معلومات عامة

اليونان تاريخها وحاضرها صور وطبيعة رائعة

اليونان

تقع دولة اليونان جنوب شرق أوربا، وتحديدًا جنوب شبه جزيرة البلقان، حيث إنها تقوم بربط أوربا وآسيا وإفريقيا، وهي واحدة من الدول التابعة للاتحاد الأوربي منذ سنة 1981، وتُعد اليونان من الدول المؤسسة للديمقراطية والفلسفات والحضارة الغربية، وهي مشهورة بالألوف المؤلفة من الجزر التي تتبعها في بحر إيجة والبحر الأيوني، وكذلك تشتهر اليونان بشواطئها صاحبة الرمال البيضاء، حيث من الممكن لزائري اليونان ركوب الأمواج ومشاهدة السلاحف البحرية والدلافين، والقيام بتسلق الصخور والاستمتاع بالطبيعة الجذابة من البساتين والغابات الحجرية.

بالإضافة إلى ما تتمتع به اليابان من المعمار البيزنطي والتاريخ الثقافي المتنوع، وقد أُقيمت الأولمبيات بها أول ما أُقيمت، كما أن اليونان شهدت الكثير من الأعمال الفنية، وشهدت العديد من مهارات وابتكارات لأعمال جديدة، كما انتشرت الأنشطة والمزاولات الثقافية في اليونان مثل المعارض والمهرجانات وغير ذلك.

ونحن في هذا الموضوع اليونان تاريخها وحاضرها، نتعرض إلى معلومات هامة عن هذه الدولة العريقة التي تضرب في أعماق وجذور التاريخ منذ القدم.

عاصمة اليونان:

تُعد أثينا عاصمة اليونان وهي أكبر مدنها، وهذا الاسم نسبة إلى الآلهة أثينا، وتقع هذه العاصمة تحديدًا في سهول أتيكا الوسطى، حيث إنها تتوسط أربع جبال محيطة بها، وأثينا مشهورة بالآثار الكلاسيكية والعديد من الحدائق والمباني الحديثة، وكذلك ساحاتها الواسعة، كما أنها تُعد من أقدم المدن الموجودة في العالم، حيث إن تاريخها يرجع إلى حوالي 3400 عام.

تاريخ دولة اليونان:

اليونان معروفة بتاريخها العريق وحضارتها الممتدة المتعاقبة، حيث إنها تواجدت بها الحضارة المينوسية، وهي واحدة من أقدم الحضارات التي وُجدت في اليونان، وظلت تلك الحضارة من سنة 2700 وحتى سنة 1450 ق.م. حيث شهدت هذه الفترة تطورات ثقافية ونشاطات في التجارة الخارجية من خلال استثمار الموارد الطبيعية مثل الأخشاب والقيام بتصديرها، حتى تم غزو اليونان من جهة الميسينيين الذين قاموا بتشكيل حضارة عصر هيلادك البرونزي المتأخر في اليونان قديمًا، والتي ظلت من سنة 1600 ق.م. أي عند وصول الإغريق خلال بحر إيجة ووصولهم إلى اليونان في ذلك الوقت وحتى سنة 1100 ق.م. وقد انهارت الحضارة الميسينية في الفترة الزمنية التي تقع بين 1100 – 800 ق.م. والتي شهدت انخفاض في أعداد السكان وتراجع في المعارف الأدبية، حيث تم تسمية تلك الفترة بالعصور المظلمة اليونانية.

وبدأت فترة اليونان القديمة مع انطلاق أول دورات الألعاب الأولمبية في سنة 776 ق.م. إلا أن هناك من المؤرخين الذين يرجحون أن بدايتها كانت منذ سنة 1000 ق.م. وقد انتهت تلك الفترة بموت الإسكندر الأكبر في سنة 323 ق.م. حيث تم تنظيم إدارة الأمور السياسية في البلاد بما يسمى البوليس، والتي قامت بالنص على استقلال كل مدينة على حدة مع تواجد بعض المدن التي تتبع مدنًا أخرى، إلا أن كل مدينة يقوم بحكمها سلطة عليا تقع ضمن حدودها، كما اتصفت تلك الفترة بازدهار لمجموعة من الشعراء والكُتاب، وقد تم فيها جمع كل علوم الرياضيات بصورة رسمية في أبحاث ورسائل العناصر للعالم الشهير إقليدس.

ثم تبدأ بعد ذلك الفترة الهلنسية وتظل حتى تضم اليونان الجزر اليونانية سنة 146 ق.م. وقد شهدت تلك المنطقة العديد من الحروب بعد موت الإسكندر الأكبر وقد انتهت في سنة 281 ق.م. وقد نتج عنها تقسيم المنطقة إلى أربعة أقاليم: إقليم البطالمة في مصر، وكذلك إقليم السلوقية في بلاد الرافدين وسوريا، وأيضًا إقليم الأنتيجون في وسط اليونان ومقدونيا، وإقليم أتاليد في الأناضول، ثم تتابعت الحضارات الأخرى في حكم دولة اليونان بداية من الرومان إلى البيزنطيين، ثم انتهاءً بالدولة العثمانية.

تم إعلان استقلال دولة اليونان بحلول سنة 1827، وتمت الموافقة على إنشاء دستور جديد، مضاف إلى ذلك تعيين أول رئيس للجمهورية في اليونان، وقد تم انضمام اليونان في سنة 1952 إلى منظمة حلف شمال الأطلسي، وفي العشرين عامًا التي تلت ذلك شهدت اليونان تطورًا اقتصاديا كبيرًا، وتمت بداء العمل تبعًا لدستور جديد سنة 1975، وقد حصل وأن دخلت اليونان في الاتحاد الأوربي بحلول سنة 2001، وتم تنظيم دورة الألعاب الأولمبية سنة 2004، كما أن اليونان انضمت إلى وكالة الفضاء الأوربية سنة 2005.

الطبيعة في دولة اليونان:

تفيض اليونان بتنوع طبيعي كبير للنباتات والحيوانات على أرضها، حيث يوجد بها أكثر من تسع مئة نوع مختلف من الحيوانات، وما يتعدى 5000 نوع من النباتات، وفي الغالب توجد النباتات في منطقة البحر الأبيض المتوسط كالأشجار دائمة الخضرة مثل الصنوبر والبلوط والسرو، بالإضافة إلى الشجيرات مثل العرعر والدفلى وأشجار الكستناء والزان، كما توجد أشجار الصنوبر والتنوب على أعالي المنحدرات، مضاف إلى تواجد ست آلاف نوع من الزهور البرية، وهناك تأثير من الإنسان ونشاطاته على الحياة النباتية في اليونان بصورة كبيرة، حيث بقي ما يقترب من 20 بالمئة من مساحة اليونان كغابات، وقد اختفى الجزء الأكبر منها نتيجة رعي المواشي والحيوانات، مضاف إلى ذلك استبدال مناطق الغابات بأماكن حضرية نتيجة النمو السكاني المتزايد.

وتوجد الدببة البنية والقطط البرية والذئاب والوشق وكذلك الغزلان في الغابات الجبلية، وتوجد أيضًا حيوانات البحر الأبيض المتوسط كابن آوي والماعز البري في الأماكن الساحلية، مضاف إلى ذلك توجد العديد من الطيور مثل اللقلق والبجع والبلشون، وكذلك بضع زواحف مثل الثعابين والسحالي والسلاحف، كما أنه يوجد في اليونان حشرات متعددة؛ وذلك نتيجة مناخها شبه الاستوائي.

ديموجرافية دولة اليونان:

بلغ تعداد سكان دولة اليونان سنة 2020 ما يزيد على 10 مليون نسمة؛ وذلك وفقًا لبيانات الأمم المتحدة، وتحتل دولة اليونان المرتبة رقم 87 في لائحة أعداد السكان، حيث تبلغ الكثافة السكانية ما يقترب من 81 شخص لكل كيلو متر مربع.

ويتحدث أغلب السكان باللغة اليونانية بما يصل إلى 99 في المئة من نسبة السكان، أما ال1 بالمئة المتبقية فيتحدثون لغات أخرى مثل الفرنسية والإنجليزية، وما يرتبط بالدين فإن اليونان بها العديد من الأديان، إلا أن المسيحية هي الديانة الرسمية التي يدين أكثر السكان بها، حيث يعتنق المسيحية حوالي 92 بالمئة من السكان، ويعتنق الإسلام ما يقارب 3 بالمئة من السكان أغلبهم من أصول تركية.

اقتصاد دولة اليونان:

اليونان شهدت نمو اقتصادي عام 2018، حيث تم ارتفاع نسب نمو الناتج المحلي وزيادة في الأيدي العاملة، وتشير العديد من التوقعات إلى بقاء تسارع نمو الناتج المحلي في السنوات 2019 و2020 بفضل الكثير من الاستثمارات، حيث أشارت العديد من الإحصائيات إلى تنامي الناتج المحلي خلال سنة 2019 بنسبة 1.9 بالمئة بنفس الوتيرة التي حصل نمو فيها في العام السابق، أي سنة 2018. كما ظلت نسب البطالة تنخفض مع مجيء عام 2019 عند مستوى 17.8 في مقابل مستوى 19.3 في السنة السابقة.

التعليم في دولة اليونان:

تقوم وزارة التعليم في اليونان بإدارة النظام التعليمي، حيث إن التعليم إلزامي ومجانًا بداية من سن السادسة وحتى سن الخامسة عشرة، ويتنوع نظام التعليم إلى ثلاثة مستويات كالتالي:

التعليم الابتدائي: وهو من سن 6 سنوات وحتى 11 سنة.

التعليم المتوسط: وهو من سن 12 سنة وحتى 14 سنة.

التعليم الثانوي: وهو من سن 15 سنة وحتى 17 سنة.

صور اليونان :

فنادق اليونان
فنادق اليونان
الطبيعة الخلابة
الطبيعة الخلابة
المناظر الرائعة في اليونان
المناظر الرائعة في اليونان
أرض الإغريق
أرض الإغريق
خريطة دولة اليونان
خريطة دولة اليونان

كان هذا ختام موضوعنا حول اليونان تاريخها وحاضرها، قدمنا خلال هذه المقالة مجموعة من المعلومات المهمة لمن يريد التعرف على تاريخ دولة اليونان والتعرف إلى حاضرها الراهن، فتعرضنا إلى تأسيس الدولة منذ قديم الزمن، حيث إن عمر اليونان يضرب في أعماق التاريخ منذ عصور أثينا الأولى والفلاسفة القدماء، وتعرضنا إلى ما مرت به هذه الدولة من ظروف حتى عصرنا الحاضر، وما تلا ذلك من ازدهار اقتصادي في السنوات الأخيرة من عمر الدولة، وتعرضنا إلى نظام التعليم فيها، وكذلك الديانة الرسمية في الدولة وعدد السكان إلى غير ذلك من المعلومات المهمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى