تعليم

طرق تنقية الماء اربعة (صواب / خطأ) بيت العلم

إن المياه يعتبر أساسا الحياة ، ويتم تعريف مصطلح تنقية المياه على أنه عملية يتم عن طريقها إزالة كافة الملوثات والأوساخ المتعلقة في المياه الخام ، وهذا بغرض إنتاج المياه ونقائها حتى تكون صالحة للشرب والاحتياجات الطبية وغيرها من الاستخدامات ، وهناك الكثير من الوسائل المستعملة عند عملية تنقية المياه ، وفي هذا اليوم سوف نتعرف على سؤال يتردد بكثرة في اختبارات الطلاب ألا وهو طرق تنقية الماء اربعة (صواب / خطأ) بيت العلم.

عدد طرق تنقية المياه:

لقد اختلفت طرق تنقية الماء على مر العصور ، فلكل عصر يا إخوة طريقة اشتهر بها لتنقية المياه من كافة الشوائب والأوساخ المتعلقة فيه وجعله مياه صالحة للشرب والاستعمال الآدمي من طبخ واستحمام ، فعلى سبيل المثال عندما يتم تنقية مياه البحار من الأملاح فإن هذا الأمر يجعل منها مياه صالحة للاستعمال البشري.

  1. س/ عدد طرق تنقية الماء أربعة؟
  2. ج/ العبارة خطأ.

الإجابة الصحيحة هي : عدد طرق تنقية المياه خمس طرق وهم : (الغربلة ، والتخثير ، والترسيب ، والتقطير ، والتطهير).

للمزيد يمكنك قراءة : انواع المياه وفوائدها

الغربلة:

  1. تعد تلك الخطوة هي أول خطوة عند عملية تنقية المياه ، وبالخصوص لو كان مصدر المياه هو بحيرة أو نهر ، وتلك المرحلة بالتحديد معتمدة في الأساس على شيء شبيه بالمنخل أو الغربال!
  2. وفيه يمر المياه من خلاله خلال نقله من مصدره لمحطة تنقية المياه ، ويكون الغرض من هذا الأمر هو غربة وإزالة جميع الملوثات الطبيعية صاحبة الحجم الكبير ، على سبيل المثال : السمك أو العشب أو الخشب وغيرها.
  3. ولكن من ناحية أخرى فإن تلك المرحلة لا تعتبر ضرورية لو كان مصدر المياه الرئيسي هو المياه الجوفية ، وذلك بالنظر لتعرض المياه للتنقية بشكل طبيعي خلال عبورها من خلال طبقات الأرض.

التكتل:

  1. والغرض من وراء تلك المرحلة هو دفع أجسام الملوثات لقاع الخزان ، ويتم هذا عن طريق قيام عمال محطة تنقية المياه بإضافة مواد كيميائية محددة على سبيل المثال : الشبة أو غيرها من المواد.
  2. على أن تقوم بتشكيل كتلة شبه لزجة ، فتؤثر تلك الكتلة عن طريق جذب الملوثات للتعلق والالتصاق بها ، وبهذا يتم زيادة الكثافة فيصير من الصعب عليها أن تطفو ، فينجم عنه غرقها للقاع.

الترسيب:

  1. تعد تلك المرحلة من ضمن مراحل معالجة المياه الهامة للغاية ، وتتم تلك العملية من خلال أحواض ترسيب خاصة صاحب حجم ضخم ، وتعتمد تلك الطريقة في الأساس على إبقاء المياه راكدة لمدة كي تتأثر الأجسام الملوثة ومسببات الأمراض المتعددة بقوة الجاذبية.
  2. وعليه تتجه صوب أسفل الحوض وتترسب كي يتم التخلص منها فيما بعد ، وتعتبر مرحلة التكتل التي ذكرنا قبل تلك المرحلة تمتلك دور فعال للغاية في تلك العملية كذلك.

الترشيح:

  1. تكمن أهمية تلك المرحلة في أنها العملية التي يتم عبرها تنقية الماء من بقايا الملوثات صاحبة الحجم الضئيل والتي تكون مذابة داخل المياه الصافية ، ومنها على سبيل المثال : الكائنات الحية الدقيقة مثل : الفيروسات والبكتيريا والطفيليات فضلاً عن الغبار.
  2. وتلك المرحلة تعتمد عند تطبيقها على استعمال مواد متنوعة ومختلفة ، على سبيل المثال : الرمل والفحم والحصى وغيرها من المواد صاحبة الحجم والتركيب والكثافة المتفاوتة.

التطهير:

  1. تعتبر تلك المرحلة هي المرحلة الخامسة والأخيرة من مراحل تنقية المياه ، ويتم فيها استعمال مواد كيميائية ، وفي الغالب ما تندرج تحت مركبات الكلور ، وذلك من أجل استعمالها في تطهير المياه وقتل كافة الفيروسات والبكتيريا المتعلقة في المياه.
  2. إلا أنه وبسبب الوعي الكبير في يومنا الحالي حول مخاطر الكلور ومركباته فإن الكثير من محطات تنقية المياه قامت باستبداله بالأوزون ، ومنهم من استبدله بالأشعة فوق البنفسجية أو حتى مركب بيروكسيد الهيدروجين ، وذلك من أجل التطهير وتنظيف المياه في آخر مرحلة.

للمزيد يمكنك قراءة : تحلية المياه كيف تحدث

الطرق التقليدية في تنقية المياه الملوثة:

  1. الغلي : وتعتبر من ضمن الطرق التقليدية المتبعة في تنقية الماء وجعله ملائم لكافة الأغراض العلاجية والشخصية ، وفي تلك الطريقة يتم رفع درجة حرارة المياه من خلال مصدر حراري لدرجة الغليان ، ومن ثم تركه لمدة حتى يتم قتل البكتيريا والجراثيم المتعلقة به ، وتلك الطريقة مثالية لكميات المياه القليلة.
  2. الكلور : وهي واحدة من أكثر الطرق الشائعة والآمنة المتبعة في تنقية المياه وتطهيرها ، وفي هذه الطريقة يحدث إضافة ما نسبته من 0.1 و 1.0 من المليون من الكلور ، وذلك بالاعتماد على درجة التلوث بأي صورة من صوره الغازية أو الصلبة أو السائلة ، وتعتبر واحدة من أكثر الطرق المتبعة نتيجة لفاعليتها بالتنقية ونتيجة لامتدادها الذي يصل لشبكات التوزيع وخزانات الماء والمواسير ، كما أن هذه الطريقة تعمل على منع تلوث الماء مرة أخرى ونمو الملوثات بداخلها كالطحالب والبكتيريا.

الطرق الحديثة في تنقية المياه الملوثة:

  1. غاز الأوزون : وهو عبارة عن مادة كيميائية شديدة التأكسد برزت عوضاً عن الكلور الذي اكتشف العلماء أن له آثار جانبية خطيرة على صحة البشر ، وقد ربط بعض العلماء هذه الأعراض الجانبية بمرض السرطان ، إلا أن غاز الأوزودن قد أثبت فعاليته الكبيرة في تنقية الماء.
  2. الأشعة فوق البنفسجية.
  3. الموجات فوق الصوتية.

للمزيد يمكنك قراءة : مصادر المياه المختلفة وأهميتها

إن المياه يعد من ضمن أهم المكونات على الأرض ، ويبلغ نسبة المياه على الكرة الأرضية 3 أضعاف نسبة اليابسة ، وإلى هنا متابعينا الكرام متابعي موقع احلم نكون قد وصلنا إلى ختام مقال الليلة وقد تحدثنا فيه عن طرق تنقية الماء اربعة (صواب / خطأ) بيت العلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى