شعر حزين

شعر شعبي عراقي عتاب للحبيب موجع ومؤلم جداً

من اهم انواع الشعر المعروفة هو العتاب والعتاب هو درجة من درجات الحزن التي تنشأ بين المتحابين ويكون سببها هو احد المشاكل بين الطرفين ويكون العتاب درجات وذلك على حسب درجة الزعل التي وقعت بين الطرفين ، ولكن العتاب هو من ارقى انواع الخصام ونجد أن كثير من الشعراء لم يستخدمو العتاب كوسيلة للتعبير عن حزنهم تجاه احبتهم ولكنهم تطرقوا لاستخدامه كأحد وسائل التعبير عن الحزن تجاه اصدقائهم واقاربهم ايضا ومن هنا يجب ان نتعلم استخدام العتاب كأحد وسائل التعبير عن الحزن مع الاصدقاء او الاقارب فذلك السلوك يقوم من العلاقات ولايهدها بل يجعلها تسير في الطريق السليم وفي الكثير من الأحيان تقوم بتجديد جسر الثقة فيما بين الأحبة وسنسرد لكم في ذلك المقال اهم الأبيات الشعرية التي تحدثت عن العتاب.

شعر عراقي عن الحب

شعر شعبي عراقي رائع وملهم للعشاق عتاب.

  • أحبّك مو لأن انت حلو- عبد الحسين الحلفي

    أحبك مو لأن انت حلو لا

    لأن روحي التقت كبلي ولك بيك

    اذا إنت تمُّر ع الأعمى يصيح الله

    والأخرس لَّون حاچيته يحاچيك

    أذب كلبي على سهمك وآنه مجروح

    واكلك دير بالك أخاف أأذيك

    إجرَّحني ولك بس كون عالكيف

    لأن إنت ويَّه دمي وخاف أبديِّك

    إجرحني ولك بس كون ما موت

    حتى مِن يتهموَنك أبريّك

    على المراية وكفت ما شفت وجهي

    وشفت وجهك طلعلي وكمت أحاچيك

    وثبت بمرايتي وجهك مرايات

    وأباوع وجهها مرايتي بيك

    بكذلتك شِّد ركبتي وطلع الروح

    أريدنها بعد تتكرب عليك

    أنت بحضني واكول بعيد

    اريدن هيچ كون آنه انخبط بيك

    بيا شارع مشيت كبالي ألاكيك

    أفوت بغير شارع هم ألاكيك

    أرد للبيت كبلي الكاك بالباب

    اطب كبلي تطب وتكلي أتانيك

    بغيرك فكّرت كلت آنه أنساك

    طلع غيرك يشبهك وفكرِّت بيك

    طلع غيرك يشبهك وفكرِّت بيك
  • محتاجة كلش إلك – شهد الشمري

    محتاجة كلش إلك يلي شاغل انت الفكر

    محتاجة إلك مو حجي وارتاح من ينذكر

    هنيّاله من كابلك يا أحلى صورة شعر

    محتاجة إلك ما تجي ما باقي شي بالعمر

    زعلان؟ ليش الزّعل زعلان آنه اعتذر

    بس ارجع لخاطري صير على نحري
  • عطر

    صير على جفني كحل

    حليني بين السمر تعبني ذرف الدّمع

    بس ما طفالي الجمر بركان في داخلي

    ويا خوفي لا ينفجر شو مأخرك ما تجي

    ما ظل إلك كل عذر

    أهلال جرحك كمل أي كمل وأصبح بدر

    صدكني حيل اتعبت حبّك عسر مو يسر

    اترجيت وتوسّلت بيك شكثر وشكثر

    ما فاد بيك الرجه وجبرتني لهل أمر

    ما بعد أضلن شهد خلّيك منّي حذر

    واحجيها لا تستحي كول أنت طبعك
  • غدر

    حبّك تحيّة صبح ما تلفض بالعصر

    روح وبعد لا ترد شي عادي صار الهجر

    اللي ما عرف معنى العشك ما بعد أحطله كدر

    جانت درجتك ألف بس هسّه صارت صفر
  • أحبّك

    أنا بس بالكلام وذايب بحبّك

    وأفكر بيك أنا في ليلي ونهاري

    إذا شفتك صدّك شو يصير أنا بحالي

    أظن يغمى عليّ وافقد إبصاري

    تعال وصير إلي بالحب غطا وفراش

    ودفّيني بحنانك واعرف أسراري

    أحبّك كالطفل من يهوى صدر أمّه

    يموت من القهر لو فطمته إجباري

    زرعتك بالعشق وردة وصرتلك ماي

    غصن حبّك شرب من أعذب أنهاري

    أنا بدونك مثل بيت أنهدم ساسه

    تعال ابني أساسي وابدأ أعماري

    حبيبي ارحم بحالي حن على قلبي

    أنا بهجرك دمع بعيوني ضل جاري

    صرت أنت بقلبي كالنّبض والدم

    وسمّيتك حبيبي ملهم أفكاري

    تعال وخلي أيدك تشبك أيديّ

    واحضنّي وطفّي بالعشق ناري

    وخلّي شفتي تشرب مي شفافك

    أريد بشفتك ترتوي أزهاري

    أريدك كالحمامة تحط على بيتي

    وأريدك كالثريّا تنوّر بداري

    تعال وصير إلي أنت الهوا والماي

    وأريدك كالبلابل تسكن أشجاري

    تعب قلمي وأنا اكتبلك قصائد حب

    ولكن للأسف ما تفهم أشعاري
  • يا قمر

    بهيدة على بختك يا كمر، مساهر وأريد أشكيلك

    انه غريب ابدنيتي مضيّع وادور ابليلك

    عن ربعة اهلي ، ودلّة الديوان ، ومواويلك

    عن ضحكة البربين لعيون الدلو

    عن رقصة الصفصاف والماي الحلو

    عن صحبتي، وخلاني، وعيون النّهر

    بهيدة على بختك يا كمر

    يا غربتي

    غربة عصافير التودع عشوشها برفّة جنح

    ويا دمعتي

    دمعة الكاع اللي تبكي موت اهروشها بجيت الملح

    يا دار أهلنا الطاهرة مر العمر

    عيون الحب امساهرة وما مش خبر

    بهيدة على بختك يا كمر

    وك يا كمرنة مروتك حنّي الشواطي بدمعتي

    كلهم كبرت أعله الصبر والونّه صارت غنوتي

    مشتاق ابوسن دجلة واشرب مايها

    واعزف ترانيم المحبّة بنايها

    دجلة الهوى، والسّوق، والحب، والسّهر
شعر عراقي
شعر عراقي

شعر شعبي عراقي حب وعتاب للازواج.

  • أنا اللّي عشت بالدّنيا اصارع غابة الأحزان

    حزن هموم عذابي يبتسم فيهــــا


    تعبت بدنيتي هايم وصرت بدنيتي حـــيران

    تعبت وهذي الدّنيا دايم ألاقيهــــا


    زانا في داخلي نغمة وجدها داخلي فــنان

    وجدها نغمة حيّة وتبغى من يغنيها.
  • محبتنه جذب مو كالو تموت

    ولتصدّكهم الكالو لك نسيتك


    لأن أنت شراكة بالنّفس ويّاي

    وما أتنفّس أني بغير ريتــــك


    تدري أنت شكثر بيك أنّي محظوظ

    وأحسّ بختي كعد لمن لكيتك


    وإذا فكّرت أعوفك وأنسى ذكراك

    ياخذني الكلب كوّة على بيتك


    حجولي شكد عليك وكلت عذال

    عاندت الحجو عنّك وجيتــــــك


    كالو صعب دربه يتعبك هواي

    ورغم هذا التّعب كله اعتنيتك


    كالو بس أذيه وعوفه وأرتاح

    عفت الرّاحة أنا وميّت آب ذيتك
  • يسقط سجن شوكك ولك مو ملّيت

    ما مرّة رحمت بحال مسجونك

    شفتني لوحدي وأنت جمالك جيش

    واحتلّيت قلبي الماكدر دونك

    راح أدخل حرب صبرك بدون سلاح

    واشمّت بيك كلّ المايكدرونك

    واجبرك تنسحب متعذّب ومكسور

    وأشلع ضحكتك من لمعة سنونك

    أنا نطيتك عمر شمعة عذاب وليل

    بس كلّ الخذوك شراح ينطونك

    ثواني بلا سبب كدرو يغيرونك
  • يا دنيتي ليه أنا حالي غريب؟

    القلب يشكي جروح من دون أسباب

    أجلس وفي قلبي طعون وتغريب

    والعين كلّ الوقت تبكي‏ من الأحباب

    يا دنيتي تكفين

    لاصرت عايش طول عمري بتعذيب

    فالموت أرحم

    من زمن ما به أحباب
  • أنّه بخير شكراً، من سألت الحال؟

    لتكرّر بعد ما بيه حيل ذنوب

    يمكن جذبت لمّن كلت أنساك

    مو يمكن

    أكيد الشّوك بينه وماكدرنه نتوب

    كتبت اسمك بورقه واشمرتها أبير

    كلّي شبيك خايب ما تخاف الحوب؟

    خايف حوبتك؟! لاوالله مو بس خوف

    أنا بفكرت وداعك عقلي طب حروب

    وي كلبي تعارك وخسرت الثّنين

    هذا المايريد، وهذا بيك يذوب

    وك عليمن جاي تسأل عن الأحوال؟

    وتهيّج المواجع والأشواك تلوب

    خليني بمكاني من بعيد أهواك

    وإذا يهتزّ حنيني بوجهي سدّ البوب
عاهدتني الا تميل عن الهوي
عاهدتني الا تميل عن الهوي

 

وفي النهايه يجب عليك ان تنتبه وذلك لان العتاب قد يكون أحد أهم الوسائل في تقويم سلوك العلاقات وفي تحسين مزاجها العام ويساعد في خلق نوع من الطمأنينه بين الطرفين حيث يعلم كلا منهما انهم لديهم نوعا ما من جسر الثقة واذا اخطأ احدهم فان الاخر يسامحه يعاتبه ، أي بمعنى أقرب للدقة ان العتاب يخلق جو هادئ للطرفين لكي يستمتعو بحياتهم ولايخافون ان يخطأ أحد منهم وذلك لأنهم يعلمون الطريق السليم لتقويم ذلك الخطأ وفي النهاية نتمنى من القارئ الكريم أن يكون قد اتعظ من ابيات العتاب تلك وأخذ العبرة والعظة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى