إسلاميات

ما آثار محبة الله للعبد وكيفية بلوغ العبد لهذه المرتبة العظيمة

ما آثار محبة الله للعبد

محبة الله سبحانه وتعالى هي المرتبة التي يطمح لكي يصل إليها أي عبد ، يتنافس المحبون ليبلغوها ، لأنها تعد الغذاء لروح المؤمن ، والوقود لقلبه ، هي التي من شأنها أن تخلصه من كل آلامه وأحزانه وهموم ، وتشفيه من أسقامه ، وتنور له ظلماته ، وتساعده على تأدية أعماله وعبادته ، وتصل به إلى المرتبة التي يحلم بها من نيل مقامات الصديقين ، والتقرب من المولى عز وجل ونيل شرف الدنيا والآخرة ، وفي هذا اليوم سوف نتعرف سوياً على آثار محبة الله سبحانه وتعالى للعبد وكيف يصل ويبلغ المسلم لمحبة الله عز وجل ، فتابعوا معنا.

من علامات حُب الله للعبد:

علامات حب الله للعبد
علامات حب الله للعبد

هناك الكثير من الدلالات والعلامات التي يمكن للمؤمن من خلالها معرفة محبة الله عز وجل له ، ومنها ما يلي:

  1. حمايته من الدنيا : فقد روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذا : (إذا أحب الله عبداً حماه الدنيا كما يظل أحدكم يحمي سقيمه الماء) ، فالله عز وجل يحمي عبده الذي يحبه من فتن الدنيا ، مثل : الزينة ، والأموال ، والزخارف ، وغيرها ، وذلك بأن يمنعها عنه كما يمنع الإنسان منا قريبه المريض من الماء إن طلب منه الطبيب ذلك الأمر لما فيه من ضرر عليه.
  2. اتباع المسلم للرسول: قال الله عز وجل واصفاً قول نبينا صلى الله عليه وسلم : {قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم}.
  3. كتابة القبول له في الأرض: وفي هذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إذا أحب الله العبد نادى جبريل : إن الله يحب فلاناً فأحبه ، فيحبه جبريل ، فينادي جبريل في أهل السماء : إن الله يحب فلاناً فأحبوه ، فيحبه أهل السماء ، ثم يوضع له القبول في الأرض).
  4. تواضع المؤمنين لبعضهم وعزتهم في دينهم: وصف الله عز وجل من يحبهم بأنهم أناس لا يخشون لومة لائم في سبيله عز وجل ، وصفتهم هي التواضع ، وغير متكبرين على بعضهم البعض ، بالإضافة لكونهم أعزة في دينهم ، فقد قال الله تعالى : {يا أيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله واسع عليم}.
  5. تسخير العبد جوارحه لله عز وجل: ووصول العبد لتلك المرحلة يصل به إلى مرحلة الولاية ، وفي تلك المرحلة لا يسمح لحواسه إلا أن تستخدم فيما يحبه المولى ويرضاه.

للمزيد يمكنك قراءة : كلام في حب الله

كيف يبلغ العبد محبة الله عز وجل:

إن الطريق لحصول العبد محبة الله عز وجل متاحة لمن شاء ، وفيما يلي ذكر بعض الأمور التي تبلغ العبد محبة خالقه سبحانه وتعالى:

شروط المحبة
شروط المحبة
  1. يجب أن يلزم العبد قراءة القرآن الكريم ، وأن يتدبر وينظر في آياته ، وذلك ابتغاء العمل به.
  2. أن يكثر العبد من ذكر الله سبحانه وتعالى ، في كل الأوقات وفي كل الأحوال.
  3. أن يجتهد العبد في أن يؤثر ما يحب الله عز وجل على ما يرغبه هو ويهواه.
  4. أن يجتهد العبد في فهم معاني أسماء الله الحسنى ، وصفاته العلا لأنها مفتاح لإدراك حب الله سبحانه وتعالى.
  5. أن يقبل العبد بين يدي خالقه منكسراً متواضعاً متذللاً.
  6. أن يجالس العبد العارفين بالله ، وأن يستمع إليهم ، وأن يفهم ما يصدر عنهم.
  7. أن يبتعد عن كل ما يبعد قلبه عن الله عز وجل.

للمزيد يمكنك قراءة : معلومات دينية اسلامية

أدعية في طلب حُب الله:

  • لقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ، أنه كان يسأل الله عز وجل أن يرزقه حُبه في دعائه ، فكان يقول : (أسألك حبك وحب من يحبك ، وحب عمل يقرب إلى حبك) ، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول في دعائه أيضاً : (اللهم ارزقني حبك ، وحب من ينفعني حبه عندك ، اللهم ما رزقتني مما أحب فاجعله قوة لي فيما تحب ، اللهم ما زويت عني مما أحب فاجعله فراغاً لي فيما تحب).

للمزيد يمكنك قراءة : عبارات جميلة عن الله

من ذاق حب الله ارتوى
من ذاق حب الله ارتوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى