شعر حزين

شعر حزين رحيم المالكي ابيات مؤلمة باللهجة العراقية

شعر حزين رحيم المالكي

الشاعر العراقي المعروف رحيم المالكي اسمه بالكامل هو رحيم طاهر جناح المالكي ، ولد الشاعر الكبير في مدينة ميسان في العراق و ذلك يوم 1 تموز عام 1962 م ، بعد موت والده انتقلت عائلته الى بغداد العاصمة ، و اكمل بها دراسته للمرحلة الاعدادية وذلك عام 1986 م ، وقد تعلم الشعر على يد الشاعر فالح حسون الدراجي وهو احد شعراء مدينة الصدر مع بداية الثمانينات ، تم اعتقاله عام 2001 بتهمة خطيرة وهي محاولة قلب الرأي العام ضد النظام ، وعندما سقط النظام اتجه للعمل في قنوات الفيحاء وقضى في هذه القناة ما يقرب من العام ، تم قتله خلال تفجير انتحاري استهدف فندقه وذلك يوم 25/6/2007 ، ولذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم مجموعة من الابيات الشعرية للشاعر العراقي الكبير رحيم المالكي ، فنتمنى ان تنال اعجابكم.

 

شعر حزين لرحيم المالكي
شعر حزين لرحيم المالكي

ابيات شعرية للشاعر العراقي رحيم المالكي

انا ميت شعر واتوسل الشيطان
يا شيطان شعري انكطعت اخبارك

كبل جنك جحا كلسا تدك الباب
ما رايد شعر مر واخذ بسمارك

يا شيطان شعري الشاعر من يموت
يتعطل فرض والكون يتدارك

انا واثق عفتني وروح لا رديت
يوم فراك وجهك يوم المبارك

شجنيت من الشعر لو سجن لو طعنات
ساعة اصفى وية ربعي وعمر نتعارك

بس لحضات محتاجك قبل لتروح
اريد ارثي غني وروح اكطع ابحارك

يا صاحب غني الماعفتة حد الموت
وكتب اخر قصيدة من وهج نارك

جان القلم شضى والحبر نيران
الشهادة اكبر قصيدة تدوخ افكارك

فنك مثلة تكتب تكدر انت تموت
ضل دور اضعاف الكوم تبرالك

غني دور ورق مالكة وما تاناك
كتبها وصعد بيها وما نزل جارك

غني والفقرة ضلت بيهم شوصيت
غني وصيت من ياخذ بثارك

غني كلش غني بس بعدة بالايجار
غني ياهو الشريف اليدفع ايجارك

يا اكبر حرامي بكت كومة كلوب
رجع كلوبنا وبالموت نتشارك

شعر حزين لرحيم المالكي
شعر حزين لرحيم المالكي

قصيدة بعنوان ابو ذيات للشاعر رحيم المالكي

يكلبي ما نفع تعبك ولا ارباك
وحصتك صارت الدوخة والارباك
بطريقك بعد ما اعاين ولا اربيك
من اطيعك هم تردني لحلك حيه

لأن طكات شماتي بهاماي
وشل لاتظن عيني بها ماي
اذا عالذل رضى يبصم بهامي
أكطعه انجان يرضالي برديه

انا الواضح والمبين ولااخاف
وانا الما رجفن جدامي ولا خف
وانا الما نكص وزني لاخاف
اختفيت وخفت خف وزن العليه

حبيبي جروح الك بالروح حالا
وامس جنت احسن من اليوم حالا
اريدك تنتخيلي وتجي حالا
باجر وين ما تلحك عليه

تتنخه تريد اجيك اليوم بالحال
وانت اعرف حبيب الروح بالحال
شمحلها وياك ماتقتنع بالحل
ادليك الدرب وترد عليه

الحديث بشاهده كالو وربطه
مو كلمن لبس بدله وربطه
حجه وماضام زلاته وره ابطه
يسولف طن ولا تصفه وكيه

روحي المجد والعليه وكرها
الرؤس الخانعه اكطعها واكرها
اموت من البخل واهله واكرهه
وجريمه اشعر بخيل يسوس بيه

آنا الدوه لعلاتك وانا الداي
وجريمه انت اصبحت خصمي ونداي
المثلك حصو ما نكط ولاداي
الحصو بنص المحيط ويشع ميه

النوايب جلد صبري ما انزع الها
ولو بالقوس ما ظل منزع الها
حبيبه تروح عني منو زعلها
اذا تزعل يدور الفلك بيه

هاك اخذ الجروح وياك هارف
ها دك الكلب بجفاك ها رف
مثل خزلة غنم والشوف هارف
شتن مشن كل وحده بنويه

حليم وعقل عندك جنت ذا راي
وجنت نسمة عذيبي وصرت ذاري
شبيك وي الغنم سرحت ذاري
رايك والعقل راحن سويه

مصايب عالكلب نصبو وللو
الهلبت ما نفعني بعد واللو
احبابي بلا ذنب للغير ولو
طبعهم غدر مابيهم حميه

الزمان بفركتك حزين حزنا
وعلى كل الحزن والنوح حزنا
تعال اعلى الدليل وشوف حزنه
مغيم ما صفه ومخبوط ميه

انا الما اكرر بحجي ولا اعيد
ولا احسب بزلاتك ولا اعد
شمالك ما تمر بيه ولا عيد
الخلل مدري بجنابك مدري بيه

جثير هموم اعاين حاسبلها
وانا لايام ضيجي حاسبلها
صفت والذيب اجاها حاس ابلها
راعي البل غفه واثر عليه

وحك من كون الاكوان وابسط
انا اسهل من نسيم الريح وابسط
جنت املك مخدة صوف وبساط
الاجوني فرهدو ذني من اديه

ابد ما يرحم الطايح وكتنا
جمعنا ورجع طشرنا وكتنا
اصيح اعلى الفرح اوكف وك اتنه
تركني وما سمعني ورد عليه

شنفعني الجو يصاحب من خلالي
اخذ ربعي واخوتي من خلالي
جثيرة ذيول عبرت من خلالي
الزلم واشباهها عبرت عليه

 

قصيدة تانيتك عمر

 

تانيتك عمر يمك ردت ارتاح
لكيتك واحه ميته ترابتك تذري
تانيتك تجبره لخاطري المكسور
جبرته بدمع بس ماجبر كسري

ليش تغيظني وأحجي الحجي المضموم
وتكول الناس عني مسودن يهذري
اذا تدري بعذابي وتدري اللي صار
لا تسأل عليه شباقي من صبري

خلصت العمر مابين جويه وآه
ومكالب بروحي وناركم حدري
ستوني الحزن مو كافي طفي النار
تبخر ماي صبري ونزرف جدري

يالرايد حجينه يظل جزر للدوم
وانت المد يفيدك ينمحي المقري
لان انت جرف وانه عليك الماي
اطلع عيوب جرفك لو كثر جزري

حاصرني الوكت وجروحي مسمومات
لا انت رحمتني ولا رحم دهري
تحزم جرح بيه وراد ياخذ ثار
التفت شاف الخناجر تطعن بظهري

 

شعر حزين لرحيم المالكي
شعر حزين لرحيم المالكي

و في ختام هذه الابيات يجب ان نعلم ان العراق من اكثر البلدان التي انجبت شعراء ولا شك ان رحيم المالكي كان ابرز الشعراء العراقيين و العرب ، و الشعر احد الاساليب الادبية التي يمكن ان يستخدمها الشاعر للتعبير عما يشعر به او يمكنه استخدام الشعر ليوضح وجهة نظره تجاه رأي او قضية معينة ، فعلينا ان نهتم بدراسة الشعر العربي بوجه عام والشعر العراقي بوجه خاص لما يحتويه من قصائد و ابيات لافضل و اجمل الشعراء …… نتمنى ان تكون هذه الابيات الاليمة قد حازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالشعر الاليم و الحزين من خلال موقع احلم.

و يمكنكم ايضا قراءة: شعر حزين كريم العراقي مؤثر جدا

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق