عالم الحيوان

هل تعلم عن الحيوانات بالصور بعنوان طيور لا تطير ! وحيوانات تطير !

المدهش والعجيب في عالم الحيوان أنه توجد أنواع من تلك الطيور لا تطير بينما توجد حيوانات ثديية تطير، ولله في خلقه شؤون .. مثلنا في هذا النعامة و البطريق ، و الكيوي ، بينما الخفاش  حيوان يلد ويطير، بل حياته يقضيها فوق افرع الأشجار .

النعامة

النعامة.. هي أكبر طائر على الأرض، ولأنها لا تطير أطلقوا عليها الطائر الذي يجري، وقد فسر العلماء تلك الظاهرة بالنسبة للنعامة بأنه لا يوجد للنعامة أعداء طبيعيون ، والمقصود أن القط هو العدو الطبيعي للفأر، يولد الفار وداخله الخوف من القط، أما النعامة فليس بينها وبين أي كائن آخرعداوة طبيعية، وهو ما جعلها على غير طبيعة الطيور، لأنها ليست في حاجة للفرار بعيدا، او ليست في حاجة الى استخدام ما تتميز به وهو الطيران، وذلك على مدى آلاف السنين، ففقدت النعامة استعدادها للطيران.

لاحظ العلماء عند تشريح النعامة أن عضلات الجناحين ضامرة (أي أصغر وأضعف من العضلات التي يستخدمها طائر أخر يطير) مع اختفاء عظمة القص (وهي العظمة التي توجد بمنتصف القفص الصدري في الانسان والحيوان ).

يصل وزن النعامة الى حوالي مائة وخمسين كيلو جراما لبعض الأنواع كما يصل ارتفاعها الى حوالي المترين ونصف المتر، ولون ريشها الناعم جميل ولامع اسود او بني او رمادي .. علي حسب النوع .

الطريف انه من الشائع ان النعام من الطيور الغبية او غير الذكية لأنها إذا  تركت بيضها في العش وخرجت للبحث عن الطعام، فإذا وجدت بيضا الطائر آخر رقدت فوقه وتنسى بيضها .. متوسط عمر النعامة من ۵۰ الی ۷۰ سنة، وهي تتغذى على النباتات الخضراء، والآن شاع استخدام نظام تربية النعام في مزارع لبيعها الى المطاعم واعدادها للوجبات الشهية.

البطريق

ذلك الطائر الجميل الذي يعيش في عز البرد ووسط الثلوج، فلا يناسبه الا الحياة في القطب الشمالي والجنوبي من الكرة الأرضية حيث تكون درجة الحرارة حوالي ۲۰ درجة تحت الصفر .. البطريق ليس مثل النعامة التي لا تستخدم جناحيها حتى ضمرت عضلات الجناحين، بل يستخدم البطريق جناحيه كما الزعانف في الدلفين، بل ويدخل الى المياه ويخرج في سرعة كبيرة، فهو يجيد السباحة والغطس، مستعينا بجناحيها وهو يتغذى على الأسماك الصغيرة والحيوانات البحرية الرخوية أو التي يمكن هرسها بمنقاره .

والبطريق أسود لون الظهر، أبيض لون البطن غالبا، أكبر الأنواع يسمى البطريق الامبراطور يعيش بالقطب الجنوبي، لا يبني عششا بل يضع بيضه ويعيش على الثلج .

طائر الكيوي

يعيش طائر الكيوي في نيوزلندا فقط، ولذلك فإن الشعب النيوزلندي يفتخر بهذا الطائر كثيراً ويعتبروه الرمز القوي الخاص بالدولة، ويتميز طائر الكيوي بالعديد من الخصائص الجسميه التي تميزه عن باقي الحيوانات، فهو ذو جناحين، وأرجل طويلة نسبيا، وقوية تساعده في الجري السريع للهرب من الأعداء، حيث يعتبر الجري الوسيلة الوحيدة للدفاع عن النفس، وتساعده ايضاً علي حفر الحور في التربة، وجسم الكيوي مغطي بالريش الناعم بالكامل، لون الريش بني خشن، وتضع طيور الكيوي بيضها

منقار الكيوي طويل ذو شق على طرقه كالخيشوم ما يساعده على شم رائحة طعامه خلال الظلام حيث ان طائر الكيوي يمتلك عيونا صغيرة معتمة لا يستطيع الرؤية بها، وهو يتغذى على البذور والحشرات والبق والديدان والعناكب، حيث يمسك بالبق والحشرات الأخرى بأن يدس منقاره الطويل في التراب.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق