معلومات طبية

أسباب الضعف الجنسي وكيفية علاجه

أسباب الضعف الجنسي

يعاني معظم الرجال من مشكلة القدرة على الانتصاب خاصة المدخنين ومتعاطي المخدرات، وكلما تقدم العمر زادت تلك المشكلة، فمنذ بلوغ الرجل الأربعون عادة تبدأ مشكلة الانتصاب بالظهور فتقل معه القدرة تدريجيا ويتسبب ذلك بالضعف الجنسي، حيث لا يستطيع الانتصاب لفترة طويلة فيتعرض للقذف المبكر أو سرعة القذف وفقدان الرغبة الجنسية، وفي مقالنا اليوم سوف نتناول بالتفصبيل أسباب الضعف الجنسي لدى الرجال، متناولين الأسباب الجسدية والنفسية، وسنقدم بعض طرق العلاج فهيا بنا.

كيف يحدث الانتصاب

يحتاج القضيب لكمية من الدم اللازمة لإتمام العملية الجنسية، فعند تعرض الرجل للإثارة يزداد تدفق الدم للقضيب والشرايين، فيملأ الكهفين الموجودين على جانبي القضيب، فيتمدد ويكبر حجمه لأضعاف وتتم العملية بنجاح.

وبعد إتمام العملية الجنسية، والقدرة على القذف تنقبض عضلات القضيب مخرجة ذلك الدم ويعود إلى حجمه الطبيعي مرة أخرى.

أما بالنسبة للضعف الجنسي يحدث بسبب عدم وصول كمية مناسبة من الدم إلى القضيب، وهي لها أسباب كثيرة سوف نذكر منها الآتي.

أسباب الضعف الجنسي

إن أسباب الضعف الجنسي متعددة، فهناك أسباب جسدية وأخرى نفسية، وهناك أيَضًا عيوب خلقية لا دخل للفرد بها، هذا بالإضافة إلى التقدم في العمر وما يصاحبه من مشكلات، وسوف نتعرف علي جميع ماسبق بالتفصيل من خلال السطور التالية.

أولا الأسباب الجسدية

إصابة الشخص بعدة أمراض جسمانية مثل ارتفاع ضغط الدم وداء السكري وأمراض القلب.

2- من يعانون من انسداد الأوعية الدموية والإصابة بتصلب الشرايين

3- أصحاب الوزن الزائد وارتفاع مستوى الدهون في الدم

4- المدخنين ومتعاطي المخدرات أو مشروبات كحولية

5- تقل القدرة الجنسية بسبب تناول الادوية المضادة للاكتئاب أو أدوية القلب وارتفاع ضغط الدم

ثانيا الأسباب النفسية

1-المشاعر والإثارات الجنسية تبدأ من الدماغ لذا الإحساس بالضغط العصبي قد يؤثر في عملية الانتصاب.

2- المرور بحالة نفسية سيئة منها الاكتئاب تجعل الشخص ليس لديه رغبة في أي شيء منها العملية الجنسية.

3- وجود ضغوطات ومشاكل بين الزوجين والمرور بالقلق ومشاعر الألم والخوف من شأنها عمد الرغبة من كلا الطرفين.

ثالثا التقدم في العمر

يؤثر العمر في القدرة على الانتصاب، لان الشخص معرض بعد بلوغ الخمسين عام للإصابة بالسكر أو ضغط الدم، والسكتة الدماغية كما أنه قلة ليونة في العضلات مع التقدم في العمر تؤثر في القدرة الجنسية بالسلب.

رابعا ضمور الأعصاب والحبل الشوكي.

ويتكون ذلك الضمور غالبا من الحوادث مثل السيارات أو إصابات بالغة في الحوض أو إجراء جراحات البروستاتا.

كيفية علاج الضعف الجنسي

أولا استخدام الأدوية

هناك أدوية تؤخذ عن طريق الفم، وهي أقراص يتم تناولها قبل عملية الجماع بساعة على أدنى حد، هي قوية وتساعد في زيادة الرغبة والشهوة لدى الرجل وإطالة عملية الجماع ،ولكنها تتسبب في الصداع المزمن للرجل واحمرار بمناطق عديدة بالجسم كما تسبب احتقان الأنف.

ثانيا العلاج بدواء التستوستيرون

وهو علاج يزيد من الشهوة، والرغبة الجنسية ويؤخر القذف.

ثالثا استخدام مضخة القضيب

ومضخة القضيب هي عبارة عن أنبوبة بلاستيك تقوم بخفض الضغط على القضيب، وتفريغ هواء بداخله مما يساعد على الانتصاب.

ثم بعد الانتصاب هناك قطعة مرنة تقوم بالضغط على القضيب للاحتفاظ بالدم اللازم لعملية الانتصاب بداخله لأطول فترة ممكنة، مما يطيل العملية الجنسية وزيادة قدرته ل 75 %.

رابعا استخدام عقار البروستاديل

وهو عقار يستخدم إما بالحقن في القضيب، أو عن طريق المحاليل ،وهذه الطريقة مناسبه لمن لا يستجيب للعلاجات الفموية ولكنها تسبب الم شديد للرجل.

خامسا العلاج الجراحي

ويكون من خلال زراعة أشياء داخل القضيب تجعله اقوى من ذي قبل وقادر على الانتصاب وتزيد من فترة الانتصاب.

ماهي متطلبات القدرة الجنسية

  • يتطلب لقدرة جنسية اقوى أن يكون الجهاز العصبي سليم .

لأنه هو من ينقل الإشارات من المخ إلى باقي الجسم.

  • كما يتطلب وجود شرايين سليمة خاصة تلك القريبة من القضيب.
  • ولابد من أن تكون العضلات مرنة وقوية.
  • لابد أن يحتوي القضيب على أكسيد النترات بمعدلات متساوية.

والأن إليكم الصور

 

أسباب الضعف الجنسي
أسباب الضعف الجنسي
الأسباب النفسية والعضوية للضعف الجنسي
الأسباب النفسية والعضوية للضعف الجنسي
علاج الضعف الجنسي
علاج الضعف الجنسي

وبهذا نكون أنهينا مقالنا الذي تناولنا فيه أسباب الضعف الجنسي لدى الرجال، وعرفنا كل الأسباب بالتفصيل، وقدمنا كذلك أكثر من طريقة للعلاج، وبالطبع لا ننصح بتناول أى أدوية لعلاج الضعف الجنسي إلا بعد الرجوع إلى طبيب مختص، كي يصف العلاج المناسب تبعًا للحالة والتشخيص.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى