معلومات

5 معلومات عن الجمل سفينة الصحراء

معلومات عن الجمل

حيوان الجمل يتميز بأمور عديدة لا تتميز في غيره من الحيوانات ولقد أمرنا الله تعالى في القرآن الكريم أن نفكر كيف خلقت الإبل وأمرنا بالتأمل في قدرته سبحانه وتعالى في خلق هذا الحيوان المذهل، الحيوان الذي باستطاعته أن يتكيف مع الحياة في الصحراء فصدق الله العظيم الذي قال: {أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت}، وما يثير دهشتنا عند النظر للإبل هو جسمانه وبنيانه القوي، وظهره العالي وعنقه الطويل.

ويسعدنا أن نقدم لكل متابعينا الكرام في هذا الموضوع الرائع 5 معلومات عن الجمل سفينة الصحراء، سنتحدث في هذه المعلومات عن أشياء كثيرة منها كيفية تخزين الجمل للماء وكيفية تخزينه للطاقة وتحويل هذه الطاقة لغذاء وماء! كما سنتعرف على بعض المعلومات المهمة عن هذا الحيوان الرائع فهيا بنا نتابع سوياً.

الجمل يخزن الماء:

  • فللجمل كيسان في بطنه على هيئة قارورة يخزن فيهما الماء، وهناك دراسات علمية تؤكد بأن الجمل يشرب كل عشرة دقائق ما يقرب من حجم ثلث جسمه من الماء! وتصل الكمية في بعض الأحيان لـ130 لتر.
  • وللجمل قدرة رهيبة في تحمل العطش، ويضرب به المثل في ذلك الأمر، ففي فصل الربيع والشتاء يمكن للجمل أن يحيا زمناً طويلاً دون شرب مياه وتتراوح هذه المدة من شهرين لأربعة شهور! فقط يكتفي بأكل النباتات والخضروات الغنية بالمياه.

الجمل يخزن الطاقة:

  • يوجد عند الجمال سنام فوق ظهورهم متخذاً شكل بيضاوي هرمي معتدل، ووزن السنام هذا يصل لـ45 كيلو جرام لتخزين الدهون، التي يستخدمها الجمل كمصدر للطاقة أثناء سفره الطويل في الصحراء.
  • فعند تعرض الجمل للعطش والجوع الشديد يحول الجمل هذه الدهون لماء وغذاء، وبتلك الطريقة يمكن للجمل أن يصبر على العطش والجوع لأيام عديدة.
  • كما أن السنام يحمي جسمه من أشعة الشمس، فيعمل كحاجز مانع لوصول هذه الأشعة لجسم الجمل.

الجمل لا يلهث:

  • وفي الصيف والجو حار يستطيع الجمل أن يتحمل شدة العطش بمدة تتراوح من ستة أيام لعشرة أيام وربما أكثر، وهذا راجع لأشياء عديدة يختص بها الجمل وحده دون بقية الحيوانات، فالجميع بإمكانه المحافظة على الماء بجسده بكفاءة كبيرة فلا يفقد منه سوى القليل.
  • فالجمل لا يتنفس من فمه، ولا يلهث حتى لو كان الحر شديداً، فذلك يساعد الجمل على تجنب تبخر الماء من جسده عن طريق الفم، كما أن كليتان الجمل لها دور كبير في المحافظة على المياه وترشيدها بصورة رائعة.

الجمل يغار ويبكي:

  • فالجمل أيضاً يغير كالإنسان وخصوصاً على الإناث، فلو دخل جملاً آخر للقطيع في الشتاء فستدور معركة طاحنة ربما تؤدي إلى قتل أحدهما إن لم يتمكن الراعي من تفرقتهم.
  • كما أن الجمل بإمكانه البكاء، فعند ذبحه يبكي الجمل، ولهذا يتعمد أهل الصحراء قبل ذبح الجمل بتغطية رأسه حتى لا يرونه يبكي.

الجمل صاحب ذاكرة قوية جداً:

  • الجمل أيضاً يتميز بذاكرة قوية جداً تمكنه من معرفة المكان الذي نشأ فيه، ولهذا السبب نجد الجمال متذكرة للأماكن الذي شربت منها أول مرة فتعود لهذا المكان في أي وقت أرادت أن تشرب.
  • كما أن الجمال ترشد البدو في الصحراء على الأماكن التي يقصدونها إن هم تاهوا في الصحراء، كما أن الجمال لها القدرة على معركة الحركات التي يصدرها صاحبها والإشارات التي يلقيها إليها.

لهنا نكون قد وصلنا إلى ختام موضوعنا اليوم وقد تحدثنا في هذا الموضوع حول 5 معلومات عن الجمل سفينة الصحراء، فالجمل لديه جسداً ثقيلاً وقوياً، ويزن الجمل في الغالب 450 لـ650 كيلو جرام، وربما يكون أثقل أو أقل من هذا بقليل وطوله حوالي متران أو أكثر، يطلق عليه سفينة الصحراء، لقدرته على الحركة الرشيقة والواسعة التي تمكنه من الغوص في الصحراء كغوص السفينة في البحار! فسبحان الخالق الجبار، في الختام نتمنى أن يكون هذا الموضوع قد أعجبكم وانتظرونا في موضوع آخر في قسم معلومات عبر موقع احلم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق