قصص وعبر

قصص وعبر قصيرة جدا قصة صلاح الدين وحاكم الكرك

قصة اليوم قصة تاريخية حقيقية حدثت في عهد صلاح الدين الايوبي، هذا القائد العظيم الذي أفني عمره في الدفاع عن الامة الاسلامية، استمتعوا معنا الآن بقراءة هذه القصة التي دارت بين صلاح الدين الايوبي وارناط حاكم الكرك ننقلها لكم من موضوع قصص وعبر قصيرة جداً .

صلاح الدين وحاكم الكرك

ذات يوم وصل خبر الي القائد العربي صلاح الدين الايوبي يفيد أن القائد الافرنجي ارناط حاكم الكرك في فلسطين قام بقطع الطريق علي الحجاج المسلمين، وارتكب أبشع الجرائم، حيث قتل النساء والاطفال وأسر الرجال، وكان يقول : قولوا لمحمدكم ان يدافع عنكم !

وقد تمكن احد الرجال الاسري من الهروب والوصول الي صلاح الدين الايوبي واخبره بكل ما حدث، هل تعرفون ماذا كان رد فعل صلاح الدين الايوبي ؟!

اعتزل صلاح الدين في بيته، واخذ يبكي ويتضرع الي الله عز وجل لمدة يومين كاملين، وكان دائماً يدعو قائلاً : يا رب هل تسمح لي أن أنوب عن رسولك محمد صل الله عليه وسلم في دفاع عن أمته، وما زال يكررها حتى اليوم الثاني ثم قام باعداد جيش قوي وخطب فيهم خطبة قصيرة قائلاً : يا جنود محمد صلي الله عليه وسلم، إن ارناط حاكم الكرك قد تجبر وظلم وقتل حجاج بيت الله الحرام، وسفك الدماء وتجرأ علي رسول الله صلي الله عليه وسلم قائلاً : قولوا لمحمدكم أن يدافع عنكم .

وانا قد وهبت نفسي وروحي لأنوب عن رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم في الدفاع عن الامة الاسلامية، فمن يريد اللاحق بي في هذا الامر ؟ صرخ الجنود جميعاً في صوت واحد : كلنا فداء لرسول الله صلي الله عليه وسلم .

وبالفعل ذهب الجيش الي مكان المعركة ودارت الحرب في حطين، وانتصر صلاح الدين الايوبي وجيشه العظيم انتصاراً ساحقاً علي ارناط حاكم الكرك وأسره، وحينها قال له صلان الدين : أأنت الذي قلت قولوا لمحمدكم أن يدافع عنكم ؟ قال ارناط : نعم، فأجابه صلاح الدين : وانا العبد الفقير الي الله عز وجل، وقد شاء الله سبحانه وتعالي ان انوب عن رسول الله محمد في الدفاع عن امته، وقطع صلاح الدين رأسه جزاء للجرائم التي ارتكبها في حق المسلمين .

قصة المال المفقود

المال الضائع
المال الضائع

 

يحكي أن في يوم من الايام جاء رجل الي الامام ابي حنيفة وقال له : يا إمام إن لي مالاً دفنته في مكان ما ولا استطيع ان اتذكر هذا المكان ابداً، فهل تساعدني في ايجاد هذا المال وحل مشكلتي ؟ قال الامام ابو حنيفة : ليس هذا من عمل الفقيه؛ حتى أجد لك حلاً. ثم فكر لحظة وقال للرجل : صل هذه اليلة حتي الصباح وسوف تتذكر مكان مالك المدفون ان شاء الله تعالي .

وبالفعل عمل الرجل بنصيحة الامام ابو حنيفة رضي الله عنه، فأخذ يصلي وفجأة بعد مرور وقت قصير وخلال صلاته تذكر الرجل المكان الذي دفن به المال، فأسرع اليه وعثر علي ماله .

وفي صباح اليوم التالي ذهب الي الامام ابو حنيفة واخبره أنه قد وجد ماله المفقود وشكره، وقبل أن ينصرف سأل الرجل الامام متعجباً : ولكن كيف عرفت أنني سوف اتذكر مكان مالي ؟ قال الامام ابو حنيفة : لأني علمت أن الشيطان لن يتركك تصلي ، وسيشغلك بتذكر المال عن صلاتك.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق