معلومات طبية

متى تظهر نتيجة الحمل المنزلي ومدى صحته

متى تظهر نتيجة الحمل

إن العديد من النساء تلجأ لاستعمال اختبار الحمل المنزلي عندما تتوقع وجود حمل ، لأن اختبار الحمل المنزلي يتميز عن بقية اختبارات الحمل بسهولة الحصول عليه من أي صيدلية دون الحاجة لوصفة طبية ، ذلك بالإضافة لتوفيره خصوصية ، وراحة كبيرة ، وسرعة في ظهور النتيجة ، وفي حقيقة الأمر يقوم مبدأ عمل اختبار حمل منزلي على فحص وجود هرمون الحمل الذي يطلق عليه موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية بالبول ، ونشير هنا إلى أن اختبار الحمل يوضح وجود حمل من عدمه دون أن يعطي أية تفاصيل عن مدة الحمل أو سلامته ، هذا الأمر قد يستدعي الطبيب لطلب اختبار حمل مخبري من خلال أخذ عينة من الدم ، ففي هذا الاختبار يتم قياس كمية هرمون الحمل الذي يتضاعف كل يومين إلى ثلاثة أيام خلال الفترة الأولى من الحمل ، واليوم سوف نتناول الحديث حول متى تظهر نتيجة الحمل المنزلي ، فتابعوا معنا.

الطريقة الصحيحة لاستخدام اختبار الحمل المنزلي:

  1. إن قراءة وتنفيذ كل التعليمات والإرشادات الموجودة مع جهاز اختبار الحمل المنزلي بصورة صحيحة تعتبر من أهم العوامل للحصول على نتيجة صحيحة ودقيقة ، لأن الصور المرسومة والتعليمات المكتوبة تبين طريقة جمع وحفظ عينة البول المطلوبة ، وكيفية وموعد إجراء الفحص ، وكيفية تفسير النتائج الظاهرة ، وملاحظات هامة أخرى ، بالإضافة إلى أن التأكد من سلامة الجهاز من خلال تفقد طريقة التخزين ، وتاريخ الانتهاء تعد من الأشياء المهمة من أجل ضمان الحصول على نتائج صحيحة.
  2. وتجدر الإشارة إلى أنه يوجد بعض أنواع اختبارات الحمل المنزلية أكثر حساسية من غيرها بالنسبة لهرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية ، حيث أن باستطاعتها الكشف على كمية أقل من هذا الهرمون بالبول ، كما يمكن استعمالها من لفحص وجود الحمل قبل غياب الدورة الشهرية.

للمزيد يمكنك قراءة : ما معنى تكيس المبايض

مدى دقة نتائج اختبار الحمل المنزلي:

من الممكن قراءة نتيجة اختبار الحمل المنزلي بعد مرور دقائق عدة من إجراء اختبار الحمل ، والنتيجة تظهر على صورة لون ، أو خط ، أو رمز موجب أو سالب ، وتعد النتيجة إيجابية على الرغم من ظهور لون ، أو خط ، أو إشارة ضعيفة أو خافتة ، أما بالنسبة لأجهزة الفحص الرقمية فتظهر كلمة غير حامل ، أو حامل عليها ، أما بالنسبة لدقة النتائج فتصل لنسبة 99 بالمائة ، إلا أن دقة فحوصات الدم المخبرية تصل لأكثر من هذا ، وفي بعض الأوقات تظهر نتيجة اختبار الحمل المنزلية مختلفة عن الحقيقة ، بحيث تظهر نتيجة إيجابية دون أن يكون هناك حمل ، أو أن تظهر نتيجة سلبية على الرغم من وجود حمل ، وفي حقيقة الأمر أن دقة اختبار الحمل متعمدة على التالي :

  1. تعتمد على مدى إتباع إرشادات وتعليمات استعمال جهاز اختبار الحمل المنزلي.
  2. تعتمد على موعد الإباضة الشهري ، وعلى سرعة حدوث عملية انغراس البويضة المخصبة.
  3. تعتمد على وقت إجراء الاختبار بعد حدوث الحمل.
  4. تعتمد على مدى حساسية جهاز فحص الحمل.

للمزيد يمكنك قراءة : اختبار الحمل المنزلي وموعده

أسباب النتائج الإيجابية الخاطئة:

يرجع السبب وراء ظهور نتائج إيجابية خاطئة لأحد الأسباب التالية :

  1. الحمل خارج الرحم : إن الحمل خارج الرحم يحدث بسبب انغراس البويضة المخصبة بمكان آخر خارج تجويف الرحم.
  2. الحمل الكيميائي : إن مشكلة الحمل الكيميائية تحدث في حال لم تستطع البويضة المخصبة من الانغراس ببطانة الرحم ، أو النمو.
  3. حالة إجهاض حديثة : يظل هرمون موجهة الغدد التناسليبة المشيمائية البشرية داخل الدم والبول بعد انتهاء الحمل لفترة ستة أسابيع.
  4. أخطاء عند الاستخدام : من الممكن وقوع بعد الأخطاء عند إجراء الفحص ، لهذا يجب أن يتم الالتزام بالتعليمات الموجودة ، والتي تتعلق بموعد إجراء الفحص ، وبنوعية عينة البول ، وبفترة تعرض الجهاز لعينة البول ، وبفترة انتظار النتائج.
  5. خطوط التبخر : تظهر في بعض الأوقات خطوط شفافة بعد انتهاء تبخر عينة البول بالكامل ، بالإمكان تفسيرها بصورة خاطئة على أنها نتيجة إيجابية ، لهذا يجب انتظار الفترة المحدد للفحص من أجل التأكد من النتيجة.
  6. بعض أنواع الأدوية : استعمال بعض أنواع الأدوية يؤدي لظهور نتيجة إيجابية خاطئة للحمل ، ومن أهم تلك الأدوية ذاك التي تستعمل لمشاكل الخصوبة.

للمزيد يمكنك قراءة : ما هو الحمل الكاذب

اختبار حمل منزلي
اختبار حمل منزلي
الحمل المنزلي
الحمل المنزلي
نتائج اختبار الحمل
نتائج اختبار الحمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى