل تحديد الاختلاف الطبيعي بين استعمال الذراع الأيمن أو الذراع الأيسر لقياس الضغط ، وفي العموم فإن الاختلاف الذي لا يتجاوز قيمة عشرة ملم زئبقي بضغط الدم يعتبر طبيعي وليس بحاجة للقلق.

للمزيد يمكنك قراءة : كيفية تنزيل ضغط الدم بسرعة

نصائح وإرشادان للحصول على نتائج دقيقة:

هناك الكثير من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي لحدوث خلل بقياس ضغط الدم والحصول على قراءة غير دقيقة لها ، ومن تلك الأسباب هي لف الشريط المطاطي فوق الملابس ، وصغر حجم ذلك الشريط ، وتقاطع الرجل عند قياس الضغط ، وعدم توفير الدعم للقدمين والظهر ، والكلام عند أخذ قراءة الضغط ، وأيضاً وضع الذراع بمنطقة تكون أعلى من مستوى القلب أو أقل منه ، بالإضافة لعدم الاستراحة لمدة ثلاث إلى خمس دقائق قبل أخذ القياسات ، لهذا هناك سلسلة من النصائح والإرشادات التي تساعد على الحصول على قراءة دقيقة لضغط الدم ، ومنها ما يلي :

  1. الاسترخاء والبقاء في وضعية مريحة عند أخذ قياس ضغط الدم ، وعليك أن تتأكد من تفريغ مثانتك ، بالنظر لتأثر قراءات ضغط الدم بحال كانت المثانة ممتلئة.
  2. عليك أن تجلس بمكان هادئ عند قياس الضغط.
  3. عليك أن ترفع الكم عن ذراعك أو تزيل الملابس ذات الأكمام الضيقة.
  4. عليك أن تستريح على كرسي بجانب طاولة لمدة تتراوح بين الخمس إلى عشر دقائق.
  5. عليك أن تضع الذراع بصورة مريحة في نفس مستوى القلب ، وأن تجعل الساعد على الطاولة مع بقاء راحة اليد للأعلى ، واحرص على الجلوس باستقامة على أن يكون الظهر ملتصق بالكرسي والساقان ليسا متقاطعتين.
  6. عليك ألا تأخذ قراءة ضغط الدم بعد شربك للكافيين أو التبغ بالدقائق الـ30 الأخيرة ، أو بحال ممارسة الرياضة مؤخراً ، أو عند الإحساس بالتوتر.
  7. عليك أن تتجنب الكلام أو أن تتعرض لأي مصدر إلهاء مثل مشاهدة التلفاز أو التحقق من الهاتف ، أو أن تتابع أي شيء آخر عند قياس الضغط ، حيث ينصح بالاسترخاء فقط.

للمزيد يمكنك قراءة : ضغط الدم الطبيعي وأهميته في صحة الجسم

قياس ضغط الدم بالصور:

ضغط الدم
ضغط الدم
نصائح لقياس ضغط الدم
نصائح لقياس ضغط الدم
جدول قياس ضغط الدم الطبيعي حسب العمر
جدول قياس ضغط الدم الطبيعي حسب العمر

للمزيد يمكنك قراءة : مرض ارتفاع ضغط الدم وعلاجه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى