تعليم

تنظيم وقت الدراسة بـ7 خطوات بسيطة

تنظيم وقت الدراسة

إن تنظيم وقت الدراسة أمر يجعل الكثير من التلاميذ يقعون بحيرة كبيرة ، إذ أن هناك اعتقاد خاطئ عند التلميذ يجعله يشعره بأن تنظيم وقت الدراسة معناه دراسة أكثر ، ووقت فراغ أقل ، إلا أنه وفي حقيقة الأمر تنظيم وقت الدراسة ليس كما يعتقد البعض ، بل هو سوف يسمح للطالب بأن يمارس الأنشطة التي يريدها وفي الوقت الذي يرغب به ، لكنه لا يأتي من فراغ ، ولا يكون بطريقة عشوائية غير منظمة ، بل يوجد عدة خطوات على التلميذ أن يفعلها كي يتمكن من تنظيم وقت دراسته ، وهذا هو ما سوف نسلط الضوء عليه ، حيث يسعدنا أن نقدم لكم مقال بعنوان تنظيم وقت الدراسة بـ7 خطوات بسيطة.

تجنب التأجيل والتمديد:

  • إن التسويف أو التأجيل وتمديد الوقت والاعتماد على الأوقات الإضافية يعد من أكثر الأشياء التي تؤثر بالسلب على الدراسة ، لهذا لا بد من تجنب الاعتماد على تمديد الوقت ، والتأجيل ليوم ، أو يومين إضافيين ، فهذا الأمر سوف يزيد من الضغط عليك ، وعليه سوف يؤدي لإهدار الوقت المخصص لتنفيذ المهام الأخرى.

للمزيد يمكنك قراءة : بحث عن ادارة الوقت

إنشاء جدول أسبوعي:

  • يمكنك أن تقوم بوضع جداول دراسة لكل أسبوع من الفصل الدراسي ، وللسنة الدراسية كلها ، بحيث تشمل الخطة الأسبوعية الأهداف قصيرة المدى ، وما يجب فعله في الأسبوع ، بينما يجب أن يحتوي مخطط الفصل الدراسي على العمل الذي لا بد فعله في الفصل الدراسي بأكمله ، ذلك بالإضافة إلى أنه يجب حساب الوقت الفعلي الذي يملكه التلميذ للدراسة ، وذلك بعد إزالة الوقت المخصص للنوم ، والتسوق ، والأكل ، وما إلى ذلك ، والوصول للوقت الذي من الممكن الدراسة فيه فعلاً.

تحديد الأولويات:

  • لا بد أن تحدد أولوياتك بعد أن تنتهي من وضع جدول بكل الامتحانات ، أو المواد التي بحاجة لدراستها ، ذلك بالإضافة إلى أنه يجب تحديد أولوية الجدول ، وتحديد المواد التي بحاجة لوقت أكثر من غيرها ، وأن ترتبها حسب درجة صعوبتها ، والوقت الذي تحتاج إليه من أجل مراجعتها ، وكل تلك الأمور سوف تساعدك على تنظيم الوقت.

التخلص من الملهيات:

  • لا بد أن تقوم بإزالة كل الأشياء التي قد تساعد على إشغالك وتعطيلك ، فعلى سبيل المثال عند الكتابة أو الدراسة يجب أن تطفئ نغمة رنين الهاتف واهتزازه ، وتغلقه وتضعه بعيداً بحيث لا تقوم بالرد على الرسائل أو المكالمات التي من الممكن أن تعطلك عن دراسته ، وأن تحرص على أن تسجل خروج من كل تطبيقات التواصل الاجتماعي.

تحديد فترة ذروة الطاقة:

  • إن العثور على فترة ذروة الطاقة الخاصة بالتلميذ وتخصيصها لدراسة المواد الصعبة والأكثر أهمية يساعد على الاستفادة منها بصورة مثالية ، لكن تلك الفترة تختلف من إنسان لآخر ، فبعض التلاميذ يكونون بقمة نشاطهم وتركيزهم بالصباح الباكر ، إلا أن البعض يفضل الدراسة بالليل ، أو في فترة الظهيرة ، لهذا لا بد على التلميذ أن يحددها بوقت يناسبه هو فقط ، دون أن ينظر للأوقات التي تناسب غيره.

تخصيص وقت قصير للراحة:

  • إن تخصيص وقت قصير للراحة خلال أوقات الدراسة الطويلة يساهم في شحن الطاقة والرجوع للدراسة بتركيز أكبر ، لهذا ننصح بأخذ استراحة ما بين الجلسات الدراسية لفترة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق ، والاستلقاء ، أو المشي قليلاً ، أو تناول وجبة خفيفة ، ويجب أن تراعي الالتزام بالفترة الزمنية المخصصة للراحة حتى لا تؤثر بصورة سلبية على إنجازك ، لهذا ننصحك بضبط منبه عند انتهاء وقت الراحة من أجل الانتباه للوقت أكثر.

للمزيد يمكنك قراءة : هل تعلم عن اهمية الوقت

تخصيص وقت للأنشطة غير الأكاديمية:

  • لا بد من إنشاء توازن صحي بين الحياة الشخصية وبين الحياة الاجتماعي ، من أجل تحقيق النجاح الأكاديمي والدراسي ، لهذا يجب تخصيص بعض الوقت للأشياء غير الأكاديمية ، وللعلاقات الاجتماعية ، بالإضافة لضرورة تخصيص بعض الوقت للراحة ، ولممارسة التمارين الرياضية ، وللنوم ، ويراعى تأجيل أو إلغاء الأنشطة لو كان الوقت محدود جداً قبل الامتحانات.
عناصر تنظيم الوقت
عناصر تنظيم الوقت
الجدول اليومي
الجدول اليومي
تنظيم الوقت
تنظيم الوقت

للمزيد يمكنك قراءة : أهمية تنظيم الوقت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى