معلومات

تنظيم الوقت اهميته وفوائده وكيفية إدارة الوقت للحصول علي النجاح والرضا

الوقت هو المكون الأول للحياة، وهو اصل الفوارق بين الحضارات والدول والافراد والجماعات، يمكن أن يمر علي الانسان ايام وشهور طويلة دون ان يقوم بأي انجاز في حياته، فالساعات والايام تمر كلمح البصر، وهذا اخطر شئ، حيث ان إهدار الوقت من اشد الامور السلبية التي تؤثر علي حياة الانسان وحاضره ومستقبله، فيجب علي كل انسان التعرف علي صفات الوقت وطرق تنظيم الوقت وتنفيذها علي الفور، بغض النظر عن العمر والمكانة، فالوقت منحة منحها الله سبحان وتعالى لنا كي نستغلها بأفضل وجه وطريقة ممكنة، أسمي ما يفعله الانسان في حياته هو أن يكون منظماً دقيقاً ذو هدف واضح ومحدد حتي يتمكن من تحقيق أحلامه وانجازها، فيضع الانسان مخططاته المستقبليه ضمن قائمة من الأولويات، فيبدأ من الأهم فالمهم، وقد دعانا ديننا الاسلام الحنيف الي كل خصال الخير وحث علي العمل والاجتهاد والامل واستثمار الوقت في طاعة الله عز وجل والعمل وكسب الرزق، و الذي يقرأ كتاب الله عز وجل يجد أن المولى تعالى أقسم بالوقت في فواتح عدد من سور القرآن الكريم ومن ذلك (و الفجر وليال عشر) ويدلّ قسم الله بالمخلوق على عظم شأن المقسم عليه. قال سيدنا عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: إني لأمقت الرجل أن أراه فارغاً ليس في شيء من عمل الدنيا ولا عمل الآخرة ويسعدنا أن نتاول معكم الآن عبر موقع احلم موضوع شامل هام ومفيد جداً حول كيفية تنظيم الوقت والاستفادة منه واهميته من خلال مجموعة من النصائح والخطوات الفعالة، نقدمها لكم عبر قسم : معلومات .

أهمية إدارة الوقت

  • تساعد ادارة الوقت علي تحديد الهدف من اللحظة الاولي والتفكير بالنتائج الرائعة التي سوف توصل اليها عندما تقوم بإدارة وقتك بالشكل المثالي واستثماره بالشكل الامثل، مما يعمل علي انجاز الكثير من الاعمال خلال زمن قصير .
  • تساعد علي حل المشاكل باقل جهد ممكن وفي وقت قصير .
  • المشاعر الايجابية والشعور بالتفاؤل والسعادة والقوة والنجاح .
  • المزيد من الاستقرار النفسي والاجتماعي والعاطفي .
  • التخلص من التراكمات السلبية التي تعمل علي انهاك طاقتك واستنفاذها .
  • التخلص من القلق والحزن وبدأ حياة جديدة ناجحة .

فوائد إدارة الوقت

أكد علماء النفس وخبراء التنمية البشرية انه يجب علي الانسان أن يدرك اهمية وفوائد اي عمل قبل البدء في تنفيذه، وذلك لضمان ان يكون هذا العمل فعال ويعطي النتائج المرجوه منه، فعندما يتأمل الانسان كتاب الله عز وجل يجد أن الخالق سبحانه وتعالي عندما يأمرنا بفعل شئ ما يتبعه بالفوائد والنتائج التي سوف نجنيها من هذا العمل، وعندما ينهانا عن عمل ما فإنه يشرح السلبيات التي سوف تنتج عن هذا العمل وأضراره، وهناك العديد من الآيات القرأنية الكريمة التي تحدثت بهذا الشأن، لذلك فإن النبي صلى الله عليه وسلم عندما أراد أن يحدثنا عن أهمية الوقت استخدم أهم لحظة في تاريخ المؤمن، وهي وقوفه بين يدي خالقه سبحانه وتعالى، فقال: لا تزولا قدما عبد حتى يُسأل عن أربع، ومنها عن وقته فيما أنفقه، فربط بين استثمار الوقت بما يرضي الله، وبين دخول الجنة والأسئلة التي سيواجهها كل منا، ولذلك الانسان الناجح هو الذي يعرف جيداً الفوائد والنتائج التي سوف يحصل عليها من العمل الذي يقوم به من خلال تنظيم الوقت واستثماره واستغلاله علي أكمل وجه .

إدارة الوقت والسعادة

اثبتت الدراسات العلمية الحديثة ان الانسان الناجح هو الذي يستطيع ان يستغل وقته في اعمال مفيدة ونافعة يحصل منها علي النتائج التي يرغب بها، وهذا الشخص في الغالب يكون اكثر سعادة من غيره الذين يضيعون اوقاتهم دون عمل مفيد او نافع، وذلك لان سعادة الانسان وشعوره بقيمته وارتفاع معنوايته يرتبط بشكل مباشر بالاعمال التي يقدمها والنتائج التي يحصل عليها، ابدأ بحفظ القرآن الكريم، عندها تبدأ رحلة السعادة مع كتاب الله تعالى، فالقرآن يعلمك كيف تستثمر وقتك بالكامل، فكل لحظة هناك عبادة أو ذكر أو صلة رحم أو عمل نافع أو علم نافع، ولذلك فإن اردت ان تحصل علي السعادة وتغير حياتك من الآن، يجب عليك أن تتعلم كيفية استثمار وقتك بامثل الطرق الممكنة، ولا تترك تنظيم وقتك وحياتك للصدفة او الظروف المحيطة بك .

طرق تنظيم الوقت

  • يمكنك البدء في تنظيم وقتك من خلال تسجيل النشاطات اليومية الاساسية التي تقوم بها بشكل يومي، مثل: موعد الاستيقاظ، والإفطار، والحلاقة، والذهاب إلى العمل أو المدرسة، والالتقاء بالأصدقاء، وممارسة الهوايات.
  • ثاني خطوة من خطوات تنظيم الوقت هي تسجيل الاحداث والنشاطات الاستثنائية التي تقوم بها من خلال تسجيلها علي البرنامج الاسبوعي، فعلي سبيل المثال يمكنك تسجيل المناسبات، وخاصّةً الافراح، وأعياد الميلاد الخاصة بالأشخاص المقربين، لتنظيم الوقت، ولتجنّب ضياع الوقت المخصّص للنشاطات الثانية.
  • حاول التخلص أولاً بأول من الضغوطات والنشاطات الغير مفيدة التي تؤدي الي اهدار الوقت والجهد وعدم الاستفادة منهما، حول دائماً الابتعاد عن الدعوات او المناسبات الغير هامة وتجنب تصفح الانترنت لساعات طويلة دون هدف لانه يضيع وقت كبير دون شعورك .

طرق أخرى لتنظيم الوقت

  • يمكنك القيام بعمل حساب بسيط للوقت الذي تحتاجه لانهاء كل نشاط .
  • حاول التزام الدقة في جدول البرامج والاوقات .
  • حاول وضع الوقت الكافي والمناسب للظروف الاستثنائية التي لا يمكنك تجاهلها او تجنبها مثل زيارة مريض او غيرها .
  • حاول ترتيب النشاطات التي تقوم بها حسب الاهمية والالولوية، والاهتمام بالامور الاساسية مثل فترات العمل، والنوم، والطعام، والدراسة.
  • ابتعد عن تأجيل النشاطات اليومية والامور الاساسية الهامة، وذلك لتجنب ضياع الوقت .
  • ابتعد عن مجالات التسلية الغير نافعة .
  • حاول ايجاد وقت للراحة يكون كاف وممتع بين الحين والآخر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى