قصص جن

قصة غرامية رومانسية جدا

قصة غرامية

نقدم لكم اليوم قصة غرامية من اجمل ما يكون من مشاعر قوية في الحب والاعجاب والوفاء .

الحب من المشاعر الانسانية التي لابد من اشباعها لان عدم مرور الانيان بتجربة حب قد يجعله كئيبا بعض الشيء

من المعروف ان الحب عامة يجعل الانسان يشعر بسعادة غامرة وسعادة واحساس مختلف ربما لم يشعر به من قبل.

ولكن الخوف يكون من المرور بتجربة حب فاشلة وانتهت بالانفصال او الفراق التي تدفع الطرفين الى كره الحب وعدم الرغبة في خوض تجربة جديدة.

ولكن على العكس ربما تكون التجربة الفاشلة القاسية هي مفتاح العلاقة العاطفية الناجحة والتي سوف تعيش طويلا.

من المنطلق هذا لابد ان يفكر الناس والمحبون تحديدا لانهم ادركوا قيمة الحب والتضحية والوفاء.

اليكم قصة غرامية جديدة وقعت احداثها بالفعل بيننا من موقع احلم الموقع الترفيهي الاول في العالم العربي.

قصة حب غرامية روعة

الحب والغرام والهيام والوجد والعشق كلها مترادفات لكلمة واحدة وتختلف ما بين درجات الشوق واللهفة والتي كلها تدور حول مفهوم الحب .

قصة غرامية
قصة غرامية

قصة غرامية

قصة اليوم حدثت لفتاة لم تتوقع في يوم ن الايام ان تحب مثل الفتيات الاخريات فقد انت فتاة صارمة وعملية للغاية .

بل انها كانت تصب تفكيرها على العمل والمذاكرة وقد كانت متفوقة بالفعل ولكن الامر الغريب حول الفتاة .

انها كاتنت تحلم بحلم ثابت كل ليلة وهو رؤية شاب وسيم يرتبط بها وتعشقه ويعشقها ولكنها كانت تندهش من الحلم لان الحب ليس من متطلباتها على الاطلاق.

وفي اجازة نصف العام ذهبت مع اصدقائها الى رحلة الى مدينةساحلية وكانت تشعر بالسعادة الغامرة من اصدقائها.

قصة غرامية
قصة غرامية

وفي يوم من الايام طلبت منها صديقتها ان تشتري لها بعض الاغراض ونزلت الفتاة  واصطدمت بقوة بشاب طويل ووسيم .

واخذت تصيح في الشاب كيف تصطد بي هكذا الا تري فردعليها الشاب بدوره ومسك قبضة يدها وقال لها انتى لاتبصري ما امامك وافلتت يدها ومضت .

ولكنها اخذت تتسائل اين رايت هذا الشاب من قبل انه الشاب الذي اراه كل يوم في احلامي ولكن كيف يمسك يدي بهذا الشكل وماهي القشعريرة ليدي حدثت لي وهو ممسك بها.

وعندما عادت الى المنزل قالت لها صديقتها ان هناك حفلة على الشاطيء مساءا والتقت بالشاب مجددا الذى راها مندهشا.

وكان يود ان يقترب منها خاصة بعد ان علم ان صديقة احدى جارتها في المدينةالساحلية واعتذر لها عن موقف الصباح.

وفي اليوم الثالث كانت نهاية الرحلة وسافرت الفتاة واخذ الشاب يبحث عنها طويلا ولم يجدها وهي  ايضا ولكن لم يجد كلا منهما الاخر.

ومضت الايام والسنين حتى كانت الفتاة تشتري ثوب جديد لتحضر فرح صديقتها واذا بها ترى الشاب الذي سر جدا وقرر ان يجلسا سويا على احد المطاعم.

واندهش كلا منهما من الصدفة والمواقف الغريبة التي تجمع ما بينهم دائما وطلب منها الزواج ووافقت وانجبوا الكثير من الاولاد والبنات.

قصة غرامية
قصة غرامية

قدمنا لكم قصة غرامية جميلة للغاية ورمانسية من موقع احلم لان الحب من المشاعر الجميلة التي تكون موجودة بين المحبين.

ولكن تجدر الاشارة الى ان الحب لايولد عندما يري الانسان شريك حياته ولكن مع خلق الانسان حيث يشعر الجنين والطفل بحبه لامه ولابيه.

بل ان الكثير من الاطفا الرضع لاينامون الا بجوار امهاتهم من اجل الشعور بالحب والامان .

كما يزداد شعور الحب والتعلق مع نمو الانسان حيث يشعر بالحب مه الله تبارك وتعالى والنعم الكبيرة المحيطة به والحب مع العائلة والاصدقاء والعمل والوطن.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق