معلومات طبية

ما سبب ثقل اللسان وأعراضه وعلاجه

ما سبب ثقل اللسان

إن ثقل اللسان هو من العوارض التي تتميز بالصعوبة الحاصلة بنطق الكلمات ، أو عبر ملاحظة التغير الذي يحدث بإيقاع الكلام خلال الحديث ، والذي من الممكن أن يبدأ مع الإنسان منذ نشأته وعندها من الممكن أن يصبح عيب خلقي ، إلا أن هذا الأمر ليس شرطاً أساسياً ، وعندها يجب أن يتم زيارة طبيب مختص في التخاطب ، أو من الممكن أن يكون سبب الثقل باللسان إصابة الشخص بمرض ما ، وبما أن الكلام السليم يتطلب بدوره وجود وظائف طبيعية لكل من اللسان ، والفم ، والدماغ والحنجرة ، كان بالتالي تعرض أحد تلك الأجهزة لأي مرض أو لأي ضرر مسبب لصعوبة بالنطق كالتسمم ، أو السكتة الدماغية ، أو وجود إصابة ما بالدماغ ، أو اضطرابات عضلية وعصبية تؤدي في الغالب بالإصابة بالتصلب الضموري ثقل اللسان ، ضمور العضلات ، وفي هذا اليوم سوف نتعرف أكثر عن سبب ثقل اللسان وما هي أعراض وما هي علاجه ، فتابعوا معنا.

ثقل اللسان:

  • ثقل اللسان يتم تعريفه على أنه أحد أعراض الصعوبة بنطق الكلام ، أي ما يطلق عليه الغمغمة ، أو السرعة بالكلام ، أو التغيير بالإيقاع ، وهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي لثقل اللسان ، كوجود بعض المشاكل الصحية بالدماغ ، أو وجود اضطرابات عضلية وعصبية.

للمزيد يمكنك قراءة : معلومات طبية عن مرض النقرس

أسباب ثقل اللسان:

  1. التعرض لبعض الإصابات الدماغية.
  2. تعاطي المخدرات أو الكحول.
  3. الإصابة بسكتة دماغية.
  4. وجود اضطراب عصبي أو عضلي ، مما يؤدي لتصلب ضموري.
  5. الإصابة بضمور بالعضلات.

أعراض ثقل اللسان:

  1. حدوث تغيير بمستوى الوعي أو اليقظة.
  2. التعرض لصعوبة بالتفكير ، أو والذاكرة ، والفهم ، والحديث ، والكتابة أو القراءة.
  3. حدوث تغيير بالحالة العقلية ، أو حدوث سلوك مفاجئ كالإحساس بالارتباك ، والهلوسة ، والخمول ، أو وجود بعض الأوهام.
  4. الإحساس بنعاس مستمر.
  5. فقدان بتنسيق العضلات.
  6. الإحساس بالصداع.
  7. الإحساس بشلل وعدم قدرة على تحريك أحد أجزاء الجسد.
  8. حدوث تغييرات مفاجئة بالرؤية ، أو حدوث أوجاع بالعينين.
  9. حدوث ترويل.
  10. حدوث تقيء.
  11. عدم القدرة على المضغ أو البلع.
  12. حدوث ارتعاش وتشنجات وضعف العضلات.
  13. حدوث مشاكل بالتوازن.
  14. عدم القدرة على المشي والسقوط أرضاً.

تنويه هام:

  • في بعض الأوقات يكون ثقل اللسان أحد الأعراض المهددة لحياة الإنسان ، فيجب أن يتم تقييمها على الفور بوضع الطوارئ مع التماس الرعاية الطبية.

علاج ثقل اللسان طبياً:

  • بإمكانك أن تذهب لطبيب تخاطب متخصص باللغة لاختبار المشكلة ولعلاجها ، حيث ستتعلم العديد من المهارات التي ستسمح لك بالتغلب على مشاكل ثقل اللسان ، وقد تحتاج لتكرار بعض الأصوات مراراً وتكرارً بغرض تعلم كيفية السيطرة عليها بشكل صحيح دون إدغام.

للمزيد يمكنك قراءة : معلومات طبية

علاج ثقل اللسان بالأعشاب:

  1. تناول الكرنب بكثرة وبالخصوص قبل النوم.
  2. مضغ الزنجبيل مرتين في اليوم ، في الصباح وفي المساء ، بالإضافة للتدرب على الكلام بالعزيمة.
  3. مضغ الحبة السوداء بمقدار ¼ ملعقة صغيرة مرتين يومياً ، يتم أخذ مرة على الريق ، وفي المرة الثانية تؤخذ قبل النوم.
  4. مص سكر نبات بين الحين والآخر.
  5. أكل الزبيب بالإضافة للمربى والزنجبيل بالصباح والمساء.
  6. تدليك تحت اللسان بخليط من العسل والملح.

تقنيات لتحسين الاتصال اللفظي:

  1. احرص على أن تبقي فمك خالي من اللعاب الزائد.
  2. تكلم بطريقة بطيئة من أجل أن تتجنب التلعثم بالكلام.
  3. لا تعرض عضلات رقبتك للضيق ، وهذا من خلال الحرص على ممارسة تمارين الاسترخاء دائماً.
  4. تجنب تناول عقاقير تؤدي لارتخاء العضلات.

للمزيد يمكنك قراءة : كيف تتم زراعة الاسنان

أسباب ثقل اللسان
أسباب ثقل اللسان
معلومات طبية
المخ وتأثيره على اللسان
المخ وتأثيره على اللسان

مما لا شك فيه بأن ثقل اللسان مشكلة تسبب إحراج عند المصاب بها ، ومن الممكن أن تؤثر كثيراً على نفسيته ، حيث يعتزل الناس وذلك من أجل ألا يتعرض للإحراج ، وهذا بدوره يسبب اكتئاب وعزلة ووحدة تعود على الإنسان بالعديد من الأضرار النفسية والصحية ، وإلى هنا متابعينا الكرام متابعي موقع احلم نكون قد وصلنا إلى ختام مقالة الليلة التي تكلمنا ودار حديثنا فيها عن ما سبب ثقل اللسان وأعراضه وعلاجه ، جمعنا لكم في هذا الموضوع كم كبير جداً من المعلومات المهمة حول ثقل اللسان وكيفية علاجه طبياً وبالأعشاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى