كلام جميل

موضوع تعبير عن عيد الام وواجبنا نحوها

عيد الام هو يوم محدد كل عام يأتي للاحتفال بالام وفي الاسلام الام ليها فضل كبير ولاينبغي ان نختصره او اهمال مجهود الام في يوم واحد فقط لانها دائما تتعب علي راحه ابنائها والام هي مصدر الحنان والوفاء والعطاء فهي تسهر لراحه ابنائها ودائما تعطيهم الحب والحنان والعنايه وتعمل كل هذا بدون اي شكوي او ملل مهما كبر الشخص فانه يحتاج الي امه لكي تشجعه وتدعي له بالخير والبركه وهذا اليوم مخصص لها حتي يببن شئ من الحب والتقدير

تقدير الام في يوم عيد الام

يوم عيد الام يحمل طابع معنوي ونفسي فالهديه التي تأتي لها في هذا اليوم لا تعني لها شيئا وليس هذا ما تنتظره فيكفي انها تراهم سعداء محبوبين قريبين الي الله ويجب ف هذا اليوم ان يحاولون الابناء دخول البهجه والسرور للام وبالطريقه التي تحبها فهو يعتبر يوم مميز بالنسبه لها لان العائله بأكملها تتجمع وتتحتفل في هذا اليوم وهدف هذا اليوم تقدير الحب واظهار لها الحب والحنان والامتنان وهي تقدمه من اجل لم شمل العائله

واجب الابناء تجاه الام

يجب ع الابناء ان يوفرا ويقدمون لها الحب والاحترام وان يطيعو الام والاب وكذلك يجب عليهم ان يدعو لها كثيرا كما قال الله تعالي (وقل رب ارحمها كما ربياني صغيرا) وهذا في كل الايام وليس في يوم عيد الام فقط وكما قال الشاعر الكبير أحمد شوقي ” الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق ”

رجلا جاء إلى الرسول صلى الله عليه وسلم فسأله ( يا رسول الله من احق الناس بحسن صحبتي، فقال الرسول : أمك، فقال الرجل: ثم من؟ قال : أمك، قال : ثم من؟، قال : امك، قال ثم من: قل :أبيك، صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم.

في هذا دليل كبير علي اهميه الام ومكاناتها التي اوصي بها الدين الاسلامي والذي ايضا دعا المجتمع الي اظهار اهميتها فالام هي رمز المحبه والطيبه

علي الرغم ان الام تعطينا الراحه وكل سبل السعاده وتسهر جاهده علي تربيه ابنائها الا اننا نتكاسل عن رد حقها حيث ان المعظم مننا في وقت غضبه احيانا يثور علي امه ويكلمها بأسلوب غير لائق حيث ان لا تشتكي مطلقا اكثر شئ يحبك في هذا العالم هو (الام)وحبنا لا يقل حتي تفارق الحياه وهذا يعبر عن اهميه وطاعه الام لانها تعتبر جزء مهم في العالم الاسلامي

دور الأم في بناء  المجتمعات

يعد استقرار المجتمع وأمنه علي الام لانها صانعه الاجيال الجديده

يقول أحمد شوقي:

“الأم روض إن تــعـهـده الـحـيـا …بــالــري أورق أيــمــاً إيـــراق”

“الأم أستــاذ الأســاتـذة الألـــى…شـغـلت مـآثـرهم مــدى الآفـاق”

وهنا يوضح احمد شوقي هي السبيل للتعليم واصلاح المجتمع اذا كان متاح ليها الفرصه كامله فهي تعطي الحب والاهتمام للطفل منذ الصغر حتي يكبر بدون تعقيدات او فقدان الثقه في النفس وهذاله تأثير ايجابي علي المجتمع والام تغرس الحب والمسؤليه وحب العمل وغرس الاخلاق منذ الطفوله حتي يستفيد بيهم المجتمع ويصبحون اسوياء للمجتمع ويصارعون الفساد في المجتمعات والتضحيه من اجل المجتمع وبعد كل هذا نقدر ان نقول ان الام هي المجتمع وبدونها لا يصبح المجتمع صالح

واجب المجتمع تجاه الام

يجب علي المجتمع ان يوفر الدعم لها ويجب علي الدوله ان تعطي الام العامله عطله لكي تقوم بواجبها في تربيه الابناء ويوفر لها الرعايه الكامله في فتره حملها وتخفيف عنها اي ضغوطات ويجب علي المجتمع عمل اجتماعات وندوات تزيد توعيه افراد المجتمع بأهميه الام واهميه دورها والحث علي احترام الام والحرص علي تقديم المساعده في تأديه وظيفتها

خاتمه عن عيد الام

وفي نهايه الموضوع يعجز القلم ان يكتب عن فضلها وتضحياتها كما ان العيد ليس في يوم واحد بينما يجب الاحتفال به في ايام السنه كلها ويتضح لنا اهميه الاحتفال بهذا اليوم وتقديم لها الهدايا المناسبه حتي تستعيد نشاطها حيث نري في النهايه تقدير ابنائها لها وعلمهم بالصعوبات التي تبذلها من اجل ابنائها ومن اجل الاسره كلها ويجب ان نعرف جيدا كيفيه معامله الام معامله طيبه فالام هي السند الحقيقي في الحياه ويجب ان نعطي لهم حقهم وتقديرهم كما يجب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى