معلومات

بماذا تشتهر المغرب ونبذة عن تاريخ هذه الدولة العريقة

بماذا تشتهر المغرب

إن دولة المغرب من أجمل الدول العربية ، حيث تقع بقارة أفريقيا ، وتعرف رسمياً باسم (المملكة المغربية) ويحدها من الغرب المحيط الأطلسي ، ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط ، ومن الجهتين الشرقية والجنوبية الشرقية فتحدها الجزائر ، ومن الجنوب فتحدها الصحراء الغربية ، وأغلب الجزر الموجودة بشمال المغرب تابعة للإدارة الإسبانية ، ويعد نظام الحكم بها ملكياً وراثياً ، والملك محمد السادس هو الحاكم الحالي للمغرب وذلك من العام 1999م ، واليوم سوف نتعرف عن أكثر ما تشتهر به هذه الدولة الرائعة فتابعوا معنا.

المعالم المشهور بالمغرب:

المعالم التاريخية : من أقدم الأماكن والمعالم المشهورة بهذه الدولة ، والتي تعد جزء من التراث العالمي وذلك وفقاً لتصنيف منظمة اليونيسكو :

  • مدينة وليلي : وهذه المدينة من المدن الأثرية المغربية ، حيث كانت عاصمة لمقاطعة رومانية وذلك بالقرن الثالث قبل الميلاد ، وما زالت الكثير من البقايا الأثرية الموجودة على أرضها تظهر هذا التصميم المعماري المميز الخاص بها ، ولم تعد تستعمل تلك المدينة منذ حوالي القرن 11 ميلادياً ، إلا أن آثارها المتميزة تشير لحقبة زمنية هامة في تاريخ هذه الدولة.

المعالم الطبيعية : وهي المناطق والأماكن الجغرافية الطبيعية والتي تشكل جزء من المعالم الشهيرة بهذه الدولة الجميلة ، ومنها :

  • سلسلة جبال أطلس : وتلك سلسلة جبلية يصل الارتفاع بها نحو 13.664 قدم ، تعد قمة جبل توبقال أعلى القمم الجبلية بالمغرب ، وتعتبر تلك الجبال من المعالم المميزة التي يزورها الكثير من سكان المغرب والزوار من الدول الأخر بغرض مشاهدة جمال طبيعتها.

المعالم الثقافية : وهي المعالم التي تعكس الثقافة الحضارية المغربية القديمة والحديثة ، بحيث يشكل هذا التنوع التراثي الظاهر ، وبالخصوص الذي يظهر جلياً بالمدن المغربية القديمة ، ومن أشهرها : تطوان ، وفاس ، ومراكش ، حيث يعد فن العمارة المغربية مكن الفنون المشهورة ، والذي يظهر جلياً بكل من المباني ، والقصور ، والمساجد ، والأسواق الشعبية التراثية.

  • مسجد الحسن الثاني : وهذا المسجد من المساجد الشهيرة بدولة المغرب ، وهو موجود بمدينة الدار البيضاء ، وانتهي من بنائه في العام 1993م ، واستعملت الكثير من الحجارة والزخارف والنقوش الرائعة التي ساعدت في تصميم بناء هذا المسجد.

للمزيد يمكنك قراءة : مدينة فاس في المغرب

تاريخ المغرب:

  1. إن التاريخ المغربي يشمل على عدد من المراحل الهامة التي ساعدت وساهمت في التأثير على هذا المجتمع وذلك منذ بداية تاريخه الحضاري حتى يومنا هذا ، فقد سكنت على أرض المغرب في قديم الزمن قبائل بربرية وأمازيغية ساعدت في بناء الحضارة المغربية القديمة ، بالإضافة لهجرة الشعوب لهذه البلد التي أدت لزيادة الكثافة السكانية بها ، وبحلول نهاية القرن السابع للميلاد وصل الدين الإسلامي للمغرب ، فوجد قبول واضح جداً عند أهل المغرب ، مما أدى لاحقاً لظهور الثقافة الإسلامية العربية المغربية.
  2. وبالقرن الحادي عشر ميلادياً حكم المغرب المرابطون ، وتمكنوا من نفذ سيطرتهم على الكثير من الأراضي المغربية وعلى المناطق التي تحيط بها ، حيث امتد حكم المرابطون من جنوب إسبانيا حتى جنوب الصحراء الكبرى الموجودة بأفريقيا ، وفي أواخر القرن الخامس عشر ميلادياً حاول الأوروبيون أن يأسسوا مناطق نفوذ لهم على هذه الأراضي ، إلا أن الشعب المغربي قاومهم.
  3. وفي مطلع القرن العشرين ميلادياً كان الفرنسيين والأسبان قد سيطروا على شمالي وشرقي المغرب ، وتم احتلال الكثير من المدن المغربية ، ومن أهم المدن التي احتلوها هي : مكناس ، والرباط ، وفاس اللواتي أصبحن تحت احتلال فرنسا ، والقصر والعرائش تحت احتلال إسبانيا ، إلا أن الفرنسيين قد تمكنوا فيما بعد من فرض سيطرتهم كاملةً على دولة المغرب ، هذا الأمر أدى لإعلان الحماية الفرنسية على المغرب في العام 1912م.

للمزيد يمكنك قراءة : عيد استقلال المغرب

المناخ:

  • يعد المناخ العام بدولة المغرب متباين ما بين الجفاف بالجنوب والاعتدال بالشمال ، هذا الأمر أدى لاختلاف واضح في درجات الحرارة بين المناطق المغربية ، بحيث تكون درجات الحرارة بالمناطق التي على مقربة من سواحل البحر الأبيض المتوسط معتدلة بفصل الشتاء ، ومتوسطة بفصل الصيف ، أما بالنسبة للمناطق الداخلية بدولة المغرب فتظهر خصائص المناخ القاري ، حيث تقل درجات الحرارة بالأماكن المرتفعة وبالتحديد في قمم الجبال.

للمزيد يمكنك قراءة : حكم وامثال مغربية

معالم سياحية مغربية
معالم سياحية مغربية
بماذا تشتهر المغرب
بماذا تشتهر المغرب
مدينة الرباط المغربية
مدينة الرباط المغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى