معلومات طبية

الحساسية من البيض وكيفية الوقاية منها

الحساسية من البيض

إن الحساسية تجاه الأكل تحدث بسبب مهاجمة جهاز المناعة عن طريق الخطأ لبعض المواد الغذائية غير الضارة كالبروتينات التي توجد في الأكل ، ويقوم جهاز المناعة بمهاجمة الطعام من خلال تكوين أجسام مضادة لمهاجمة مركبات معينة من الأكل الذي يتحسس منه الإنسان ، ومن الجدير ذكره أن حساسية الحليب تعتبر هي الحساسية الغذائية الشائعة أكثر من غيرها ، ويأتي بعدها حساسية الفول السوداني والبيض ، وقد وصلت نسبة الأطفال ممن يعانون حساسية البيض لنحو اثنين في المائة تقريباً ، ومن الراجح أن البروتينات التي توجد ببياض البيض تؤدي لتفاعلات حساسية بدرجة أكبر من تلك التي توجد بصفار البيض ، على الرغم من أن بعض الناس قد يعانون من الحساسية لكل من البروتينات التي توجد بصفار وبياض البيض ، ومن الملاحظ بأن حساسية الأغذية قد زادت بنحو ثمانية عشرة بالمائة في السنوات العشر الممتدة ما بين الـ1997 و2007م ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على أعراض حساسية البيض ، والوقاية من حساسية البيض ، وغيرها من المعلومات ، فتابعوا معنا.

أعراض حساسية البيض:

قد تكون بعض ردود الفعل بسبب تناول البيض خفيفة ، ومن الممكن أن تؤثر بجزء واحد فقط من جسم الإنسان كخلايا الجلد ، وقد يصبح رد الفعل التالي لتناول البيض شديد جداً ، الأمر الذي يعني أن حدوث رد فعل بسيطة بسبب تناول البيض ليس معناه بالضرورة عدم حدوث رد فعل خطير وشديد بعد أكله في مرات لاحقة ، وبحالات نادرة ، من الممكن أن يكون عند الإنسان رد فعل تحسسي شديد الخطورة ، قد يؤدي لحساسية مفرطة تسمى بالتأق ، أو العوار ، أو صدمة الحساسية ، وتلك الحالة تستدعي الرعاية الطبية الفورية ، حيث إنها تؤدي لمشاكل بالتنفس وانخفاض بضغط الدم ، كما يتم علاجها باستعمال دواء يطلق عليه الإيبينيفرين ، ويأخذ من خلال الحقن ، وتضم أعراض حساسية البيض ما يأتي :

  1. صعوبة في التنفس.
  2. صفير في النفس.
  3. ظهور بحة بالصوت.
  4. الإصابة بالسعال.
  5. تقيؤ وإسهال.
  6. الإحساس بألم في البطن.
  7. حكة في العينين أو انتفاخهما أو كثرة في الدموع.
  8. الإحساس بالدوار ، وقشعريرة.
  9. ظهور بقع حمراء اللون على الجلد.

للمزيد يمكنك قراءة : العلاج بالاعشاب الطبيعية لجميع الامراض

الوقاية من حساسية البيض:

من الممكن الوقاية من التعرض لتفاعل حساسية البيض عن طريق إتباع النصائح الآتية :

  1. الحذر عند تناول الأكل خارج البيت : يجب أن تتأكد من عدم احتواء الأكل خارج البيت على بروتينات البيض ، رغم أن ذلك الأمر قد يكون صعباً في بعض الأوقات.
  2. قم بقراءة الملصقات الغذائية جيداً : حيث إن بعض الناس قد يحدث عندهم تفاعلات حساسية بسبب تناول الطعام المحتوي على كميات ضئيلة من البيض.
  3. قم بارتداء سوار أو قلادة الحساسية : حيث إن تلك القلادة أو السوار يساهم في إخبار مقدمي الرعاية الطبية أو غيرهم بأن هناك وجود تفاعل حساسية للبيض ، الأمر الذي يساعد في معرفة كيفية التصرف عند ظهور أعراض الحساسية.
  4. على الأم المرضعة أن تتجنب تناول البيض : وذلك لو كان الطفل يعاني من حساسية البيض ، نتيجة لأن بروتينات البيض من الممكن أن تمر عبر حليب الأم وتؤدي لتفاعل حساسية عند الطفل.
  5. قم بإخبار مقدمي الرعاية الصحية حول حساسية البيض : ويجب أيضاً إخبار مربي الأطفال أو الأقارب أو المدرسين أو غيرهم من مقدمي الرعاية حول حساسية البيض عند الأطفال أو عند الأفراد المصابين كي يتجنبوا إعطاءهم أكل يحتوي على البيض.

للمزيد يمكنك قراءة : حساسية الجلد والأعراض

تشخيص حساسية البيض:

يتم تشخيص حساسية البيض عن طريق إجراء فحص جسدي بالإضافة لتتبع التاريخ المرضي للشخص المصاب ، وقد يوصي الدكتور بإجراء واحد أو أكثر من الاختبارات التالية :

  1. فحص الدم : حيث إن اختبارات الدم تقيس استجابة الجهاز المناعي ناحية البيض عن طريق فحص كمية أجسام مضادة معينة بمجرى الدم ، والتي من الممكن أن تشير لوجود تفاعل حساسية.
  2. اختبار وخزة الجلد : يتم عن طريق ذلك الاختبار وخز الجلد وتعريضه لكميات صغيرة من البروتينات التي توجد بالبيض ، ولو كان الإنسان مصاب بحساسية البيض ، فمن الممكن ظهور نتوء أو شرية مكان إجراء الاختبار ، ونشير هنا إلى أن ذلك الفحص يتم إجراءه تحت إشراف دكتور متخصص بأمراض الحساسية.
  3. تتبع تأثير الطعام المتناول : إن الطبيب من الممكن أن يطلب من الشخص أن يحتفظ بمفكرة مفصلة تشمل الطعام الذي يتناوله والأعراض التي من الممكن أن تظهر بعد تناول الطعام.
الحساسية من البيض
الحساسية من البيض
أعراض حساسية البيض
أعراض حساسية البيض
الوقاية من حساسية البيض
الوقاية من حساسية البيض

للمزيد يمكنك قراءة : التخلص من حب الشباب في يوم واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى