ظواهر بيئيةمعلومات

بحث حول البيئة وكيفية المحافظة عليها وحمايتها من التلوث

بحث حول البيئة يدرس النظام البيئي ومكوناته ويمنحك لمحة عن كيفية الحفاظ عليها وحمايتها من التلوث، تجده فيما هو قادم من سطور، وسؤال اليوم .. هل كنت ملوثًا لـ البيئة ولم تعلم بـ ذلك إلا بعد قراءة سطور المقال ؟ ننتظر إجابتك بـ تعليقات المقال المفتوحة أدناه، أما الآن، لـ ننتقل إلى التفاصيل ..

البيئة والنظام البيئي

  • يمكن تعريف البيئة على أنها الظروف المحيطة بـ الكائنات الحية ، حيث ترتبط الكائنات الحية بـ بيئتها من أجل النمو والتنمية والحصول على الغذاء والمأوى ؛ لذلك ، يُنظر إلى البيئة على أنها نظام أساسي لـ دعم الحياة متصل بـ جميع الأنظمة الحيوية فـ العالم.
  • أما وبـ النظر إلى أنه وفقًا لـ الإيكولوجيا ، يشير مصطلح النظام البيئي إلى المنطقة الجغرافية بـ أكملها ، بما فـ ذلك الكائنات الحية التي تعيش فيها والبيئة التي تتفاعل معها. بما فـ ذلك جميع الأجزاء الحية ؛ مثل البشر والنباتات والأجزاء غير الحية ؛ مثل الطقس والتضاريس من حولك. أي أن النظام البيئي يعبر عن المجتمع الذي تتفاعل فيه الكائنات الحية وغير الحية مع بعضها البعض والعلاقات فيما بينها.
  • يمكن أن يكون النظام البيئي طبيعيًا أو صناعيًا أو بريًا أو بحريًا.
  • من ضمن الأمثلة على النظم البيئية الاصطناعية هي الأراضي الزراعية والحدائق والمتنزهات والبرك.
  • تختلف النظم البيئية فـ الحجم وفـ الخصائص الحيوية وغير الحيوية ؛ بعضها تتمثل بـ مياه المحيطات والبحار المالحة ، بـ الإضافة إلى النظم البيئية الأرضية ، والبعض الآخر بـ المياه العذبة.
  • النظم البيئية لـ المحيطات هي الأكبر على وجه الأرض. نظرًا لـ أنها تحتل حوالي ثلاثة أرباع سطحه بينما تحتل النظم البيئية الحديثة 1.8 بـ المئة فقط منه بينما تشكل الأنظمة الأرضية الطبيعية بقية النظم البيئية على سطح الأرض.

بحث حول التلوث

وظائف البيئة والنظام البيئي

  1. تنظيم العمليات البيئية الأساسية ومن ثم دعم النظم الحية ودورها المهم فـ استقرار الحياة.
  2. تناوب العناصر الغذائية بين المكونات الحيوية وغير الحيوية.
  3. الحفاظ على التوازن بين المستويات الغذائية المختلفة لـ النظام البيئي.
  4. تدوير المعادن عبر المحيط الحيوي.
  5. تساهم المكونات اللاأحيائية فـ تخليق المكونات العضوية ، وترتبط بـ عمليات تبادل الطاقة.

أسباب تلوث البيئة

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تلوث البيئة، ومن ضمنها ما يأتي ذكره:-

صب النفط والزيت فـ الماء

انسكابات الزيت والنفط فـ الماء تلوث البيئة خاصة البحار حيث أن النفط المتسرب فـ الماء يقتل الكائنات البحرية ثم يحللها مما يزيد من التلوث.

غازات العادم والأبخرة الصناعية

هذا يسبب التلوث ومن ثم يقلل أيضًا من كمية الأكسجين فـ الهواء.

الكيماويات الزراعية

تؤثر الكيماويات الزراعية على البيئة ويزيد من تلوثها ، كما تؤثر المعادن الثقيلة التي تحتويها على الجهاز التنفسي لـ الكائنات الحية ولها تأثير طويل المدى حيث أنها تؤثر على السلاسل الغذائية ومن ثم تؤدي إلى الوفاة على أعلى مستوى تغذوي.

تآكل التربة

واحد من ضمن أبرز أسباب تلوث البيئة .. يحدث ذلك من خلال التراكم الناتج لـ الحمأة فـ المسطحات المائية مما يجعلها غير صالحة لـ الاستهلاك ، والحمأة تسد أعضاء الجهاز التنفسي لـ الكائنات المائية مثل: الثغور فـ النباتات والخياشيم فـ الأسماك.

حرق الوقود الأحفوري

هذا يؤدي إلى إطلاق غازات ومواد كيماوية سامة فأ الهواء ومن ثم يؤدي إلى تلوثه وبـ التبعية تلوث البيئة.

نتائج التلوث

نتائج تلوث البيئة

يتسبب تلوث الهواء فـ تغير مناخي كبير

الهواء الملوث المليء بـ ثاني أكسيد الكربون والميثان يسبب الاحتباس الحراري ، ومع تغيير الطقس وارتفاع مستويات الأشعة فوق البنفسجية ، يعد الضباب الدخاني نوعًا آخر من التلوث.

يتسبب تغير المناخ الناجم عن تلوث الهواء فـ إنتاج ملوثات الهواء المسببة لـ الحساسية

وتشمل زيادة الفيضانات ، والرطوبة من الظروف الجوية القاسية ، وحساسية حبوب اللقاح من زيادة موسم حبوب اللقاح بـ سبب تغير المناخ.

يؤثر الضباب الدخاني والمواد المثيرة لـ الحساسية على صحة الإنسان

فـ هو يسبب تهيج العين والحلق ، ومن ثم يتلف الرئتين ، خاصة عند الأطفال وكبار السن والذين يمارسون الرياضة فـ الهواء الطلق ، ويمكن أن يسبب نوبات الربو والنوبات القلبية والتهاب الشعب الهوائية.

تسبب الغازات السامة المنبعثة من احتراق الغازات والفحم أمراضًا شديدة

  • تشمل هذه الغازات السامة المنبعثة: الزئبق والرصاص والديوكسينات.
  • يمكن أن تسبب تهيج العين والرئة والجلد واضطرابات الدم وتلف الجهاز المناعي والجهاز العصبي والغدد الصماء كما تؤثر على الوظائف التناسلية لـ جسم الإنسان.

ارتفاع مستوى سطح البحر بـ شكل غير مباشر

تؤدي غازات الدفيئة فـ الغلاف الجوي وارتفاع درجات الحرارة إلى ارتفاع مستوى سطح البحر ومن ثم انتقال الأمراض المعدية ، وزيادة الوفيات المرتبطة بـ الحرارة.

كيفية حماية البيئة من التلوث

هناك العديد من الأشياء البسيطة التي من شأن اتباعها أن يساهم فـ حماية البيئة من التلوث، يشمل ذلك ما يأتي ذكره أدناه:-

  1. تقليل عملية التخلص من النفايات وإتباع إعادة التدوير والاستخدام، ومن ثم الحفاظ على الموارد الطبيعية والمساحات نظيفة.
  2. تطوع وشارك فـ جهود المجتمع وتنقية المياه.
  3. تعزيز التثقيف البيئي ومساعدة الآخرين على فهم أهميته وأهمية مواردهم الطبيعية.
  4. تقليل استهلاك المياه ومن ثم تقليل المياه العادمة التي تلوث المحيطات.
  5. استخدام أكياس التسوق القابلة لـ إعادة التدوير والاستخدام ومن ثم تجنب شراء العبوات البلاستيكية قدر الإمكان.
  6. استخدام مصابيح مستدامة وموفرة لـ الطاقة لـ تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.
  7. ازرع الأشجار بـ كثرة ، نظرًا لـ أنها تزود الهواء بـ الأكسجين ومن ثم تنظفه وتحافظ على المناخ من التغير.
  8. استخدام المواد الكيميائية غير السامة فـ المنزل ومنع المواد الكيميائية السامة من دخول المسطحات المائية.

لـ المزيد، إحرص على زيارة موقع إحلم.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى