الغذاء الصحي

فوائد الكركم الغذائية والصحية ووصفات الكركم للتنحيف وللبشرة

فوائد الكركم كثيرة ومتعددة، فهو من الاعشاب العلاجية التي يتم استخدامها منذ قديم الزمان في علاج الكثير من الامراض والمشكلات الصحية، كما يستخدم في صبغ الاقمشة، وينتمي الكركم الي العائلة الزنجبيلية، وتنتشر زراعته في الصين، والباكستان، وتايلاند، وبلدان وسط أوروبا، وتعد الهند المنتج والمصدر الأكبر له، ويستخدم طازجاً في آسيا، ومجففاً ومطحوناً في باقي أنحاء العالم، وفوائد الكركم لا حصر لها لانه يحتوي علي العديد من العناصر الغذائية الهامة، كما يمد الجسم بالمركبات المفيدة ويستخدم ايضاً للتنحيف وللحصول علي بشرة نقية ونضرة، توجد عدّة أنواع من الكركم، وله عدّة أسماء منها: الكركب، والخرقوم، والزرنب، وبقلة الخطاطي، والهرد، والزعفران الهندي، وعقيد الهند، وعروق الصباغين. يحتوي الكركم على مركّبات الكركمين وهي: بيسيد يميثوكسي كركمين، ووالديميثو كسي كركمين، بالإضافة إلى الزيوت الطيارّة مثل: الأتلانتون، والزنجبيرين، والتيرميرون، والراتنجات، والبروتينات، والسكريات ويسعدنا أن ننقل لكم الآن من خلال هذا الموضوع عبر موقع احلم اهم فوائد الكركم الغذائية والصحية الهامة للجسم وفوائده العلاجية بالاضافة الي وصفات مفيدة باستخدام الكركم للتخسيس وحرق الدهون والحصول علي بشرة مثالية، وللمزيد من المعلومات المفيدة يمكنكم زيارة قسم : الغذاء الصحي .

الفوائد العامة للكركم

  • يمنع تعرّض خلايا الجسم المختلفة للتلف وبالتالي يقلل من احتمالية إصابتها بأنواع عديدة من السرطانات وتحديداً الذي يصيب القولون والبروستاتا.
  • يحتوي على مجموعة من المواد ذات الخصائص المضادة لعمليات الأكسدة تحديداً الضارّة، ومنها مادة الكركمين المنشطة التي تعطيه اللون الأصفر.
  • يسهل من عمليّة الهضم من خلاله مقاومته للميكروبات الضارّة التي تتواجد في الأمعاء وأبرزها الطفيليات، كما يساعد في التخلص من كثيرٍ من المشاكل التي تصيب الجهاز الهضمي كقرحة المعدة والإثنى عشر، كما يعالج مشاكل جلدية كالأكزيما وأمراض تنفسية كالربو.
  • يقلل من كمية المواد الدهنية والشحوم المتراكمة في الجسم، وبالتالي ينشّط من الدورة الدموية ويزيد من تدفّقها، ويساعد على تنقية الدم.
  • يحتوي على مجموعة من المواد ذات الخصائص المضادة للميكروبات والجراثيم وكذلك الالتهابات.
  • يقلل من الآلام التي يشعر بها المصاب بالتهابات في المفاصل كالروماتيزم؛ لأنّه يحتوي على مادة الكرومين وفيتامين E، وهذا يمكن تحقيقه بخلطه مع كمية من اللبن الساخن وتناول الخليط أكثر من مرّة يومياً. ي
  • قلل من مستوى الكولسترول في الجسم، وبالتالي يحارب مرض تصلب الشرايين.
  • يحمي الخلايا الكبدية والمادة الصفراء الموجودة فيها من الآثار التي تتركها حبوب منع الحمل.
  • يساعد على التئام الجروح بشكل سريع، كما يمكنه علاج الكثير من حالات فقر الدم أو الأنيميا.
  • ينظّم درجة حرارة الجسم ويقلّل منها عند الإصابة بالحمّى.
  • ينشّط الجسم ككل، ويدعم الجهاز المناعي وكذلك القدرات والنشاط الذهني.
  • يعالج الكثير من الاضطرابات الهضمية كالإسهال الناتج عن الديدان وتحديداً الطفيلية.
  • يخفّف من السعال والأعراض المختلفة التي تصاحب نزلات البرد.

طرق تحضير الكركم للتنحيف

الكركم والليمون

حضّري ثلاث أكواب من الماء، ملعقة كبيرة من مطحون الكركم الطازج، وكذلك الزنجبيل الطازج، ليمونة مقطّعة لشرائح دائرية رفيعة. اغلي الماء، ثّم أضيفي المكوّنات إلى الماء المغلي، واتركيه جانباً لينقع بشكل جيد. اشربي من هذا المشروب ثلاث مرات يومياً أي بعد كل وجبه، واستمرّي في ذلك لمدّة ثلاثين يوماً.

الكركم والزنجبيل

امزجي كميّات متساوية من الزنجبيل المبروش والكركم المطحون، إلى كمية مناسبة من الماء. استمرّي في تحريك المزيج حتى يصبح لونه متناسق وموحد، ثم قومي بوضعه على النار حتى يغلي. ضعي الخليط في وعاء نظيف ويمكن إغلاقه بشكل جيد ومحكم، ثمّ احفظيه في الثلاجة. اشربي كأساً من هذا المشروب البارد، قبل كل وجبة، وكذلك على الريق وقبل النوم.

فوائد الكُركم للبشرة

  • يعمل الكركم على علاج حبّ الشباب، حيث إنّه مطهّر ومضاد للجراثيم، وذلك عن طريق مزج الكركم مع القليل من عصير الليمون ومسح البشرة ومكان حبّ الشباب به، وتركة لفترة من الزمن حوالي ربع ساعة، وبعد ذلك يتمّ غسل الوجه بالماء الفاتر، ويعالج هنا مكان ندوب حب الشباب، ويقضي على الميكروبات والالتهابات المكوّنة لحبّ الشباب ويقلل من الإفرازات الدهنية لحب الشباب.
  • يقضي على الإفرازات الدهنيّة الزائدة الموجودة في البشرة، عن طريق مزج بياض البيض وقطرتين من عصير الليمون، وماء الورد، وقطرتين من زيت الزيتون، مع ملعقة من الكركم، وخلطهم جيداً مع بعض ووضعهم على شكل قناع على الوجه والرقبة، ويُترك ليجفّ تماماً، ثمّ يشطف بماء دافىء.
  • يحارب الخطوطة الدقيقة، والتجاعيد في البشرة والوجه، وذلك عن طريق مزج ملعقتين من مسحوق الكركم، وملعقتين من مسحوق الأرز، مع فنجان من الحليب السائل، وملعقة من عصير الطماطم، وملعقة من زيت الزيتون، ووضعه على الوجه والرقبة لمدة نصف ساعة، ثم غسل الماسك بالماء الفاتر.
  • يشفي الحروق، ويساعد على إخفاء أثرها، عن طريق مزيج من الكركم، والهلام المأخوذ من الصبار، ويوضع على مناطق الحروق، جيث يقوم بتبريد الحرق وتطهيره من الميكروبات.
  • يعمل على تقشير البشرة وإزالة الخلايا الميتة، عن طريق خلط دقيق الطحين، ومسحوق الكركم، مع قليل من الماء، ووضعه على الجسم، ثم نقوم بفرك الجسم مكان وضع الخليط بلطف قبل الحمام وذلك للتخلص من الخلايا الميتة الموجود في الجلد والبشرة والحصول على بشرة نقية وحيوية متوهجة وناصعة البياض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى