ظواهر بيئية

بحث حول تلوث الهواء – أسباب تلوث الهواء ومخاطره والحلول الفعالة

أهلاً بك عزيزي القارئ،لطالما كان الهواء نقياً ولطالما كانت الطبيعة تقوم بدورها علي أكمل وجه لتنقيه الهواء من ثاني أكسيد الكربون وغيرعا من الغازات،ولكن عند حدوث الثورة الصناعية في العالم،وبناء المصانع في كل مكان جتي علي حساب الأراضي الزراعية ظهرت مشكلة تلوث الهواء وثقب الأوزون وغيرها من المشاكل المروعة،إذاً قد يقول أحدهم فالسبب وراء تلوث الهواء هو الدخان المنبعث من المصانع،نرد عليه ونقول يا ليت الأمر اقتصر علي دخان المصانع لكان الأمر هين،ولكن الأسباب عديدة وكثيرة،في هذه المقالة سنتحدث بشيء من التفصيل عن أسباب تلوث الهواء والملوثات الرئيسية،وسنعرض في نهاية المقالة بعض الحلول العملية لكي نستطيع أن ننقذ العالم من العواقب الناتجة من تلوث الهواء،هيا بنا نبدأ علي بركة الله.

ما هي أسباب تلوث الهواء؟

في الحقيقة أسباب تلوث الهواء عديدة ومتنوعة،فيوجد ملوثات من مصادر طبيعية ومنها من مصادر بشرية،  والمقصود بالتلوث احتواء الهواء علي غازات ضارة بنسب عالية مما يؤدي إلي وجود خلل في طبيعة الجو،فيتأثر جراء ذلك الإنسان والحيوان والمحاصيل الزراعية وغيرها،دعنا الان نتعرف علي أهم أسباب تلوث الهواء.

مصادر طبيعية

قد تكون هناك مصادر طبيعية تسبب تلوث الهواء ولا دخل للإنسان فيها،ولكنها لا تسبب كمية التلوث التي يسببها الجنس البشري.

  • أشهر ملوث طبيعي للجو هو البراكين،فقبل أن يثور البركان يخرج من باطن الأرض العديد من الغازات الضارة مثل الكبريت والكلورين بالإضافة إلي الرماد الكثيف،فتتشكل سحابة سوداء فوق البركان تلوث الهواء بشكل كبير.
  • تقول بعض الأبحاث أن الطحالب الموجودة في البحار والمحيطات تطلق غاز ضار يسمي كبريتيد الهيدروجين وهذا أحد أسباب تلوث الهواء.
  • كمية الأملاح الكبيرة الموجودة في منطقة السواحل.
  • نتاج تحلل الكائنات الحية.
  • حبوب اللقاح والغبار الموجود في الجو والذي تقوم الرياح بتحريكه من مكان إلي أخر.
  • الغازات الناتجة عن حرائق الغابات
  • غاز الميثان المنبعث من الحيوانات والماشية.

مصادر بشرية

مصادر تلوث الهواء نتيجة الثورة الصناعية هي أساس المشكلة وليست المصادر الطبيعية،فالطبيعة تستطيع معالجة نفسها بنفسها ولكن التلوث الكبير الناتج من البشر لا تقدر الطبيعة علي معالجته،ومن أهم هذه الملوثات:

  • المصانع والمحطات التي تعتمد علي حرق الوقود بشكل أساسي،فالانبعاثات الناتجة من حرق الوقود كالفحم وغيرها ينتج عنها كمية كبيرة من الغازات الضارة.
  • المركبات بكل أنواعها كالسيارات والطائرات وغيرها،فهي من أهم أسباب ملوثات البيئة والجو.
  • الغازات السامة والمواد الاشعاعية الناتجة من مخلفات المصانع.
  • الغازات المنبعثة من الألات الزراعية التي تستعمل لحراثة الأرض.
  • حرق النفايات في أماكن عامة وعشوائية.
  • حرق الأخشاب والمحاصيل الزراعية أحد أهم أسباب تلوث الهواء.
  • المواد الضارة التي تنبعث من الطلاء ومساحيق التجميل ومثبتات الشعر والمبيدات الحشرية.

يمكنك أيضاً الاطلاع علي:كيفية المحافظة على البيئة من التلوث

أثار تلوث الهواء علي الكائنات الحية

تتأثر جميع الكائنات الحية بتلوث الهواء الناتج من مصادر طبيعية أو بشرية،بل أن بعض الطيور والحيوانات ماتت بسبب هذا التلوث الرهيب،وفيما يلي سنتعرف علي الأثار الناتجة من تلوث الهواء علي الكائنات الحية.

أثار تلوث الهواء علي الإنسان

  • تتأثر معظم أجهزة الجسم بسبب التلوث والغازات الضارة الموجودة في الهواء إلا أنه أكثر جهاز يتأثر في جسم الإنسان هو الجهاز التنفسي.
  • تتسبب الغازات الضارة الموجودة في الهواء في إصابة الإنسان بالحساسية والربو وقد يصل الأمر إلي سرطان الرئة.
  • قد يسبب تلوث الهواء تضحم البطينين في القلب، فتشير بعض الأبحاث أن هناك علاقة طردية بين تلوث الهواء وزيادة حجم البطينين مما يؤدي إلي مشاكل خطيرة في الدورة الدموية.
  • يتأثر الجلد بشكل كبير لأن الجلد هو العضو الذي له علاقة مباشرة مع تغيرات الجو فقد تسبب الملوثات حساسية خطيرة في الجلد،ظهور تجاعيد مبكرة،وأخيراً التأثير علي الأعضاء الداخلية.
  • إصابة العينين بمشاكل خطيرة نتيجة تلوث الهواء.
  • مشاكل في الجهاز المناعي.
  • تقول بعض الأبحاث أنه يوجد أمراض عصبية خطيرة مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالتلوث الموجود في الجو من اضطرابات نفسية وغيرها.

أثار تلوث الهواء علي الحيوان والنبات

  • يتأثر الحيوان بشكل كبير بالتغيرات التي تحدث في الجو من زيادة الغازات الضارة وزيادة الملوثات،ونتيجة لذلك قد تتأثر بعض الماشية  ويقل انتاجها للحليب.
  • تتأثر العديد من الحيوانات بغازات الكلور والتي قد تسبب ضعف الأسنان وتآكلها.
  • لا تستطيع بعض الحيوانات تحمل الأبخرة والسموم الموجودة في الجو وقد يصل بها الأمر إلي الاختناق والموت.
  • أما بالنسبة إلي النباتات، فزيادة الغازات الضارة الموجودة في الجو تؤثر علي نموها بشكل مباشر.
  • قلة طلوع الثمار.
  • تغير لون أوراق النبات.
  • وقد يصل الأمر إلي موت العديد من المحاصيل الزراعية.

يمكنك أيضاً الاطلاع علي:بحث حول الهواء من حولنا

هل يؤثر تلوث الهواء علي الاقتصاد؟

يتساءل الكثير من الناس هل يوجد أي ضرر قد يلحق بالاقتصاد نتيجة تلوث الهواء،والاجابة ببساطة علي هذا السؤال نعم،سيتأثر الاقتصاد بشكل كبير،فبسبب الأدخنة المنبعثة من المصانع يتلوث الجو بشكل كبير مما سيؤدي إلي تلوث المحاصيل الزراعية وهذا سينتج عنه قلة في الإنتاج والتصدير،وبالتالي سيكون هناك غلاء كبير علي المحاصيل المحلية لأنه لا يوجد دخل كافي يعود علي البلد التي تعتمد علي تصدير المحاصيل الزراعية.
كما أن التلوث الكبير في الهواء قد يؤثر علي المناخ وبالتالي قد يتأثر القطاع السياحي.

حلول فعالة لمعالجة تلوث الهواء

وقت أزمة كورونا عندما توقفت المصانع وبقي السكان داخل منازلهم لعدة أيام،تحسن الجو بشكل ملحوظ، وأشارت عدة جهات أن الثقب الموجود في طبقة الأوزون أخذ يقل تدريجياً،إذا فالمشكلة موجود فينا نحن البشر،فالطبيعة يمكنها أن تعالج نفسها بنفسها،ولكن قد يسأل أحدهم هل هذا معناه أن نوقف الصناعة بأكملها ويبقي الجميع في المنزل لكي تحل أزمة تلوث الهواء،نرد ونقول لا بالتأكيد فالصناعة ضرورية لاستمرار دائرة الحياة،ولكن ما لا يُدرك كله لا يُترك كله،وفي السطور القادمة سنتعرف علي أبرز الحلول الفعالة والتي تم تنفيذ معظمها بالفعل علي أرض الواقع.

  • تتجه معظم الدول الأن إلي الطاقة البديلة والنظيفة وهي طاقة الشمس والرياح،وتشير بعض المؤشرات أن خلال السنين القادمة سيقل استخدام وسائل الطاقة المسببة للتلوث تدريجياً وستستبدل جميعها بالطاقة النظيفة.
  • اتجهت بعض الشركات المصنعة للسيارات لصناعة سيارات تعمل بالكهرباء بديلاً عن الوقود،فالكهرباء طاقة نظيفة تماماً ولا يوجد منها أي ضرر للجو.
  • زراعة النباتات والغابات أحد الوسائل الفعالة لتنقية الجو من ثاني أكسيد الكربون الضار.
  • تجريم أي عملية حرق للمحاصيل الزراعية في أماكن عامة وعشوائية.
  • تركيب فلاتر علي المداخن الموجودة في المصانع لفلترة الجو من الغازات المنبعثة من المصانع.
  • يعد الرصاص ضمن أكثر المواد التي تسبب تلوث للهواء،لذلك يتم الان تصنيع العديد من الأدوات المنزلية بمواد بديلة عن الرصاص.

يمكنك أيضاً الاطلاع علي:موضوع عن تلوث المياة

الهواء النظيف هو شريان الحياة لجميع الكائنات الحية،فإذا حدث أي ضرر أو تلوث في الهواء فالكل سيتضرر ولن يستطيع أحد النجاة بنفسه،لذلك يجب علي الدول أن تتكاتف لوضع حد لمشكلة تلوث الهواء،فتغيرات المناخ والاحتباس الحراري الذي نشهده مؤخراً نتيجة لأفعالنا نحن البشر،ويجب أيضاً علي كل فرد منا أن يحافظ علي نظافة الهواء حوله،فكلنا في مركب واحدة ونرجو أن تمر الأيام القادمة بسلام.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى