تفسير الأحلام

تفسير حلم البكاء في المنام كما ورد عن الامام بن سيرين والامام بن شاهين

يسعدنا أن نقدم لكم الآن في هذا المقال عبر موقع احلم تفسير حلم البكاء في المنام كما ورد عن الامام ابن سيرين رحمه الله في كتب تفسير الاحلام وكما ذكر الامام خليل ابن شاهين الظاهري رحمه الله، حيث أن تفسير حلم البكاء في المنام له العديد من الدلالات والتفسيرات المختلفة طبقاً لتفاصيل الرؤية وحالة الرائي، وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : تفسير الأحلام .

تفسير ابن سيرين

قال الامام ابن سيرين ان من يري في منامه انه يبكي صارخاً او لاطما او مشقق لباسة او لابسا اللباس الاسود فان ذلك يشير الى الحزن والهم الذي يعاني منه الرائي والله اعلم، وإن رأي الانسان انه يبكي من خشية الله سبحانه وتعالي او من سمع القرآن الكريم وابدي ندمه علي ذنب من الذنوب التي فعلها في الماضي فهذه الرؤي باختلافها تدل علي الفرح والسعادة وذهاب الهم والغم باذن الله تعالي، كما تدل هذه الرؤية علي تقوي الله او نزول المطر اذا ما حرم منه سابقا وكان في امس الحاجة اليه ، كما ذكر ابن سيرين ان هذه الرؤية يمكن أن تشير الي طول عمر الرائي والله تعالي اعلي واعلم .

ومن رأي نفسه في المنام باكياً ذاكرا الله ومسبحا ومهللا فيشير ذلك الي زيادة ايمانه وتقواه وتوحيد الله سبحانه وتعالي، والبكاء في العينين في الحلم اشارة الي السعادة والفرح اما إن كان البكاء مصحوب بالصراخ والعويل فهو اشارة الي حزن ومصيبة، وذكر بعض العلماء أن من يري في منامه انه يبكي فسوف يأتيه اخبار سيئة من عائلته او ازعاج بأي شكل، اما إن رأي اناس يبكون فهذا يشير الي صلح وجمع شمل بين المتنافرين , واذا ما حلمت فتاة بهذا الحلم فيدل ذلك على شجار بين العشاق بدون الوصول الى صلح، وإن كان من رجال الاعمال فهو يدل علي النكسات والاحباطات والله اعلم .

تفسير ابن شاهين

من رأي في منامه انه يبكي دون اي صراخ او عويل فهو اشارة الي الفرج وزوال الهم والغم باذن الله، اما إن كان البكاء مصحوباً بصراخ فهو اشارة الي حدوث مصيبة لسكان هذا المكان الذي جاء في الحلم والعياذ بالله ، ومن دمعت عيناه بدون بكاء في الحلم فسوف ينال مراده ويحصل علي ما يريد، ومن بكى بدون دموع فيدل ذلك على شيء غير محمود , ومن بكى دما فاشارة الى الندم على امر فعله ويتوب منه ، ومن رأي انه يبكي وينوح علي موت شخص يعرفه فسوف يري هم او موت حفظكم الله، ومن رأي في منامه قوم يصرخون وينوحون ويمزقون لباسهم ويرمون التراب على رؤوسهم على والي قد مات فان ذلك الوالي قد جار عليهم في السلطان , وان مات ذلك الوالي وبكوا في جنازته بغير نواح فهم يرون سرورا من ذلك الوالي .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق