ادعية واذكار

أذكار رمضان أجمل الأدعية التي تعرفها قبل دخول رمضان

أذكار رمضان

رمضان هو شهر الخير والبركة، هو الشهر الكريم الذي جعله الله تعالى لعباده المؤمنين ليغفر لهم ذنوبهم مهما كثرت ومهما بلغت ولو بلغت عنان السماء، هذا الشهر فرصة لكل شخص يحتاج إلى التوبة ويحتاج إلى الرجوع إلى الله تعالى، هذا شهر تجديد الإيمان، هذا الشهر هو الذي تصلح فيه النفوس، وما أصعب أن تصلح في غيره إلا بتيسير الله سبحانه وتعالى.

ونحن في هذا الموضوع أذكار رمضان أجمل الأدعية التي تعرفها قبل دخول رمضان، نتعرض إلى بعض الأوراد التي جاءت بخصوص رمضان، وبعض الأدعية الجامعة من كلام نبينا صلى الله عليه وسلم.

شهر رمضان
شهر رمضان

دعاء الصائم عند الفطر:

عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه، قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إن للصائم عند فطره دعوة ما ترد) وفي إسناده ضعف.

وكان من هدي النبي صلى الله عليه وسلم أن يقول عند فطره: (ذهب الظمأ، وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله) رواه أبو داود والنسائي والدار قطني وحسنه.

وكان عبد الله بن عمرو رضي الله عنه إذا أفطر، يقول: “اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لي ذنوبي”، رواه ابن ماجه وصحح إسناده الكناني في “مصباح الزجاجة”.

وكان الربيع بن خثيم يقول عند فطره: “الحمد لله الذي أعانني فصمتُ، ورزقني فأفطرتُ” رواه ابن فضيل في “الدعاء”.

انظر أيضًا: أذكار قبل الفطور في رمضان

دعاء ليلة القدر:

عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله! أرأيتَ إن علمتُ أي ليلةٍ ليلة القدر، ما أقول فيها؟ قال قولي: (اللهم إنك عفو كريم تحب العفو، فاعفُ عني) رواه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح.

دعاء التهجد:

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا تهجَّد من الليل، قال: (اللهم ربنا لك الحمد أنت قيّم السماوات والأرض، ولك الحمد أنت رب السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن، أنت الحق، وقولك الحق، ووعدك الحق، ولقاؤك الحق، والجنة حق، والنار حق، والساعة حق، اللهم: لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك خاصمت، وبك حاكمت، فاغفر لي: ما قدمت، وما أخرت، وأسررت، وأعلنت، وما أنت أعلم به مني، لا إله إلا أنت) رواه البخاري.

رمضان كريم
رمضان كريم

دعوات جامعة من أدعيته صلى الله عليه وسلم:

عن أنس بن مالك رضي الله عنه، قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم، يقول: (اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والجبن والهرم والبخل، وأعوذ بك من عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات) رواه مسلم.

وعن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهؤلاء الدعوات: (اللهم إني أعوذ بك من فتنة النار، وعذاب النار، وفتنة القبر، وعذاب القبر، ومن شر فتنة الغنى، ومن شر فتنة الفقر، وأعوذ بك من شر فتنة المسيح الدجال، اللهم اغسل خطاياي بماء الثلج والبرد، ونقِّ قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس، وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والمأثم والمغرم) متفق عليه.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم: (يتعوذ من سوء القضاء، ومن درك الشقاء، ومن شماتة الأعداء، ومن جَهْد البلاء) رواه مسلم.

عن عائشة رضي الله عنها قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقول: (اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك، لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك) رواه البخاري.

انظر أيضًا: أذكار رمضان اليومية

بدأت روائح رمضان
بدأت روائح رمضان

كان هذا ختام موضوعنا حول أذكار رمضان أجمل الأدعية التي تعرفها قبل دخول رمضان، قدمنا خلال هذه المقالة بعض الأوراد وبعض الأدعية الواردة في سنة النبي صلى الله عليه وسلم لكي يتزود بها العبد وهو داخل على رمضان، هذا الشهر الكريم الذي ينبغي على كل مسلم أن يتزود له، وتزودوا فإن خير الزاد التقوى، لا بد من مراجعة النفس ودخول شهر رمضان بنفس محبة للطاعة لا بنفس كسولة كارهة والعياذ بالله للطاعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى