معلومات طبية

اعراض ارتفاع ضغط الدم والاسباب الرئيسية لمرض ضغط الدم وطرق الوقاية

الضغط الشرياني وهو ما يعرف باسم ارتفاع ضغط الدم، وهو مرض مزمن يسبب ضغط دم مرتفع داخل الشرايين، وهذا الارتفاع يتطلب من القلب القيام بعمل جهد اضافي اكثر من الوضع الطبيعي والمعتاد حتي يتمكن من القيام بعملية دفع الدم عبر الاوعية الدمية، وينقسم ضغط الدم الي قسمين ، وهو الضغط الانبساطي والضغط الانقباضي، حيث يقاس ذلك من خلال أنه خلال حدوث التقلص في عضلة القلب يكون الإنقباضي وعندما ترتخي العضلة يكون الإنبساطي ، و يتم تصنيف الضغط إلى صنفين الأول وهو ضغط الدم الأساسي حيث تكون معضم حالات الضغط أو ما نسبته 95% على أنها ارتفاع ضغط أساسي وهذه الحالات لم يثبت وجود سبب طبي لها ، أما الصنف الآخر فهي ارتفاع الضغط الثانوي وأسبابها هي خلل في الكليتين ، او مشاكل في الغدد الصماء أو اضطراب في شرايين القلب والتي نسبتها ما تقارب 5% ، عندما لا يتم علاج إرتفاع ضغط الدم فذلك سوف يؤثر على المريض سلباً وقد يتعرض لحدوث مرض القلب التاجي بالإضافة إلى أمراض القلب الضغطي، ويسعدنا ان نقدم لكم الآن في هذا الموضوع المهم والمفيد عبر موقع احلم اعراض ارتفاع ضغط الدم والاسباب الرئيسية له بالاضافة الي طرق الوقاية او علاج، كل هذا واكثر نقدمه لكم عبر قسم : معلومات طبية .

اسباب الاصابة بضغط الدم

  • العامل الوراثي: حيث لوحظ في العديد من الدّراسات أنّ ضغط الدم يوجد في أسرٍ معيّنة، وفي دراسات أخرى وُجد أنّ الوالدين اللذين يعانيان من ارتفاعٍ في ضغط الدم سيكون أطفالهما مصابين بالضغط إلى من أقرانهم. السّمنة والكحول.
  • تناول الأغذية التي تحتوي على كميّات عالية من الصوديوم ، طبيعة حياة بعض الأشخاص المتّسمة بالتوتر وضغط العمل الشّديد؛ حيث تؤدّي هذه الحياة إلى ارتفاع احتمال إصابتهم بضغط الدم.
  • متلازمة مقاومة الأنسولين؛ حيث تحمل هذه المتلازمة على الكروموسوم اكس، وتجمع هذه المتلازمة بين الضّغط والسكّري والسّمنة وارتفاع نسبة الأنسولين والدّهون الثلاثيّة و الكوليسترول في الدم .
    هناك العديد من الأمراض التي تصيب الإنسان وينتج عنها ضغط الدم كنتيجة جانبية ، ومنها الأمراض التي تصيب الكلى بشكل عام، ومن أمثلتها التهاب الكبيبات الكلويّة المزمن، واعتلال الكلى، والسكّري، والأمراض الّتي تصيب الأنابيب الكلويّة، والأمراض الّتي تصيب أوعية الدم الكلويّة.
  • العديد من الأمراض التي تصيب جهاز الغدد الصّماء؛ حيث ينتج عنها ارتفاع ضغط الدم مثل: أورام الغدة الكظرية، ومرض كوشنج، ومرض العملقة. ومن الأمور التي تسبّب الضغط تضيّق الشريان الأورطي الخلقي.
  • الحمل: حيث يعتبر سبباً مهمّاً ومعروفاً في ارتفاع ضغط الدم.
  • بعض الأدوية التي تسبّب الضغط كعرض جانبي ومن بينها الكورتيزون، وحبوب منع الحمل، وغيرها من الأدوية.

الأنواع

يُقسم ارتفاع الضغط إلى ثلاثة أقسام

  • ما قبل ارتفاع الضغط: وهي ليست حالة مرضية ولكن هم الأكثر عرضة للتحوّل إلى مرضى الضغط، فيكون الضغط الانقباضي من121 إلى 139، أما الانبساطي فمن 80 إلى 89. ولا يحتاج إلى علاج بل إلى تغير في نمط الحياة من تخفيف التوتر وانقاص الوزن وغيرها.
  • ارتفاع ضغط الدم المرحلة الأولى: هنا تشخص على أنها مرض ويجب علاجها، فيكون الضغط النقباضي من 140 إلى 159 والنبساطي من 90 إلى 99.
  • ارتفاع ضغط الدم المرحة الثانية: وهي مرحلة خطيرة تؤدي إلى تسريع في اظهار المضاعفات وزيادة خطورتهم، فيكون الضغط الانقباضي فوق 160 والانبساطي فوق 100.

هناك نوعان رئيسيّان من ارتفاع الضغط

  • ارتفاع الضغط الأولي: يمثل ما يقارب التسعين بالمئة من مرضى الضغط وهو مجهول السبب ويؤثّر عليه عوامل كثيرة، مثل: تقدّم العمر وزيادة الوزن وغيرها.
  • ارتفاع الضغط الثانوي: ويُمثّل العشرة بالمئة المتبقية، ويكون ناتجاً عن مرض آخر ويكون كعرض من أعراضه، مثل: تضيّق شريان الأبهر، وتناول بعض الأدوية وغيرها، وفي العادة ما يزول بعلاج المسبّب.

اعراض ضغط الدم

  • الصداع والدوخة، ويعاني المصاب من اضطراب في الرؤية وضيق التنفس في بعض الأحيان.
  • يعاني المصاب من احسا بالثقل والكسل والخمول ويشعر بأعراض الهبوط التي قد تؤدي إلى حالة من الإغماء.
  • سرعة في ضربات القلب ما يؤدي إلى فشل عضلة القلب واضراب حركتها، الامر الذي يعجز القلب عن ضخ الدم بشكل سليم مما يؤدي إلى تورم الأطراف. التهاب مجرى البول واحمرار واضح في البول.
  • الشعور بطنين في الأذن وأحياناً يصاب الشخص المصاب بارتفاع ضغط الدم بالرعاف ونزيف الأنف.

الطرق العلاجية

  • التقليل من تناول البروتينات والمواد السكرية والدهنية والتي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح ويتم تنظيم الوجبات بفترات منتظمة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالمواد الغذائية مثل البوتاسيوم الموجود في الموز والبرتقال، ويجب الحرص على معرفة إن كان الجسم يعاني من أمراض خطيرة مثل الفشل الكلوي فإنه يمنع تناول البوتاسيوم والفسفور.
  • تناول كميات كافية من الخضار والفواكه الطازجة.
  • التوقف عن التدخين بشكل نهائي والتقليل من شرب المواد الكحولية والتي تحتوي على مادة الكفايين.
  • تخفيف الوزن عن طريق ممارسة الرياضة فالوزن الزائد مسبب مهم من مسببات ارتفاع ضغط الدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى