ادعية واذكار

أذكار الدراسة والحفظ طريقك إلى الحفظ والنجاح

أذكار الدراسة والحفظ

على العبد حين يهم بمذاكرته أن يدعو الله تعالى ويذكره ذكرًا كثيرًا كي يوفقه الله تعالى لما هو مقدم عليه من العمل الجاد، فالدعاء والذكر مفيد للعبد في كل أحواله، ولا يُشترط أن يدعو العبد بدعاء معين حين يهم بدراسته ومذاكرته بل يذكر الله تعالى ذكرًا مطلقًا ويدعوه دعوة مطلقة بدون تقييد بدعاء معين.

ونحن في هذا الموضوع نتعرض إلى بعض ما نُقِلَ عن السلف وبعض الأدعية العامة التي يدعو بها الناس كي يوفقهم الله تعالى في حفظهم ودراستهم، وننبه إلى أن هذه الأدعية ليست من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، بل هي أدعية عامة يمكن للإنسان أن يدعو بها أو بغيرها مما شاء من الدعاء.

أذكار الدراسة والحفظ طريقك إلى الحفظ المتين:

  • اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون ، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم.
  • كان شيخ الإسلام ابن تيمية إذا أشكل عليه بعض المسائل يدعو فيقول: يا معلم إبراهيم علمني ، ويكثر الاستعانة.
  • كان أحد السلف يقول: سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم.
  • وعن بعضهم كان يقول: لا حول ولا قوة إلا بالله.
  • وكان الإمام مالك يقول: ما شاء الله، لا قوة إلا بالله العلي العظيم.
  • ومن قول بعض الصالحين: رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي.
  • وكان أحدهم يقول : اللهم وفقني واهدني وسددني واجمع لي بين الصواب والثواب وأعذني من الخطأ والحرمان.
  • وكان أحدهم يقرأ الفاتحة:  الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ          (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ              (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ            (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ   (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ               (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ          (7).

  • “اللهم إني أستودعك ما قرأت و ما حفظت و ما تعلمت،فرده عند حاجتي إليه، إنك على كل شيء قدير، حسبنا الله و نعم الوكيل”.
  • “اللّهــــم نسـألك التوفيق والهدايـة، والرشد والإعانـة، والرضا والصيانة، والحب والإنابة، والدعاء والإجابــة اللّهــــم أرزقنا نورا في القلب، وزينة في الوجه، وقوة في العمـل، اللّهم قنا شرّ الإنس والجان، واخلــع علينا خلعة الرضوان،وهب لنا حقيقـة الإيمان، اللّهــــم إنا نسألك فـــرجا قريبا، وصبرا جميـــلا، وصفحا جميــــلا.
  • “اللهم إني توكلت عليك، و سلمت أمري إليك, لا ملجأ و لا منجا منك إلا إليك”
  • “رب أدخلني مدخل صدق، و أخرجني مخرج صدق، واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا”
  • “رب اشرح لى صدرى ويسر لى امرى وأحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى بسم الله الفاتح..اللهم لا سهل الا ما جعلته سهلا يا أرحم الراحمين”.
  • “اللهم انى أسألك فهم النبيين وحفظ الملائكة المقربين اللهم اجعل لسانى عامرا بذكرك وقلبى بخشيتك وسرى بطاعتك انك على كل شيء قدير وحسبنا الله ونعم الوكيل”.
  • “الحمد لله الذي هدانا لهذا و ما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله موفقين بإذن الله”.
  • (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين يا مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير…
  • تولج الليل في النهار وتولج النهار في الليل وتخرج الحي من الميت وتخرج الميت من الحي وترزق من تشاء بغير حساب… يا رب.. يا رب… يا أرحم الراحمين…

كان هذا ختام موضوعنا حول أذكار الدراسة والحفظ طريقك إلى الحفظ المتين، أوردنا فيه بعض الأدعية العامة التي يقولها الناس والتي قالها بعض السلف حين كانوا يقدمون على دراسة وحفظ المسائل، والعبد غير مقيد بدعاء يقوله بعينه من هذه الأدعية، فهي ليست نصوصًا من الله أو رسوله، بل هي أدعية اجتهد الناس في الدعاء بها وبغيرها من الدعاء، فاللهم وفق كل طالب ونجح كل محتاج إلى النجاح يا رب العالمين، إنك ولي ذلك والقادر عليه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق