إسلاميات

فضل بعض سور القران الكريم

فضل بعض سور القران

نقدم لكم هذه المقالة من موقع احلم تحت عنوان فضل بعض سور القران الكريم، ففضل سور القرآن هو امر لا جدال فيه، إنما الجدال هو حول هذه السور وهذه الفضائل، فهناك عدد كبير من الكتب التي بدأت في الانتشار مع مرور الزمن تحتوي أو تعرض بعض الاحاديث الضعيفة أو الموضوعة عن فضل بعض سور القرآن، لذلك وجب قبل التسليم بمعلومة معينة أيًا كانت البحث والتنقيب حول مصداقيتها أو اللجوء لمن هم مصدر ثقة في أمور القرآن.

سورة الكهف

اقرأ:

بماذا اهلك الله قوم فرعون وكيف نجى سيدنا موسى ومن معه

فضل سور من القرآن الكريم

بداية يجب ان نعرف بأن كل سور القرآن لها فضائل تخصها وهنا سيتم فقط عرض فضل بعض سور القرآن وكذلك هناك بعض الآيات التي لها فضل خاص بها، ونظرًا لأن الموضوع لن يسمح بأن يضم فضل كل سور القرآن وسنبدأ هنا بما قال عنهم رسول الله صل الله عليه وسلم عشر تمنع عشرة: (الفاتحة تمنع غضب الله، يّس تمنع عطش القيامة، الدخان تمنع أهوال القيامة، الواقعة تمنع الفقر، الملك تمنع عذاب القبر، الكوثر تمنع الخصومة، الكافرون تمنع الكفر عند الموت، الإخلاص تمنع النفاق، الفلق تمنع الحسد، الناس تمنع الوسواس).

  • فضل سورة الفاتحة

قال فيها النبي صل الله عليه وسلم “أفضل القرآن، الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ”، كما قال، “فاتحه الكتاب شفاء من كل داء”، وقال صل الله عليه وسلم، “فاتحة الكتاب أنزلت من كنز تحت العرش”.

  • فضل سورة البقرة

فقد قال النبي صل الله عليه وسلم عن فضل سور البقرة “إن لكل شىء سنام وسنام القرآن البقرة من قرأها فى بيته ليلًا لم يدخله شيطان ثلاث ليال، ومن قرأها فى بيته نهارًا لم يدخله شيطان ثلاثة أيام” وفيها توجد آية الكرسي وقد قال النبي عن فضل تلك الآية “سور البقرة فيها آية سيدة آي القرآن لا تقرأ في بيت وفية شيطان إلا خرج منه، آية الكرسي”، كما أن خواتيم سورة البقرة قال عنها نبي الله “إن الله ختم سورة البقرة بآيتين أعطانيهما من كنزه الذى تحت العرش، فتعلموهما وعلموهن نساءكم وأولادكم فإنهما صلاة وقراءة ودعاء”.

اقرأ: كيفية قيام الليل وفضله والحث عليه

  • فضل سورة آل عمران

فقد قال عنها النبي صل الله عليه وسلم “من قرأ، شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (18) إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ ۗ )) ثم قال، وأنا أشهد بما شهد الله به، وأستودع الله شهادة وهي لي عنده وديعة، جيء به يوم القيامه فقيل، عبدي هذا عهد إلى عهدًا وأنا أحق من أوفى بالعهد، أدخلوا عبدى الجنه”.

  • فضل سورة الانعام

وقيل عن هذه السورة انه توجد بها آية جمعت الحروف السبع التي سقطت من الفاتحة وهى الآية 122 “أومَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ”، وعن أبن مسعود قال، قال رسول الله صل الله عليه وسلم، من صلى الفجر في جماعة وقعد في مصلاه وقرأ ثلاث آيات من “سورة الأنعام” وكل الله به سبعين ملكاً يسبحون الله ويستغفرون له إلى يوم القيامة”.

  • فضل سورة الإسراء

قال عنها النبي صل الله عليه وسلم “آية العز، وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُن لَّهُ وَلِيٌّ مِّنَ الذُّلِّ ۖ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا”.

اقرأ: القدر معناه وأدلة من الكتاب والسنة

  • فضل سورة الكهف

قال عنها النبي صلوات الله وسلامه عليه “من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف عصم من فتنة الدجال”، وقيل عنها انه من قرأ سورة الكهف ليلة الجمعة أضاء الله له من النور ما بين الجمعتين، وعن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه عن رسول الله صل الله عليه وسلم أنه قال، “من قرأ أول سورة الكهف وآخرها كانت له نورًا من قدمه إلى رأسه، ومن قرأها كلها كانت له نورًا ما بين الأرض إلي السماء”.

  • فضل  سور المسبحات

وهى السور التي تبدأ سبح أو يسبح فعَنْ العِرْبَاضِ بْنِ سَارِيَةَ، أَنَّ النَّبِيَّ صل الله عليه وسلم كَانَ لَا يَنَامُ حَتَّى يَقْرَأَ المُسَبِّحَاتِ، وَيَقُولُ، “فِيهَا آيَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ آيَةٍ”.

  • فضل سورة الفتح

فقد قال رسول الله صل الله عليه وسلم “لَقَدْ أُنْزِلَتْ عَلَيَّ اللَّيْلَةَ سُورَةٌ، لَهِيَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ» ثُمَّ قَرَأَ سورة الفتح.

اقرأ: هل الحجاب فرض والحكمة من فرض الحجاب الشرعي

  • فضل سورة الإخلاص

فعَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ، عَنِ النَّبِيِّ صل الله عليه وسلم، قَالَ: “أَيَعْجِزُ أَحَدُكُمْ أَنْ يَقْرَأَ فِي لَيْلَةٍ ثُلُثَ الْقُرْآنِ؟، قَالُوا، وَكَيْفَ يَقْرَأْ ثُلُثَ الْقُرْآنِ؟، قَالَ، قُلْ هُوَ اللهُ أَحَدٌ تَعْدِلُ ثُلُثَ الْقُرْآنِ”، وقيل عن فضلها أيضًا عن مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ الْجُهَنِيِّ، عَنِ النَّبِيِّ صل الله عليه وسلم قَالَ، “مَنْ قَرَأَ، قُلْ هُوَ اللهُ أَحَدٌ حَتَّى يَخْتِمَهَا عَشْرَ مَرَّاتٍ، بَنَى اللهُ لَهُ قَصْرًا فِي الْجَنَّةِ، فَقَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ، إِذًا نَسْتَكْثِرَ يَا رَسُولَ اللهِ؟، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صل الله عليه وسلم: اللهُ أَكْثَرُ وَأَطْيَبُ”.

  • فضل سور الاخلاص والفلق والناس أو المعوذات

فقيل عنها عَنْ عَبْدِ الله بْنِ خُبَيْبٍ، أَنَّهُ قَالَ، خَرَجْنَا فِي لَيْلَةِ مَطَرٍ، وَظُلْمَةٍ شَدِيدَةٍ، نَطْلُبُ رَسُولَ اللَّهِ صل الله عليه وسلم لِيُصَلِّيَ لَنَا، فَأَدْرَكْنَاهُ، فَقَالَ، أَصَلَّيْتُمْ؟ فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، فَقَالَ، «قُلْ» فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، ثُمَّ قَالَ، «قُلْ» فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، ثُمَّ قَالَ، «قُلْ» فَقُلْتُ، يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا أَقُولُ؟، قَالَ، «قُلْ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، وَالْمُعَوِّذَتَيْنِ حِينَ تُمْسِي، وَحِينَ تُصْبِحُ، ثَلَاثَ مَرَّاتٍ تَكْفِيكَ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ”

ما سبق هو فضل لبعض سور القرآن وكذلك هو بعض افضال تلك السور، فهناك الكثير من الافضال للسور المذكورة بخلاف فضل باقي سور القرآن، والتي يمكن الوصول اليها بعمليات بحث دقيقة حتى نأخذ الصحيح والثابت منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى