إسلاميات

بحث عن الامانة … أنواعها وفوائدها

بحث عن الامانة

لقد حث الله عز وجل عباده على أن يتحلوا بالأخلاق الحسنة ، ومن ضمن الأخلاق الحسنة هي الأمانة ، ذلك الخلق الطيب الذي يعد ذو أهمية كبيرة ، وقد أعلى الله عز وجل من شأن هذا الخلق ، وأمر بحفظه وذكره ، في مواضع كثيرة بالقرآن الكريم ، فقد قال المولى عز وجل : {والذين هم لأماناتهم وعهدهم راعون}.

فلو انتشر خلق الأمانة بين الناس ، وعم في المجتمع ، فإن هذا سوف يؤدي لتماسك المجتمع وقوته ، وعلى عكس هذا ، فلو انتشرت الخيانة بين الناس ، فإن هذا سوف يؤدي لهلاك المجتمع ، وهلاك الناس ، من خلال انتشار الجرائم بين الأشخاص ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على تعريف الأمانة ، وأنواع الأمانة ، وفوائد الأمانة ، فتابعوا معنا.

تعريف الأمانة

  1. إن خلق الأمانة يعرف اصطلاحاً على أنه كل أمر فرضه الله عز وجل على عباده من : صلاة ، وزكاة ، وصيام ، وكل ما يؤدي عليه المسلم من قبل أي طرف آخر ، مثل : أن يودع الشخص سراً لصاحبه ، فكتمان السر يعد أمانة ، ومن يودع عند مسلم وديعة ، فحفظها يعد أمانة.
  2. فالله سبحانه وتعالى قد أمرنا بإرجاع الأمانات إلى أهلها ، وحذرنا ونهانا عن الخيانة ، وقد عد الله عز وجل من يكون أمين أنه من المؤمنين والمفلحين ، والبشر بطبيعة الحال يحبون التعامل مع الشخص الأمين ، شخص يثقون فيه ، لما عرف عنه من أمانته ، ومن لم يؤد الأمانة ، فإن هذا سوف يؤدي لضياع الأمانة.
  3. ولو ضاعت الأمانة ، فضياعها يعتبر من علامات الساعة ، ويوم القيامة يظهر كل ما يفعله المسلم ، فلو كان مضيعاً لها ، فهذا سوف يؤدي لخزي صاحبها يوم القيامة ، ودليل هذا قول الله عز وجل : {يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون} فليسأل المسلم منا ربه أن يكون أمين دائماً ، وأن يعينه على هذا.

للمزيد يمكنك قراءة : انشاء عن الامانة

أنواع الأمانة

مفهوم الأمانة هو مفهوم كبير جداً ، حيث يغطي مفاهيم كثيرة بداخله ، فللأمانة أنواع فهي ليست مقتصرة على نوع وحسب ، بل تشمل أنواع عديدة ، وفيما يلي توضيح بعض أنواع الأمانة :

  1. إن من أعظم أنواع الأمانة هي أمانة حفظ الدين ، وتبليغه والتمسك به ، فكل شخص مسلم مؤمن على حفظ دينه وتبليغه للبشر.
  2. إن كل هبة وهبها الخالق جل في علاه هي أمانة علينا ، فجوارحنا من بصر ، وسمع ، ولسان ، وقدم ، ويد ، كلها تعد أمانات علينا أن نحافظ عليها ، وأن نستخدمها فيما يرضيه تعالى ، وألا نستخدمها في ما يغضبه من معاصي وذنوب ، والأموال التي يرزقنا الله عز وجل بها أمانة علينا أن ننفقها في وجه الحق المشروع.
  3. كل عمل يعمل به الشخص مهما كان كبير أم صغير هو أمانة ، علينا أن نحافظ على عملنا وألا نضيعه.
  4. إن عرض الشخص أمانة ، عليه أن يحافظ عليها وألا يقع في الفاحشة ، وما حرم الله تعالى.
  5. إن كتمان السر أمانة ، فعلى الشخص ألا يفشي سر أحد ، وأن يحافظ عليه.
  6. إن الابن أمانة ، فعلى جميع الآباء أن يحفظوا أبنائهم ، وأن يوجهونهم ، وأن يرشدوهم للصواب ويوضحه لهم ، وأن يحسنوا تربيتهم ورعايتهم.
  7. إن الودائع التي تحفظ عندك أمانة ، فعليك أن تسلمها كما تسلمتها.
  8. إن معاملاتك من بيع وشراء هي أمانة ، فعليك ألا تغش ولا تحتكر في معاملاتك.

فوائد الأمانة:

إن للأمانة الكثير من الفوائد التي ترجع على الإنسان نفسه وعلى المجتمع بأكمله ، وفيما يلي توضيح للبعض منها :

  1. إن من فوائد الأمانة انتشار الخير والمحبة بين الناس.
  2. إن من فوائد الأمانة حفظ الدين ، والتمسك به.
  3. إن من فوائد الأمانة حب الله عز وجل لعبده ، ومن أحبه الله تعالى ، أحبه الناس.
  4. إن من فوائد الأمانة أنها تؤدي لحفظ أموال الناس ، وأعراضهم.
  5. إن من فوائد الأمانة حفظ حقوق البشر.

للمزيد يمكنك قراءة : قصة عن الامانة رائعة

موضوع تعبير عن الأمانة

كان يقال وسيظل يقال إن الأمانة إن ضاعت فقد ضاعت الأمة وإن إتصف بها المسلمون إرتفع شأنهم بين باقي الأمم، إن الأمانة من أكثر الأمور التي إتصف بها نبينا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام وكان معروفاً بها حتي قبل رسالة الإسلام، فكان في قومة يلقب بالصادق الأمين وكان لا يختلف أحد علي ذلك من أهل عشيرته حتي بعد نزول الوحي والإسلام عليه وكره الكفار له أشد الكره إلا أنهم لم ينكروا صفة الأمانة فيه بل إن الكثير منهم كان يترك البعض من أشياءه عند رسولنا الكريم صلوات الله وسلامه عليه وكان رسولنا يحفظها خير حفظ حتي يستردها صاحبها، ومن هنا وإن كنت في أعلي المنازل وأرقاها من الغني والأموال الطائلة والعيش في أفخم الأماكن وإن لم تكن أميناً في عملك وتجاة مجتمعك فلا فائدة من كل ما تملك وستسقط في خبث أعمالك وضياع ضميرك، فالأمانة مع الفقير غني وضياعها من الغني فقر، الأمانة هي صفة أخلاقية ترفع من شأن صاحبها وتجعله في منزلة عالية عند الله عز وجل وفي قلوب الناس جميعاً .

بحث عن الأمانة

إن رأيت يوماً الأمانة ضاعت من صديقك فحذره من نهاية التفريط فيها فهي إن ضاعت ضاعت معها كل الحياة، إن إلتزام الإنسان بصفة الأمانة في حياته أصبح من الأمور الصعبة هذه الأيام ولما لا ؟ فالحياة أضبحت تضرب بقسوة كل القيم الأخلاقية وكأنها عادات تراثية قديمة بالة لا معني لها وإنتشرت مصطلحات جديدة تغني عنها من وجهة نظرهم ليحققوا الفساد وإتباع الهوي والخراب علي كل الناس، ففي التجارة تجد التاجر يقوم بإدخار السلع الأساسية التي يحتاجها الناس في وقت الشدة حتي يعلوا ثمنها ومن ثم يقوم بإخراجها وبيعها ويسمي ذلك أن التجارة شطارة ولكن علي العكس فهو قد خان الأمانة الموكلة إليه واستغل حاجة الناس لمنفعة شخصية سيحاسبه الله عليها يوم القيامة حساباً شديداً فقد كسب ظاهرياً الكثير من المال لكن هيهات من مال إكتسب من ضياع الأمانة والأمثلة من ذلك كثيرة ولا تعد ولا تحصي، فلا تكن عوناً علي إخوانك وتخن الأمانة الموكلة إليك سواء في أسرتك أو عملك أو دراستك أو في مجال أنت فيه، كن أميناً حتي لو كنت وحيداً في هذا الطريق فلك رب يطلع علي قلوب كل الناس وبيده مقاليد الأمور جميعها .

ستحب قراءة : انشاء عن الامانة قصة خبرة العم محمود قصة قصيرة عن الأمانة

تعبير عن الأمانه للصف الخامس الابتدائي

الأمانة ليست مجرد صفة من صفات الأخلاق الحميدة بل هي من أعظم الصفات التي إتصف بها نبينا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام حيث كان يلقب بالصادق الأمين، لماذا صفة الأمانة عظيمة لهذه الدرجة ؟ لأنها هي العصب لكل الأخلاق تقريباً فلا يستقيم مجتمع دون الأمانة، الأمانة في التجارة علي سبيل المثال إن ضاعت فستبور البضائع في الأسواق وتنتشر السرقة ويعم الخراب والخداع، الأمانة في العمل إن ضاعت ذهب العمل كله في مهب الريح، فلن تجد عمل ناجحاً أبداً لا يعمل صاحبه بأمانة وإخلاص، حيث الأمانة هي العنصر الخفي الذي تظهر نتائجة في كل أمور حياتنا، إن خان شخص الأمانة فلن تقدر علي مسامحته أبداً حتي لو كانت في أصغر الأمور فمن إتخذ من الخيانة طريقاً له فسيجد الناس كلها تكرهه وتبغضه ولا تقترب منه علي الإطلاق، لذلك كن أميناً حتي تستقم حياتك فالأمانة تقتضي أن تكون أميناً حتي مع نفسك .

صور جميلة عن الأمانة

آية قرآنية
آية قرآنية
بحث عن الامانة
بحث عن الامانة
القرآن الكريم
القرآن الكريم

للمزيد يمكنك قراءة : هل تعلم عن الامانة

وفي النهاية أتمني من كل قارئ للمقالة أن يستفيد كل الإستفادة منها ولو حتي بسطر واحد وهو أن يكون أميناً في حياته ويهتم بهذه الصفة ويجعلها في ذهنه دائماً في أي عمل يقوم به، فنحن نري الكثير من المهازل هذه الأيام والكوارث الكبيرة التي ما كانت لتحدث لو أن صاحبها فقط راع الله عز وجل في عمله أو في المهمة الموكلة إليه لكنه مع الأسف فكر في نفسه وإتبع أهواءه فكانت النتيجة المذلة والكارثة والخيبة الكبيرة لكن رغم ذلك باب التوبة مفتوح دوماً لكل المذنبين للعودة لله عز وجل والتكفير عن خطاياهم، إن الأمين هو من أكثر الأشخاص في قلوب الناس وتجدهم يدعون له بالخير علي الدوام وتجد أبواب الرزق تفتح أمامه من الله عز وجل لأنه يراعي الله في عمله علي الدوام .

وفي الأخير أتمني أن تكون مقالتنا اليوم بعنوان بحث عن الامانة … أنواعها وفوائدها قد أعجبتك ويمكنك مشاركتها علي مواقع التواصل الإجتماعي لتعم الفائدة بإذن الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى