معلومات

تعريف الاخلاص واهميته في الحياة

الاخلاص من الامور والقيم الحميدة والتي تضمن العلاقات الانسانية الجيدة والمتوازنة والتي تضمن العلاقة الطيبة بين العبد وربه فبدون الاخلاص لن يكون هناك اى نيه للنجاح وللمزيد عن الاخلاص اليكم المقال التالي من موقع احلم.

مفهوم الإخلاص

تعريف الاخلاص اصطلاحا

يعني صدق العبد في توجههِ إلى الله اعتقاداً وعملاً، قال الله : ﴿وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِين لَهُ الدّين﴾ سورة البينة الآية (5). ويقول تعالى : ﴿إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَاعْتَصَمُوا بِاللَّهِ وَأَخْلَصُوا دِينَهُمْ لِلَّهِ﴾

تعريف الإخلاص في اللغة

  • مشتق من خَلَص، خلص يخلص خلوصاً وإخلاصاً، وهو في اللغة بمعنى صفا وزال عنه شوبه إذا كان في الماء أو اللبن أو أي شيء فيه شوب يعني تغير لونه بشيء يشيبه أي يغيره فقمت وصفيتَه أخرجت هذه الشوائب التي لوثته فيقال: إنك أخلصته يعني صفيته ونقيته.
  • قال العز بن عبد السلام : “الإخلاص أن يفعل المكلف الطاعة خالصة لله وحده، لا يريد بها تعظيماً من الناس ولا توقيراً، ولا جلب نفع ديني، ولا دفع ضرر دنيوي”.
  • قال سهل بن عبد الله: “الإخلاص أن يكون سكون العبد وحركاته لله تعالى خاصة”.

درجات الإخلاص

الاخلاص له درجات معروفة واليكم اهمها :

  • الدرجة الاولى وهي والخلاص عن طلب العوض عن العمل وتتضمن هذا الدرجة ثلاث درجات اخري اولهما :

ان يشاهد منة الله تعالى اعمالا بقوله تعالى (وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ أَبَداً وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَن يَشَاءُ.

الثانية ان يدرك الانسان ان والعبد لا يستحق على خدمته لسيده عوض.

الثالثة ان يطالع الانسان عيوبه وآفاته وتقصيره.

  •  الدرجة الثانية

الخجل من العمل مع بذل المجهود اعمالا بقوله تعالى  (وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ).

  • الدرجة الثالثة

إخلاص العمل بالخلاص من العمل.

صور الإخلاص في العقيدة

  • اولا تصديق الله تعالى في كل امر في الكبير والصغير

فقد  جاء رجلٌ إلى النبي فقال له: دعني أهاجرُ معكَ، فأوصى به النبي فلما كانتْ غزوةُ خبيرَ أعطاه النبي جزءاً من الغنيمةِ، فقال للنبي : ما على هذا اتبعتُكَ، ولكن اتبعتُكَ على أن أُرْمى ها هنا بسهمٍ فأموت – وأشار إلى حلقه -، فقال : إن تصدُق الله يصدقك، ثم نهضوا إلى قتال العدو فأُتي به النبي يُحملُ، وقد أصابهُ سهمٌ حيثُ أشار، فقال النبي : هو هو؟، قالوا : نعم، قال : صَدَقَ الله فَصَدَقهُ، فكفنهُ النبي في جُبَّتِهِ ثم قدَّمهُ، وصلّى عليه ” (سنن البيهقي، كتاب أبواب غسل الميت، باب المرتث والذي يقتل ظلما.

وهناك موقف اخر يدل على الاخلاص في العقيدة عندما

دنا المشركون في غزوة بدر، قال رسول قوموا إلى جنة عرضها السموات والأرض، قال عمير بن الحمام الأنصاري: يا رسول الله جنة عرضها السموات والأرض؟ قال: نعم، قال بخ بخ، فقال رسول الله –-: ما يحملك على قولك بخ بخ؟ قال: لا والله يا رسول الله إلا رجاءَ أن أكون من أهلها، قال: فإنك من أهلها، فأخرج تمرات من قرنه فجعل يأكل منهن، ثم قال: لئن أنا حييت حتى آكل تمراتي هذه إنها لحياة طويلة، قال: فرمى بما كان معه من تمر، ثم قاتل حتى قتل – رضي الله عنه.

  • ثانيا محبةُ الله والرسول محمد

فعن أنس – رضي الله عنه – ” أن رجلا من الأعراب أتى رسول الله -، فقال: يا رسول الله متى الساعة؟ فقال: ما أعددت لها؟ فقال الأعرابي: ما أعددت لها من كثير من صلاةٍ، ولا صومٍ، ولا صدقةٍ، ولكني أحب الله ورسوله، قال: أنت مع من أحببت ” . قال أنس: فما فرحنا بعد الإسلام فرحا أشد من قوله -: ” فإنك مع من أحببت ” قال أنس: ” فأنا أحب الله ورسوله، وأبا بكر وعمر – رضي الله عنهما – فأرجو أن أكون معهم، وإن لم أعمل بأعمالهم.

الاخلاص من القيم النبيلة التي حثت عليها الديانات السماوية الثلاثة وبتحقيقها وتوافرها فان المجتمع يشهد تطورا اخلاقي كبير جدا.

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى