معلومات طبية

معلومات طبية عن مرض السكر والوقاية منه

معلومات طبية عن مرض السكر

يُعَد مرض السكري من تلك الأمراض الشائعة في وقتنا الحاضر، والذي ينتج من حصول اضطراب في البنكرياس الذي ينتج مادة الأنسولين في الجسد، وتلك المادة هامة إلى حد كبير، حيث إنها تسمح لسكر الجلوكوز الموجود في المطعومات المتناولة بأن يمر من الدم إلى خلايا الجسد، حتى يتم استخدامه كإحدى مصادر للطاقة، ونقص تلك المادة في الجسد يؤدي إلى إلحاق الأذى به.

ونحن في هذا الموضوع نتعرض إلى بعض المعلومات الهامة والقيمة حول هذا المرض، ونقدم الإرشادات اللازمة من أجل الوقاية منه إن شاء الله تعالى.

أعراض مرض السكر:

  • التبول الكثير.
  • الإحساس بالعطش، والاحتياج إلى الماء بصورة مستمرة.
  • الإحساس بالإرهاق بسرعة حين القيام بأي مجهود خفيف.
  • الإحساس بالجوع بصورة مستمرة.
  • تلاؤم الجروح بصورة بطيئة.
  • خسارة الوزن من دون أسباب.
  • حصول تشوش في النظر.
  • الإحساس بغثيان وآلام في منطقة البطن.
  • الإحساس بتخدير في القدمين واليدين.
  • حصول التهاب في اللثة والمثانة والجلد.
  • ارتفاع نسب ضغط الدم.

أنواع مرض السكر:

1- السكر من النوع الأول:

يُدْعَى سكر الشباب، ويحصل هذا النوع من السكر كنتيجة لرد فعل مناعي ذاتي، أي عند مهاجمة الخلايا التي تنتج الأنسولين من الجهاز المناعي في الجسد، وليس من المعروف أسباب ذلك حتى الآن، وفي ذلك النوع ينخفض إنتاج الجسد لمادة الأنسولين، وقد لا يتم تصنيعها وإنتاجها أصلًا، وقد يصيب هذا النوع من السكر أي من الفئات العمرية، خصوصًا الشباب والأطفال، ويتم حقن المرضى بهذا النوع بحقن الأنسولين بصورة يومية؛ لكي يتم السيطرة على نسبة الجلوكوز في الدم، وقد تحصل وفاة للمصاب إن لم يحصل حقنه بالأنسولين.

2- السكر من النوع الثاني:

يُدْعَى سكر الكهول، وهو أشد أنواع السكر مشاعًا، حيث إنه يقام الأنسولين، وينقصه بصورة واضحة، وقد لا يحصل اكتشاف لهذا النوع من السكر لفترة طويلة تصل لسنوات، حيث يتم تشخيصه عند تكشُّف مضاعفاته في الأكثر، أو عن طريق القيام بالفحص الروتيني للدم أو البول، ومن الممكن السيطرة عليه من خلال الالتزام بحمية غذائية معينة وممارسة الرياضة.

3- سكر الحمل:

وهذا النوع من السكر تصاب به المرأة أثناء فترة الحمل، وهو ناتج عن ارتفاع نسب الجلوكوز في الدم، ويحصل التخلص منه بعد ولادة المرأة، غير أن هناك احتمال لإصابة الأم بمرض السكر من النوع الثاني على المدى الطويل.

كيف نقي أنفسنا من هذا المرض؟

  • التزام الشخص بأحد الأنظمة الغذائية الصحية المليئة بالعناصر التي تفيد الجسد، حيث توجد تلك العناصر في الفواكه والخضار والحبوب الكاملة.
  • اجتناب تناول الوجبات السريعة.
  • اجتناب تناول المشروبات الغازية.
  • الخفض من تناول المطعومات التي تحتوي على السكريات.
  • اجتناب الأمور التي تؤدي إلى الضغط أو التوتر أو القلق، وممارسة اليوجا حين التعرض لتلك المواقف؛ إذ إنها تعطي الجسد مزيدًا من الهدوء والراحة.
  • اجتناب التدخين والابتعاد عنه.
  • التزام الشخص بالتمارين الرياضية.
  • الحرص على إجراء الفحص الدوري لمعالجة أي مشكلات صحية منذ البداية.

كان هذا ختام موضوعنا حول معلومات طبية عن مرض السكر والوقاية منه إن شاء الله، تعرضنا فيه إلى تمهيد حول مرض السكر وكيف يحصل هذا المرض في الجسم، وتحدثنا عن أعراضه المهمة التي ينبغي على كل شخص الانتباه إن حصلت له أعراض شبيه بتلك الأعراض.

ثم تحدثنا عن أنواع السكر وذكرنا أن هناك أنواع عديدة منه، منها: النوع الأول والنوع الثاني والنوع الذي يصيب الحامل، ثم تعرضنا بعدها إلى طرق الوقاية من هذا المرض وكيف يستطيع الإنسان أن يحمي نفسه من الإصابة به، نسأل الله تعالى أن يشفي كل مريض من مرض السكر، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق