شعر حب

شعر المتنبي عن الشوق والحب للحبيب الغائب

شعر المتنبي عن الشوق

شعر الشوق يعد من الأمور التي يبحث عنها العديد ، وذلك لأن الاشتياق دليل أوضح لوجود الحب ، لأننا عندما نشتاق لأحدهم يصير العالم كله كأنه خالي من الناس ، وعليه نبحث عن الأمور التي يمكننا من خلالها أن نعبر عن ذلك الحب ، ويأتي شعر الاشتياق ليكون لسان حال الناس ليعبروا عن كل مشاعرهم وعواطفهم تجاه من يحبون ، ويعد أبي الطيب المتنبي أحد أهم الشخصيات التي مرت على الشعر العربي ، وفي هذا اليوم يسعدنا أن نقدم لكم متابعينا الأعزاء متابعي موقع احلم موضوع تحت عنوان شعر المتنبي عن الشوق والحب للحبيب الغائب ، سوف نجمع لكم في هذا الموضوع كم كبير جداً ومجموعة ضخمة من أقوى ما قاله الشعراء العرب في الاشتياق ، وحتى لا نطيل عليكم تعالوا نستمتع سوياً بقراءة هذه الأبيات ، التي نأمل أن تعجبكم وتقوموا بمشاركتها مع من تحبون.

الاشتياق في شعر المتنبي:

منَ الشوقِ والوجدِ المُبَرِّحِ أنَّني

يُمَثَّلُ لي من بعدِ لُقياكَ لُقياكا.

سأسلوا لَذيذَ العيشِ بعدك دائماً

وأنسى حياةَ النفسِ من قبلِ أنساكا.

**

أُغالِبُ فيكَ الشّوْقَ وَالشوْقُ أغلَبُ  . . . وَأعجبُ من ذا الهجرِ وَالوَصْلُ  أعجبُ

أمَا تَغْلَطُ الأيّامُ فيّ بأنْ أرَى . . .  بَغيضاً تُنَائي أوْ حَبيباً تُقَرّبُ

وَلله سَيْرِي مَا أقَلّ تَئِيّةً . . . عَشِيّةَ شَرْقيّ الحَدَالى وَغُرَّبُ

عَشِيّةَ أحفَى النّاسِ بي مَن جفوْتُهُ . . . وَأهْدَى الطّرِيقَينِ التي أتَجَنّبُ

**

ما الشَّوقُ مُقتنعاً مني بذا الكَمَدِ

حتَّى أكونَ بلا قلبٍ ولا كَبِدِ.

ولا الدِّيارُ التي كان الحبيب بها

تشكو إليَّ ولا أشكو إلى أحدِ.

ما زال كل هزيمِ الوَدقِ يُنحِلُها

والسُقمُ يُنحِلُني حتى حَكَت جَسَدي.

وكلما فاض دمعي غاضَ مُصطَبَري

كأنَّ ما سال من جفنيَّ من جَلَدي.

فأين من زَفَراتي من كَلِفتُ به

وأين منك ابن يَحيَى صَولةُ الأسدِ.

لمَّا وَزَنتُ بك الدنيا فمِلتَ بها

وبالورى قَلَّ عِندي كثرةُ العددِ.

ما دار في خُلدِ الأيامِِ لي فَرَحٌ

أبا عُبادةَ حتى دُرتَ في خَلَدي.

مَلكٌ إذا امتلأَت مالاً خزائنُهُ

أذاقَهَا طعمَ ثُكلِ الأمِّ للوَلَدِ

ماضي الجَنانِ يُريهِ الحزم قبل غدٍ

بقلبهِ ما تَرَهُ عيناهُ بعد غدِ.

ماذا البهاء ولا ذا النُورُ من بشرٍ

ولا السَماحُ الذي فيه سماح يدٍ.

أي الأكُفِّ تُبارِي الغَيثَ ما اتَّفَقَا

حتى إذا افترقا عادت ولم يَعُدِ.

قد كنتُ أحسب أنَّ المجدَ من مُضَرٍ

حتى تَبَحتَرَ فَهوَ اليومَ من أُدَدِ.

قومٌ إذا أَمطَرَتَ موتاً سُيُوفُهُمُ

حَسِبتَهَا سُحُباً جادَت على بَلَدِ.

لم أُجرِ غايةَ فكري منكَ في صفةٍ

إلَّا وَجَدتُ مَداها غايةَ الأَبَدِ.

للمزيد يمكنك قراءة : اجمل كلمات شعر عن الحب

من أقوى جاد به الشعر في الشوق:

فَيالَكَ شَوقاً بَعدَ مَا كِدتُ أَرعَوِي

وَ أَهجُرُ أَسبَابَ الهَوَى وَ التَّصَابِيَا

وَ أَصبَحتُ أَرفُو الشَّيبَ وَ هوَ مُرَقَّعٌ

عَلَيَّ وَ أُخفِي مِنهُ مَا لَيسَ خَافِيا

وَ قَد كادَ يَكسُونِي الشَّبابُ جَناحَهُ

فَقَد حادَ عَن رَأسِي وَ خَلَّفَ مَاضِيا

مَضَى فَمَضى طيبُ الحَياةِ وَ أُسخِطَت

خَلائِقُ دُنيا كُنتُ عَنهُنَّ رَاضِيا

**

أَبَى الشَّوقِ إلاَّ أَن يَحِنَّ ضَميرُ . . . وكُلُّ مَشوقٍ بالحَنينِ جَديرُ

وَهَلْ يَسْتَطِيعُ الْمَرْءُ كِتْمانَ لَوْعَةٍ  . . . يَنِمُّ عَلَيْهَا مَدْمَعٌ وَزَفِيرُ؟

خَضَعْتُ لأَحْكَامِ الْهَوَى  . . . وَلَطَالَمَا أَبَيْتُ فَلَمْ يَحْكُمْ عَليَّ أَمِيرُ

أفُلُّ شباة اللَّيثِ وهوَ مُناجِزٌ . . . وأرهبُ لَحظَ الرِئمِ وَهوَ غَريرُ

وَيَجْزَعُ قَلْبي لِلصُّدُود . . . وَإِنَّنِي لَدى البأسِ إن طاشَ الكَمِى صَبورُ

وَمَا كُلُّ مَنْ خَافَ الْعُيُونَ يَرَاعَة . . . وَلا كُلُّ مَنْ خَاضَ الْحُتُوفَ جَسُورُ

وَلكِن لأَحكامِ الهَوى جبَريَّة . . . تَبوخُ لَها الأنفاسُ وَهى تَفورُ

**

يُرسِلُ الوَجْدَ إِلى أَجفَانِهِ

رُسُلَ الأَدمُعِ مَثنَى وَ فُرَادَى

لَم يُرِقْهَا عَبرةً إلاَّ إِذا

اتَّقَدَتْ نَارُ الجَوَى فِيهِ اتِّقَادَا

قَد مَنعتُم أَعيُنِي طيبَ الكَرَى

فَحَريٌّ أَنْ يُصَارمنَ الرُّقَادَا

وَبخِلتُم بِخَيالِ طَارقٍ

لَو دَنَا مَا بِتُّ أَشكُوهُ البُعَادَا

فَابخَلُوا مَا شِئْتُم أَن تَبْخَلوا

إنَّ طَرفِي كَانَ بِالدَّمعِ جَوَادَا

**

يا أَيُّها الراكِبُ المُزجي مَطِيَتَهُ . . . بَلِّغ تَحِيَّتَنا لُقّيتَ حُملانا

بَلِّغ رَسائِلَ عَنّا خَفَّ مَحمَلُها . . . عَلى قَلائِصَ لَم يَحمِلنَ حيرانا

للمزيد يمكنك قراءة : شعر حب وغزل حديث

أشعار مصورة:

شعر
ابن زريدق البغدادي
كلمات حب
ونشكو بالعيون إذا التقينا
العتاب
أعاتب طيفه

للمزيد يمكنك قراءة : شعر حب من العصر الجاهلي

إن الشوق يعتبر من أرق المشاعر البشرية التي تنجم عن غياب الأحبة عن الناظرين ، ووقتها يبدأ القلب في الخفقان وتسري بالروح مشاعر الاشتياق والحنين للقياهم ، وقد برع أهل الشعر في وصف مشاعر الاشتياق ، وإلى هنا متابعينا نكون قد وصلنا إلى ختام موضوع الليلة الذي تكلمنا ودار حديثنا فيه حول شعر المتنبي عن الشوق والحب للحبيب الغائب ، وضعنا بين أيديكم باقة مختارة من أجمل ما في الشعر العربي من أبيات الحب والشوق ، فقد بدأنا حديثنا بفقرة بعنوان الاشتياق في شعر المتنبي ، وفي ثاني فقرة باقة من أقوى ما جاد به الشعر في الشوق ، وختمنا كلامنا بفقرة بعنوان أشعار مصورة.

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى