قصص أطفال

دورا وموزو الحقيقيين … القصة كاملة للأطفال الصغار

دورا وموزو الحقيقيين

إن صفة الشجاعة تعد واحدة من أجمل الصفات التي من الممكن أن يتحلى بها الأطفال الصغار ، فعلى الرغم من خطورة الشجاعة في بعض الأوقات بالنظر لعدم خوف الطفل من القيام بفعل أي شيء ، إلا أنها أساسي ومهم باكتشافه لما يحيط به ، مع تجاوز المشاكل والعقبات وإيجاد الحلول المناسبة لها ، وبدون شك فإن برامج الأطفال تعتبر معلماً هاماً لهم ، وذلك بالنظر لما تحمله من رسائل خفية بحلقاتها ، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أحد مسلسل كرتوني شهير يحبه الكثير من الأطفال ، فسنتناول اليوم دورا وموزو الحقيقيين … القصة كاملة للأطفال الصغار ؛ وحتى لا نطيل عليكم تعالوا نستمتع سوياً بقراءة هذه القصة الممتعة.

دورا والاصدقاء بالعربي:

  • إن شخصية دورا تتميز بشجاعتها وفضلوها والقدرة على إيجاد حلول للمشاكل والقدرة أيضاً على التعاون مع أصدقائكم ، كما أن ذلك الكارتون الشهير قد قدم الكثير من الدروس والفوائد للأطفال الصغار ، وقد تم بثه على الكثير من قنوات التليفزيون ، وقد حظى بحب الملايين من الأطفال خلال مدة قصيرة بعد أن بُث ؛ ويستمر عرض ذلك المسلسل حتى يومنا هذا ، وقد ظهر هذا المسلسل الرائع في عام 2000م ؛ وقد استمر في العرض حتى الموسم الـ9 ويبلغ عدد حلقات المسلسل 176 حلقة ؛ ومدة الحلقة الواحدة نحو 30 دقيقة.

هل دورا عمياء وموزو يساعدها:

  1. يوجد الكثير من المسلسلات ومن الأفلام الكرتونية التي لديها تأثير كبير جداً على الطفل الصغير وعلى الكبير أيضاً ؛ وذلك لأن العديد من الكبار ما زالوا مرتبطين بشخصياتهم الكرتونية المحببة لديهم ويحرصون على امتلاكهم لدمى تشبههم.
  2. والمسلسل الأمريكي الشهير دورا يعتبر أحد أشهر المسلسلات الكرتونية في الآونة الأخيرة ، وقد حقق نسبة مشاهدة كبيرة ومرتبط بصورة وثيقة بالأطفال ؛ ومن المثير للدهشة أن الكثير من الصفحات الإخبارية قد تناولت شخصية دورا بالرسوم الكاريكاتورية المشهورة ، إذ كانت الفتاة دورا كفيفة بالأصل وقد ساعدها قردها الذكي موزو على استكشاف المجهول.
  3. ولكن في حقيقة الأمر بأن المعلومات المتداولة مؤخراً عن تلك الفتاة الجميلة ليست صحيحة ، ولا تمثل طبيعة تلك الشخصية التي يتعلق بها الكثير من الصغار.

حقيقة دورا عمياء:

  • إن دورا ليست بعمياء بل هي فتاة جميلة تبلغ من العمر 7 سنوات تعيش مع أهلها في بيت رائع ، وقد دفعها الفضول لاستكشاف العالم المجهول وللتفاعل مع قردها وصديقتها.

صناعة أفلام الكرتون:

  1. لقد قام مبدأ الرسوم المتحرجة على تحريك سلسلة من الصور الثابتة بصورة سريعة عن طريق جهاز خاص ، إذ يوهم عين الإنسان بأن تلك الرسومات تتحرك بصورة متواصلة ، وقد كانت المرأة الأولى التي تم عرض أول مشروع للرسوم المتحركة أمام العلن في دولة فرنسا على يدي نشارلز ايميل رينود ؛ وحدث ذلك في العام ألف وثمانمائة واثنين وتسعون ميلادياً.
  2. وقد كان عن طريق جهاز للعرض للشرائح المحتوية على الرسومات المرسومة على إطارات ؛ وقد واصلت صناعة الرسوم المتحركة التطور حتى أصبح في الإمكان عرضها ولكن بعد الاستغناء عن الإطارات ، وتم ذلك في العام ألف وتسعمائة ، إذ أطلق على الفيلم اسم الرسوم السحرية ، وقد تم إصدار أول فيلم كرتوني كامل بالولايات المتحدة الأمريكية ؛ وكان ذلك على يدي ستيوارت بلاكتون.
  3. وقد كان يتم رسم الصورة بصورة يدوية ، وقد تغير مصطلح الرسوم المتحركة بعدها وصار أفلام الكرتون وذلك كان في العام ألف وتسعمائة وعشرون ، وقد انتشرت تلك الأفلام في معظم الدول الأوروبية ، ومن الجدير ذكره أن تصميم الرسوم المتحركة تم من خلال الحاسوب ببداية عام ألف وتسعمائة وخمسة وتسعون ، وقد كانت نقلة نوعية بمجال تلك الصناعة ؛ إذ كان أول فيلم يعرض بواسطة تلك الآلية كان توي ستوري.

للمزيد يمكنك قراءة : حكايات عالمية كرتون قصة البطة البيضاء الجميلة

للمزيد يمكنك قراءة : شخصيات كرتونية قديمة معلومات وصور

للمزيد يمكنك قراءة : قصص عالمية كرتون للأطفال قصة الأميرة والضفدع

وفي الختام متابعينا الكرام متابعي موقع احلم لا تنسوا أن تشاركونا في التعليقات الموجودة في الأسفل بأجمل مسلسل أو فيلم كرتوني كنتم تداومان على مشاهدته في الصغر!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى