إسلاميات

توثيق سورة يوسف وسبب نزولها

توثيق سورة يوسف

إن سورة يوسف تعد أحد السور المكية ، وقد نزلت سورة يوسف بعد سورة هود ، وقد كان نزول السورة بمرحلة عصيبة جداً من الدعوة المكية وتحديداً في عام الحزن وبيعة العقبة الأولى ، وهذا بعد أن اشتد على النبي والمسلمين الذين معه أذى كفار قريش ، حتى أذن النبي محمد صلى الله عليه وسلم لأصحابه رضوان الله عليهم بالهجرة للحبشة ، فنزلت تلك السورة الكريمة تصبيراً وتسليةً للنبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وبشرى بالفرج والتمكين لهم بعد الاستضعاف والضيق ، مثلما حدث مع نبي الله يوسف عليه السلام.

ويعزى السبب بتسمية سورة يوسف بذلك الاسم إلى أن قصة يوسف عليه السلام هو موضوع السورة الرئيسي ، وترتيبها هذه السورة الكريمة هو الـ12 ، وقد أتت أيضاً بالجزء الـ12 ، ويبلغ عدد آيات سورة يوسف 111 آية ، وفي المقال هذا سوف نسلط الضوء أكثر على توثيق سورة يوسف وسبب نزولها ، تابعوا معنا.

سبب نزول سورة يوسف:

  1. القول الأول : يرى بعض الفقهاء وأهل العلم أن تلك السورة نزلت ابتدائية بدون سبب ، وبالخصوص أن معظم الروايات التي استدل بها المفسرون في توضيح أسباب نزول السورة لا تصح ، مما دفعهم للاعتقاد بأن للسورة سبب نزول معين ما ورد بسياقها من الإشارة لأن هناك سائلين تجيبهم تلك السورة ، كما أتى بقول الله تعالى : {لقد كان في يوسف وإخوته آيات للسائلين} ، بالرغم من أن ورود تلك الآية الكريمة لا يفيد أن السورة قد تم نزولها لسبب معين ، ومن الممكن أن يحمل على أنه قد جاء فيها عبرةً للسائلين عن أحوال الناس والأمم السابقة ، والمتدبرين بالكون.
  2. القول الثاني : ويفيد بأن جماعة من اليهود قد أرسلوا لكفار قريش يطلبون منهم أن يختبروا النبي محمد صلى الله عليه وسلم من خلال سؤاله عن نبي خرج من أرض الشام لأرض مصر وعن تفاصيل قصته ، فلما قام مشركو مكة بسؤاله صلى الله عليه وسلم أنزل الله عز وجل سورة يوسف ، وأتى فيها قصته كاملةً ومفصلةً ، بالرغم من ورود الكثير من قصص الأنبياء عليهم السلام مجزأة بسور متعددة ، وقد أوضح الإمام القرطبي رحمة الله عليه ، أن في هذا حجة ودليل على أن الله عز وجل تحداهم بأن يأتوا بمثل القرآن الكريم مفرقاً أو مجتمعاً ، إلا أنهم قد عجزوا عن الإتيان بمثله بالحالتين.
  3. القول الثالث : ويقول أصحاب هذا القول بأن اليهود قاموا بسؤال النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن رجل كان بالشام فارقه أبيه فبكى عليه حتى عمي ، وقاموا بسؤاله عن خبره ومن هو ، فنزلت السورة الكريمة ، وبرواية أخرى تفيد بأن اليهود سألوا النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن أسماء الكواكب التي أتت بسورة يوسف.
  4. القول الرابع : ويفيد بأن سبب نزول السورة أن صحابة النبي رضوان الله عليهم سألوا النبي محمد صلى الله عليه وسلم أن يقص عليهم القصص بعدما نزل عليهم العديد من سور القرآن الكريم ، فأنزل الله عز وجل : { نَحنُ نَقُصُّ عَلَيكَ أَحسَنَ القَصَصِ بِما أَوحَينا إِلَيكَ هـذَا القُرآنَ وَإِن كُنتَ مِن قَبلِهِ لَمِنَ الغافِلين } ، مصداقاً لما روي عن الصحابي الجليل سعد بن أبي وقاص رضي الله تعالى عنه ، أنه قال : [أُنزل القرآنُ على رسولِ اللهِ، فتلا عليهم زماناً، فقالوا: يا رسولَ اللهِ لو قصصتَ علينا؛ فأنزل اللهُ تبارك وتعالى: الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ إلى قولِه: نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ؛ فتلا عليهم رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم زماناً، فقالوا: يا رسولَ اللهِ! لو حدَّثْتَنا؛ فأنزل اللهُ: اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً… الآية، كلُّ ذلك يُؤمَرُونَ بالقرآن]

للمزيد يمكنك قراءة : قصة النبي يوسف مختصرة كاملة للاطفال

الظروف التي نزلت فيها السورة:

  • كان لنزول السورة الكريمة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم عامل من عوامل التثبيت والمواساة ، بالإضافة لتخفيف الأحزان والآلام بمرحلة الشدة والوحشة ، وفقد النصير ، لأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم في هذا الوقت فقد عمه أبو طالب وزوجته أم المؤمنين خديجة رضي الله تعالى عنها بمكة ، وبالسورة الكريمة إشارة لأن الفرج آت بدون محالة مهما كانت المصاعب ومهما اشتدت الأمر ، وتكالب أهل الباطل.

للمزيد يمكنك قراءة : ابو سيدنا يوسف عليه السلام

معلومات مصورة حول سورة يوسف:

خريطة
الخريطة الذهنية لسورة يوسف
تعريف
حفظ وفهم سورة يوسف
تفسير
تفسير الآيات وفوائدها

للمزيد يمكنك قراءة : اسئلة دينية واجابتها من الكتاب والسنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى