الغذاء الصحي

فوائد الزعتر واستخداماته وقيمته الغذائية وطريقة تحضير مشروب الزعتر

الزعتر هو نوع من انواع الاعشاب الخضراء ينتمي الي عائلة النعناع، وينمو في الاماكن الحارة، يُستخرج من أوراق الزعتر زيت الزعتر، والزيت العطري وتتراوح نسبة الثيمول (thymol) في هذه الزيوت من 20% إلى 54% الذي أثبت فعاليته بالقضاء على الفطريات التي تُصيب الأظافر، ويوجد العديد من المركبات التي تُستخرج منه كالسيمين (Cymene) وغيره، وقد استخدم المصريين القدماء الزعتر في التحنيط، كما استخدمه اليونانيين كبخور بعد حرقه في الحمامات والمعابد الخاصة بهم؛ لكي يمنحهم الشجاعة، ويوجد بعض الدلائل التي تُشير إلى أنّ الرومان هم الذين نشروا الزعتر في القارة الأوروبيّة خلال العصور الوسطى؛ وذلك باعتقادهم بأنّه يُستخدم لتنقية الحجرات، ونكهة للمشروبات الكحوليّة، كما أنّهم كانوا يضعونها تحت الوسائد؛ للمساعدة في النوم، ودرء الكوابيس، وفوائد الزعتر كثيرة ومتعددة جداً، وسوف نستعرضها معكم الآن في هذا الموضوع عبر موقع احلم بالاضافة الي طريقة تحضير مشروب الزعتر وقيمته الغذائية، وللمزيد من الموضوعات المفيدة يمكنكم زيارة قسم : الغذاء الصحي .

فوائد الزعتر

  • يُساهم بشكلٍ كبير على تنظيم معدل ضربات القلب، وخفض ضغط الدم من خلال خفض نسبة الكوليسترول في الدم. علاج للسعال، وأعراض التهاب الشعب الهوائيّة الحاد من خلال غلي أوراقها مع اللبلاب، والماء.
  • منح جسم الإنسان العديد من الفيتامينات، والنحاس، والألياف، والحديد، والمنغنيز، وتمنح هذه القيم الغذائيّة جسم الإنسان القوة، والطاقة.
  • يُساعد الإنسان على تطهير جسمه من ملوثات الهواء التي تصل إلى الجسم خلال الفترة الانتقاليّة بين فصل وآخر.
  • يدخل في تصنيع المبيدات الحشريّة؛ لحماية المنزل والحديقة من آفات البكتيريا، والفيروسات، والجرذان، والفئران.
  • يدخل في منتجات العناية بالبشرة؛ وذلك لأنّه يمتلك الخصائص المُطهرة، والمضادة للفطريات، كما أنّه يدخل في تصنيع مزيلات الروائح الطبيعيّة الصادرة من جسم الإنسان.
  • يحتوي الزعتر على زيوت أساسيّة، ومادة الثيمول التي تمتلك خصائص مضادة للفطريات، والبكتيريا، والفيروسات، والبعوض، لذلك يُستخدم الزعتر كمطهّر في المنازل من العفن، ويدخل في تركيب المُبيدات الحشرية، وغسول الفم، ومزيلات روائح العرق.
  • يدخل في تصنيع المركبات العُطريّة التي لها خصائص في تعديل المزاج، وتخفيف الاكتئاب، وصداع الرأس، والقلق، والضغط العصبيّ، ومشاكل في الكلى، والتعب المزمن، وآلام العضلات.
  • يمكن استخدام زيت الزّعتر مطهّراً للجوّ؛ فهو يحمي من تكوّن العفن داخل المنزل؛ بسبب محتواه من مركّب الثيمول، الذي يتخلّص أيضاً من الافات، والحشرات، والبعوض، والبكتيريا، والفيروسات، بالإضافة إلى الجرذان والفئران، ويمكن الاستفادة منه عن طريق خلط أربع قطرات من زيت الزّعتر مع ملعقة صغيرة من زيت الزّيتون، أو خلط خمس قطرات من زيت الزّعتر مع ما يقارب 50مل من الماء، واستخدام هذا المطهّر البيتيّ الصُّنع في البيت.
  • يعالج الزعتر الأمراض الجلدية ، كالأكزيما ، و الصدفية ، و يعالج الحروق الجلدية أيضاً . كما أن مغلي الزعتر مع العسل ، يساعدان على تنقية الدم .و يساعد الزعتر في تفتيت الحصى في الكلوات ، كما أنه يفيد في علاج مرضى السكر .

فوائد الزّعتر للرجيم

أثبتت بعض الأبحاث العلميّة أن الزّعتر مفيد للمرضى الذين يحتاجون أدوية خفض الضّغط، كما له فوائد في تعزيز عمل الجهاز الهضميّ وفقدان الوزن، ويُعتقَد أنّ هذه الفوائد تحدث بسبب زيادة التبوّل الناتج عن استهلاك الزّعتر، ممّا يساعد على طرد السّموم، والأملاح والماء الزائدين من الجسم.

تحضير مشروب الزعتر

لا يُنصح بغلي الزعتر لأنَّ ذلك يفقده الكثير من قيمته الغذائية، والزيوت الطيارة المفيدة، والطعم والنكهة المميزة، ولتحضير هذا المشروب، أو شاي الزعتر بطريقة صحيحة تُضاف ملعقةٌ من أوراق الزعتر على الماء المغلي، وتُترك مغطّاةً لمدة عشر دقائق، ثم تُصفّى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى