إسلاميات

ماهي الظلمات الثلاث التي يتخلق منها الجنين

ماهي الظلمات الثلاث

لقد أخبر القرآن الكريم في الكثير من الآيات عن حقائق علمية عدة لم تكن معلومة عند نزول القرآن الكريم على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، فالإعجاز العلمي مما يبين صدق نبوة النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، إذ كان النبي أمي لا يعرف القراءة ولا الكتابة ، وبلغت عدد الآيات التي تحدثت عن الحقائق العلمية 750 آية ، ونشير هنا إلى أن الإعجاز العلمي في القرآن الكريم مهم جداً في إقناع العديد من الناس بالإسلام ، فالعلم يعتبر وسيلة من الوسائل التي تعمق الإيمان واليقين بالله عز وجل في النفوس ، وقد أتى مصطلح الظلمات الثلاث بالقرآن الكريم ، وقد تم تفسيره بعدة أقوال وردت عن أهل التفسير والعلم ، وفي هذا اليوم سوف نقدم لكم ماهي الظلمات الثلاث التي يتخلق منها الجنين ، فتابعوا معنا.

تفسير ابن الطبري للظلمات الثلاث:

  • لقد قال الإمام الطبري في تفسيره للظلمات الثلاث في قول الله عز وجل : { يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِّن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ } ، أن تلك الظلمات الـ3 هي ظلمة الرحم ، وظلمة المشيمة ، وظلمة البطن ، وقد اعتمد الإمام الطبري في قوله هذا على الكثير من التفاسير والتأويل التي وصلت له ، ومما ذكره بتفسيره ، قول ورد عن هناد بن السري عن أبو الأحوص عن سماك ، والذي نقل عن عكرمة بأن الظلمات الـ3 هي ظلمة المشيمة وظلمة الرحم وظلمة البطن.

للمزيد يمكنك قراءة : ومن اياته ان خلق لكم من انفسكم

تفسير ابن كثير للظلمات الثلاث:

  • لقد ورد ذكر الظلمات الثلاث بالقرآن الكريم في سورة الزمر ، في قول الله عز وجل : { خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنزَلَ لَكُم مِّنَ الْأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ ۚ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِّن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ } ، إذ أتى في تفسيرها عند ابن كثير على انها : حيث جاء في تفسيرها عند ابن كثير بأنَّها: ظلمة المشيمة وظلمة الرَّحم اللذان يحميان الطِّفل ويعدَّان كحاجزيقي الجنين وتحميه من الصدمات، أمَّا الظُّلمة الثَّالثة فهي ظلمة بطن المرأة الحامل به، وقد ذهب للقول هذا مجاهد والضحاك وعكرمة وابن عباس وأبو مالك.

تفسير الرازي للظلمات الثلاث:

  • لقد أورد فخر الدين الرازي رحمه الله في تفسيره للظلمات الثلاث الموجودة في سورة الزمر في آية : { يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِّن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ } ، قولين اثنين ، فأحدهما عنده أنها ظلمة بطن الأم ، وبعدها ظلمة الرحم ، وبعدها ظلمة المشيمة ، أما قوله الثاني فمختلف ، فهو عد الظلمة الأولى على أنها ظلمة صلب الرجل ، والظلمة الثانية هي ظلمة بطن المرأة الحامل ، والظلمة الثالثة هي ظلمة الرحم.

تفسير البغوي للظلمات الثلاث:

  • ولقد اتبع البغوي رحمه الله في تفسيره لقول الله عز وجل : { يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِّن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ } قول الصحابي الجليل ابن عباس رضي الله تعالى عنه ، بأن الظلمات الـ3 الواردة في آية الزمر هي : ظلمة البطن ، وظلمة الرحم ، وظلمة المشيمة.

للمزيد يمكنك قراءة : ولتجدن اقربهم مودة

قدرة الله عز وجل في خلق البشر:

  • يرجع أصل خلق البشر للماء ، ثم إلى التراب ، وباختلاط الماء مع التراب تتكون الطين ، الذي يضرب بعضه ببعض فيشكل حمأ مسنون ، ولو جف يصبح صلصال ، والجنبن بالرحم يمر بمراحل كثيرة ألا وهي : النطفة ، ومن ثم العلقة التي تتكون بعد 40 يوم من تكون النطفة ، ومن ثم المضغة التي تتكون أيضاً بعد مرور 40 يوم من تكون العلقة ، وإلى هنا متابعينا الكرام متابعي موقع احلم نكون قد وصلنا إلى ختام موضوع الليلة وقد قدمنا ودار حديثنا فيه حول ماهي الظلمات الثلاث التي يتخلق منها الجنين ، وضعنا لكم العديد من تفسيرات وتأويلات أهل العلم حول الظلمات الثلاث ، فقد بدأنا موضوعنا بتفسير ابن الطبري للظلمات الثلاث ، وفي ثاني فقرة قدمنا تفسير ابن كثير ، وفي ثالث فقرة تفسير الرازي ، وفي رابع فقرة تفسير البغوي ، وختمنا حديثنا بفقرة قدرة الله عز وجل في خلق البشر.
سورة
سورة الزمر

للمزيد يمكنك قراءة : تفسير سورة الملك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى