إسلاميات

مفسدات الصيام المعاصرة عند البنات لابن عثيمين

مفسدات الصيام

العديد من الفتاوى أصبحت معروفة ، بحيث تتقيد بأحكامها المرأة ويصبح تجاهلها عدم تقدير لما خرجت به ، إلا أن أغلب البنات المراهقات قد يجهلن بعض الأحكام ، ولا يتقيدن بها ، من باب عدم التعود ، أو لاعتبار نفسها أنها غير مشمولة بتلك الأحكام ، لصغر عمرها ، إلا أن الالتزام بالدين واجب على كل مسلم ومسلمة بعد بلوغهم سن الرشد ، على اختلاف أعمارهم ، وفي تلك الأحكام نفصل لك مفسدات الصيام المعاصرة عند البنات للعلامة ابن عثيمين رحمه الله ، فتابعوا معنا.

الحيض:

  • لو شعرت المرأة الطاهرة بانتقال الحيض وهي صائمة ، إلا أنه لم يخرج إلا بعد غروب الشمس ، أو شعرت بألم الحيض ، إلا أنه لم يخرج إلا بعد غروب الشمس ، فصومها ذلك اليوم صحيح ، ولا عليها أن تعيده لو كان فرض ، ما يعني أن رؤية الفتاة أو المرأة لدم الحيض أو النفاس تفسد صومها ولو كان قبل غروب الشمس بلحظة.

للمزيد يمكنك قراءة : مبطلات الصيام وأركان الصيام

التبرج الزائد:

  • يوجد الكثير من مفسدات الصوم قد لا تؤدي للإفطار ، إلا أنها تفسد الصوم ، كالتبرج الكامل ، والمقصود منه هنا أن تكوني فتنة لغيرك ، لهذا وجب عليك أن تعتدلي في الملبس وفي المكياج ، وكل ما يمكنه أن يحرض الشهوات.

تذوق الأكل بدون المقدار الشرعي:

  • لقد أباح الدين الإسلامي للمرأة أن تتذوق ما تقوم بإعداده من مأكل على الإفطار ، ولكن بالقدر الذي لا يفطرها ، كأن يلامس طرف لسانها فقط ، وبعدها تتخلص منه ، ولا تبتلعه ، ولكن بعض الفتيات قد تغفل عن تلك النقطة ، وتبالغ بالتذوق ، فيفسد بذلك صيامها.

التقيؤ عمداً:

  • من أجل تجنب القيء ، فننصح بعدم التعرض للشمس ، فهناك بعض الفتيات مهووسات برشاقة أجسامهن ، وقد تعودن على القيء كي يخسرن أوزانهن ، وذلك الأمر يعمل على تقليص المعدة ، والرغبة بالقيء الدائم منذ الصباح ، وهنا لا بد أن تراجعي الطبيب وألا تتقيئ عمداً ، لكي تنتهي من ذلك الإحساس ، إذ أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، قال : [مَنْ ذَرَعَهُ الْقَيْءُ فَلَيْسَ عَلَيْهِ قَضَاءٌ، وَمَنْ اسْتَقَاءَ عَمْدًا فَلْيَقْضِ]

قطرة الأنف:

  • إن قطرة الأنف وكما يقول العديد من الأطباء قد أصبحت عادة أكثر منها حاجة ، إذ يكثر المصابون باحتقان الأنف من استعمالها ، والحقيقة العلمية أنها تنفذ للمعدة ، ولو وصلت للمعدة أو للحلق ، فإنها تفطر ، والنبي محمد صلى الله عليه وسلم قال : [بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً].

حقن التغذية:

  • على الرغم من أن الإبر في العضلات ، أو في العروق لا تفطر حتى لو شعر الشخص الصائم بطعمها بحلقه ، إلا أن الكثير من الفقهاء وأهل العلم قد أفتوا بأن الإبر المغذية التي نقوم بالاستغناء بها عن الأكل والشرب تفطر ، لأنها كالأكل والشرب ، وهي التي لو استخدمها الإنسان لا يحتاج معها لأكل أو شراب ، والشرع حكيم لا يفرق بين شيئين متماثلين بالمعنى ، وعلى ذلك لو ركب لشخص مريض حقن مغذية تغنيه عن الاكل والشرب فإنه يكون بذلك مثل الأكل والشرب ، ولا يصح له أن يصوم.

للمزيد يمكنك قراءة : شروط الصيام في رمضان

التدخين:

  • إن التدخين يعد من المفطرات ، لأن بشربه شهوة ظاهرة ، ولذة يصل لها الشخص المدخن ، فتغنيه عنه مدة من الوقت ، بالتدخين جرم مرئي يدخله الشخص الصائم لجوفه عمداً بقصد شربه ، حتى لو كانت ذراته صغيرة جداً ، فالتدخين يحتوي بالفعل على بعض المواد التي تؤدي لإفطار الصائم ، وحكم التدخين يستند فيه أهل العلم لسلسلة من الأحكام الفقهية ، إذ لم يرد له حكم صريح بالقرآن أو السنة ولا بإجماع الصحابة ، ومنعه في شهر رمضان يعتبر من باب الاجتهاد الفقهي والقياس التطبيقي لمسألة لم يرد بخصوصها نص شرعي ، وإلى هنا متابعينا الكرام متابعي موقع احلم نكون قد وصلنا إلى ختام موضوع الليلة وقد تكلمنا ودار حديثنا فيه عن مفسدات الصيام المعاصرة عند البنات لابن عثيمين.
مفسدات الصيام
بعض مفسدات الصوم
الصيام
مفسدات الصيام
فرائض الصوم
أحكام الصيام

للمزيد يمكنك قراءة : دعاء الفطور الصحيح ف رمضان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى