إسلاميات

فضل سجدة الشكر وماذا يقال فيها وكيف تتم

فضل سجدة الشكر

فضل سجدة الشكر يساوي خيرا كثيرا ,فان الله يحب العبد الشكور ويزيده من فضله في كل امور حياته كما قال الله تعالي في كتابه الكريم,”وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ”,فان الله عزوجل يرفع من درجة العبد الشكور ومكانته في الدنيا والاخرة فانها عبادة محببه عند الله ورسله ,”واما بنعمه ربك فحدث” فان نعم الله علينا عديدة بداية من الحواس واستخدمتها ,الي النعم الشخصية واليومية التي يهدي الله عزوجل بها العباد, فيجب ان يتحلي المسلم بذكر الحمد والشكر علي لسانه في كل الاوقات .

ويكتمل الشكر بالسجود وفضل السجود لله وكثرة السجود فكلما سجد العبد لله رفعه الله درجات ورزقه العزة والمقامات المنيرة بين العباد فان الله يحب العبد كثير السجود ويتباي الله عزوجل بين الملائكة قائلا “يا ملائكتى انظروا إلى عبدى أدى فريضتى وأتم عهدى ثم سجد لى شكرا على ما انعمت به عليه.. يا ملائكتى ماذا له؟ فتقول الملائكة يا ربنا رحمتك.. ثم يقول الرب ثم ماذا؟ فتقول الملائكة يا ربنا جنتك فيقول الرب تعالى ثم ماذا؟ فتقول الملائكة يا ربنا كفاه ما همه فيقول الرب ثم ماذا فلا يبقى شيء من الخير إلا قالته الملائكة فيقول الله تعالى يا ملائكتى ثم ماذا؟ فتقول الملائكة يا ربنا لا علم لنا فيقول الله لأشكرنه كما شكرنى وأقبل إليه بفضلى وأريه رحمتي”

أقراء ايضا:كيفية الصلاة الصحيحة واركانها وسننها ومبطلات الصلاة وآيات الصلاة في القرآن الكريم

حديث نبوي
حديث نبوي

ماهي سجدة الشكر

فقد روى أبو داود، وغيره، عن أبي بكرةَ ـ رضي الله عنه ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم,” أنه كان إذا جاءه أمر سرور، أو بشر به خرَّ ساجدًا شاكرًا لله“,حيث يتم التسبيح والشكر والحمدلله, باي صيغة نحمد الله علي النعمة او دفع الشر وشكر الله والحمد والثناء, فيسجد العبد لله سجده شكر لله تعالي عندما يسمع خبر يسعده, او دفع بلاء من شر او اذي حيث يمكن ان تؤدي سجدة الشكر بعد كل صلاة مفروصة, بغرض شكر الله علي نعمه في كل امور حياته ويجوز بعض العلماء اداء سجدة الشكر بدون طهارة, فربما عند سماع الشخص خبر ينتظره او خبر سعيد لا يكون علي طهارة او وضوء ,فيجوز ان يسجد لله ويشكره وبعد ذلك يصلي ركعتين شكر لله .

أقراء ايضا:الصلاة اقوال عن فضل الصلاة واحكامها وفوائدها للمسلم والطريقة الصحيحة لأداء الصلاة

الصلاة في المسجد
الصلاة في المسجد

كيف تتم سجدة الشكر وماذا يقال فيها

يقول الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله -: ان سجود الشكر مثله مثل سجود التلاوة وسجود السهو حيث يقال فيه اذكار مثل سبحان ربي الأعلى, سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي, سبوح قدوس رب الملائكة والروح,هذه تعتبر افضل التسبيحات واشملهم  من كثير من اراء الامة الاربعة والعلماء ,حيث تحتوي هذه التسبيحات علي الحمد والشكر لله علي نعمة التي نال عليها وبلغته, ثم يدعو العبد بما شاء من الدعوات الطيبة والتي يتمنها ,فهي تكون دقائق معددودة حيث يفضل اطالة السجود من ذكر الله والحمد والشكر له, ففيها تتم حمد العبد لربه وشكره ومن خلالها تزداد نعمة الله علي العباد من خيرات الدنيا والاخرة ,كما قال الله تعالي” لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ” .

أقراء ايضا:كلام جميل عن رسول الله وأخلاقه وصفاته صلى الله عليه وسلم

سجود الشكر
سجود الشكر

فضل سجدة الشكر

يعتبر فضل سجدة الشكر من فضل السجود في الصلاة ,حيث تعتبر عبادة عظيمة فهي تواضع لله عزوجل والاذلال له والتجرد من القاب الدنيا ,وارضاء الله تعالي والسجود لعظمتة والاقرار بعباديته وفضله ,وهي اقصي درجات العبودية ففيه رفع درجات للمسلم ,كما اخبرنا الرسول صل الله عليه وسلم “عليك بالسجودِ فإنّك لا تسجدُ للهِ سجدةً إلا رفعك اللهُ بها درجةً وحطّ عنك بها خطيئةً”.

يتعدد فضل سجدة الشكر من تفريج للهموم وقضاء للحوائج ,واستجابة الدعاء ومن النعم التي تعم علي العباد من اشراقة وجود الساجدين ووقاية الساجدين من النار, حيث ان النار لا تقرب من العبد كثير السجود لقول الرسول صل الله عليه وسلّم: “أمَرَ اللَّهُ المَلَائِكَةَ: أنْ يُخْرِجُوا مَن كانَ يَعْبُدُ اللَّهَ، فيُخْرِجُونَهُمْ ويَعْرِفُونَهُمْ بآثَارِ السُّجُودِ، وحَرَّمَ اللَّهُ علَى النَّارِ أنْ تَأْكُلَ أثَرَ السُّجُودِ”

أقراء ايضا:كيف اترك المعاصي والذنوب واجاهد نفسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى