قصص

قصة ليلة الاسراء والمعراج بالتفصيل وتوقيت حدوثها

قصة ليلة الاسراء والمعراج

نعرض لكم اليوم من خلال موقع احلم قصة ليلة الاسراء و المعراج بالتفصيل ، فرحلة الاسراء و المعراج  ليست من الاحداث العادية بل كانت معجزة من المعجزات الالهية المتكاملة ، وهي من المعجزات التي ايد بها الله تبارك و تعالى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم حيث اسرى الله  بالرسول عليه السلام من المسجد الحرام في مكة المكرمة الى المسجد الاقصى في مدينة القدس ومن ثم الى السماوات العليا ، و على الرغم من ان القرآن الكريم لم يشتمل على القصة بالشكل الكامل الا ان آياته حملت بعض التفاصيل ومنها قوله تالى ( ولقد رآه نزلة اخرى * عند سدرة المنتهى * عندها جنة المأوى * اذ يغشى السدرة ما يخشى * ما زاغ البصر و ما طغى*  لقد رأى من آيات ربه الكبرى ) ، وفي تفسير  الآية ( لقد رآه نزلة اخرى ) فتعني هذه الآية بان الرسول عليه الصلاة و السلام رأى جبريل على هيئته التي خلقها الله عز وجل عليها ، و لذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم  تفاصيل قصة الاسراء و المعراج ، فنتمنى ان تستفيدوا من هذه القصة و نتمنى ان تنال اعجابكم.

 

تفاصيل ليلة الاسراء و المعراج
تفاصيل ليلة الاسراء و المعراج

 

توقيت الرحلة و المكان

 

يوجد قولين حول توقيت رحلة الاسراء و المعراج ، القول الاول هي ان الرحلة حدثت قبل الهجرة النبوية بثلاثة اعوام ، اما القول الآخر فيرى بان توقيت الرحلة كان قبل الهجرة بعام واحد ، وبالنسبة لمكان بدايتها فهناك ايضا قولان مختلفان ، القول الاول ان البداية كانت من المسجد الحرام في مكة المكرمة حيث كان الرسول عليه الصلاة و السلام نائما في الحجر وكانت البداية من موضعه ، اما القول الثاني فهو ان الرحلة بدأت من منزل ( ام هاني ) بنت ابي طالب ، وهناك قول ثالث وهو ان كل الحرم مسجد.

 

اقرأ ايضا : قصص اسلامية واقعية قصة جميلة عن المولد النبوي الشريف

 

قصة الاسراء و المعراج
قصة الاسراء و المعراج

 

احداث الاسراء

 

حكى الرسول عليه الصلاة و السلام  احداث الاسراء حيث قال : حضر ثلاثة من الملائكة منهم جبريل و ميكائيل  فجعلوا جسد الرسول عليه الصلاة و السلام لظهره بحيث يستقبل الارض و هو نائم ثم قاموا بشق بطنه عليه السلام وغسلوا ما فيها من غل بماء زمزم وملؤوا قلبه بالحكمة و الايمان ، و بعدها عُرض على الرسول عليه الصلاة و السلام ان يختار ما بين اللبن و الخمر فاختار اللبن وشرب منه ، ثم قام جبريل واركب النبي عليه الصلاة و السلام دابة يُقال لها البراق لتتجه به نحو المسجد الاقصى وكان جبريل هو الذي يسوقه حتى وصل به الى باب المسجد الاقصى ليدخل المسجد ويقابل الانبياء الذين بعثهم الله عز وجل من قبله فسلم عليهم وصلى النبي عليه السلام بالمسجد الاقصى ركعتين.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص اسلامية قصيرة قصة استشهاد عثمان بن عفان رضي الله عنه في المدينة المنورة

 

قصص اسلامية
قصص اسلامية

 

احداث المعراج

 

صعد جبريل بالرسول عليه السلام الى السماوات ، وفي السماء الاولى شهد الرسول بعض الاحداث التي تدور بها ثم انتقل عليه الصلاة و السلام الى السماء الثانية ليرى فيها زكريا و عيسى بن مريم عليهما السلام وبعدها ارتقى جبريل بالرسول الى السماء الثالثة ليرى بها يوسف عليه السلام ومن ثم انتقل الى السماء الرابعة  والتي كان بها ادريس عليه السلام وبعدها صعد الى السماء الخامسة والتي كان بها هارون وبعدها رأى موسى عليه السلام في السماء السادسة ، واخيرا رأى الرسول عليه الصلاة و السلام ابراهيم عليه السلام في السماء السابعة حتى وصل به جبريل الى سدرة المنتهى ، بعدها استلم مَلك من الملائكة الرسول عليه الصلاة و السلام من جبريل  ليصعد به المَلك الى العرش وبعدها اخذ جبريل الرسول وأراه من نعيم الجنة وكذلك من جحيم النار لتنتهي بذلك رحلة الاسراء و المعراج ويعود جبريل بالنبي عليه الصلاة و السلام الى مضجعه.

 

و للمزيد يمكنكم قراءة : قصص جميع الانبياء من قصص القران قصص مختصرة

 

 

قدمنا لكم اليوم من خلال موقع احلم باقة من المعلومات الدينية عن احدى معجزات الرسول عليه الصلاة و السلام وهي الاسراء و المعراج ، ففي هذه الرحلة ذهب الرسول عليه الصلاة و السلام من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى وصعد الى السماوات السبع ليعود بعد ذلك الى مكة المكرمة مرة اخرى و قد حدث كل ذلك في ليلة واحدة .. نتمنى ان تكون احداث هذه القصة قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالقصص الدينية و الاسلامية من خلال موقع احلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى