قصص وعبر

قصة فيها حكمة بعنوان ربي يراني وقصة الدب الكسول للأطفال

قصة فيها حكمة

نعرض لكم اليوم من خلال موقع احلم قصص جميلة جدا نتعلم منها الحكم و العبر ، فالقصة هي احد فروع الادب الفني الذي يشتهر به العرب ، و هي عبارة عن وصف مجموعة من الاحداث المرتبطة بمكان و زمان بل و اشخاص معينيين ، و يلعب فيها كلا من عنصر التشويق و الاثارة دورا بارزا و مهما جدا ، و الهدف من القصة هو ايصال حكم و مبادئ و قيم معينة كما انها تعتبر اليوم احدى وسائل التعليم المختلفة فهي تعمل على تنمية المخزون اللغوي و الفكري بالنسبة للاطفال كما انها تحفز عملية التفكير لديهم وتحسن الكثير من المهارات المهمة مثل التركيز و الاستماع ، و بالتالي فان القصة لا غنى عنها اليوم فهي من اهم مقومات التربية السليمة ، و لذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم قصص جميلة جدا نتعلم منها حكم مفيدة ، فنتمنى ان تنال هذه القصص اعجابكم.

 

قصة ربي يراني

 

ذات يوم من الايام كان هناك احد الشيوخ الذين كانوا يرغبون في اختبار مدى ذكاء الطلاب لديه ، فاتى باربعة منهم واعطى كل طالب منهم ثمرة ، وطلب منهم ان يذهبوا ويأكلوا هذه الثمرة في مكان بعيد لا يعلم به اي احد ، وفي اليوم التالي جاء الطلاب الاربعة الى الشيخ وقالوا له لقد نفذنا ما امرتنا به ايها الشيخ ، فقال الطالب الاول : لقد اكلت الثمرة في غرفتي ولم يراني احد ، اما الثاني فقال : لقد اكلتها في حديقة المنزل وقال الثالث : لقد اكلتها فوق سطح المركب وكنت لوحدي ، وعندما جاء دور الطالب الرابع وجد الشيخ الثمرة بيده ، فقال له الشيخ ؟ لماذا لم تأكل الثمرة يا بني ؟ ، فقال الطالب الرابع : لم اجد مكان لم يشاهدني فيه احد لان الله دائما يراني.

 

الحكمة المستفادة من هذه القصة

 

من المهم جدا زرع روح الخوف من الله عز وجل داخل النفس لانها السبيل نحو طاعة الله عز وجل و الخوف دائما من ارتكاب الذنوب و المعاصي ، فالله عز وجل دائما مطلع على اعمالنا فلا يغفل عنه اي شيء في هذه الحياة سبحانه وتعالى.

 

اقرأ ايضا : قصص اطفال طويلة ومضحكة جدا لجميع الأعمار

 

قصة الدب الكسول

 

كان هناك دب يعيش في احدى الغابات ، وكان هذا الدب كسول جدا لا يحب الحركة ابدا ، وفي كل يوم كانت جميع الحيوانات تخرج من مساكنها باحثة عن الطعام ويعودون في المساء وهم متعبون ، وكانوا يطلبون من الدب ان يأتي معهم حتى يكون قادرا على جلب طعامه ، ولكنه كان يقول لهم بانه يعيش اسفل شجرة تحتوي على الكثير من العسل الذي سيكفيه لشهور كثيرة وبالتالي فهو ليس في حاجة الى ارهاق نفسه بالبحث عن الطعام يوميا مثل باقي الحيوانات ، وفي يوم من الايام سمع الدب صوتا من الشجرة فنظر الى الفتحة التي تحوي العسل لكي يطمأن فوجد فأر يركض داخل الشجرة وخلفه ثعبان كبير ، وقام الثعبان بالقاء سمه على الفأر الذي مات الى جانب العسل الذي كان الدب يأكل منه ، وهنا حزن الدب حزنا شديدا فطعامه اصبح مسموما ، و عندما عادت الحيوانات من رحلة البحث عن الطعام وجدوا الدب يبكي ، فقالوا له : ماالذي يبكيك ايها الدب ؟ ، فقال الدب : لقد اصبح طعامي مسموما ، فقالت الحيوانات له : تعال معنا غدا صباحا وابحث عن الطعام ، فقال الدب : حسنا ، وفي اليوم التالي ذهب الدب مع الحيوانات واصبح نشيطا جدا ومجتهدا واحب الدب ذلك كثيرا ولم يعد كسولا بعد اليوم.

 

الحكمة المستفادة من هذه القصة

 

الهدف من القصة هو الحث على العمل وتجنب الكسل و الخمول وحتى لو كان الشخص يملك الكثير من المال ، فالعمل يعني الحركة وبالتالي فهو مفيد جدا للجسم ويعطي الجسم الطاقة و الحيوية ويجعل الشخص يشعر بالتفاؤل.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص مؤثرة عن الحب الحقيقي الذي لايموت

 

قصص فيها حكمة
قصص فيها حكمة

 

قصص و عبر
قصص و عبر

 

قصص اطفال مفيدة جدا
قصص اطفال مفيدة جدا

 

 

قدمنا لكم اليوم من خلال موقع احلم باقة من القصص الجميلة جدا و المفيدة للاطفال ، وهي قصص تنتهي بحكمة علينا جميعا تعلمها ، فالقصص ليس المغزى منها اضاعة الوقت وانما هي دروس مفيدة في شكل احداث يحب الجميع سماعها ، و لذلك فان القصص تعتبر من اهم وسائل التعلم هذه الايام ، وبصفة خاصة القصص التي لها مغزى و حكمة علينا تعلمها في هذه الحياة .. نتمنى ان تكون هذه القصص قد افادتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالقصص المختلفة من خلال موقع احلم.

 

و للمزيد يمكنكم قراءة : حكاية الثعلب والغراب من اروع قصص الاطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى