معلومات

ماهو التفكير وفوائده وأنواعه

ماهو التفكير

لقد عرف البعض التفكير على أنه كل ما يقوم العقل الواعي بفعله ، وهذا يشمل جميع العمليات الإدراكية ، والحساب الذهني ، وتذكر الأشياء مثل رقم الهاتف ، أو استحضار شكل معين من الماضي ، وغيرها من الأمور ، ويشار أيضاً للتفكير على أنه الحوار الداخلي المكثف والموسع ، والذي يسمح للإنسان بدمج المعلومات التي يحللها الدماغ ، ومن الجدير بالذكر أن الذاكرة مليئة بالفراغات ، ويقوم الشخص بملئها من خلال الرؤية ، والشم ، والإحساس ، والتذوق والاستماع ، فلو تم عرض صورة تم تغطيتها جزئياً على أحد الناس، فإنه سوف يقوم بعملية تفكير سريعة من أجل معرفة صاحب الصورة لو كانت تحمل صورة أحد عائلته أم لا ، أما لو كانت تحمل صورة أحد الأفراد الذين لا يعرفهم جيداً فالأمر سوف يأخذ وقت أطول بمطابقتها مع أي نمط تحتفظ به الذاكرة ، ويشار أخيراً إلى أن عملية التفكير تعد عملية مقارنة الذكريات المخزنة إما بمعلومات جديدة أو بذكريات أخرى مخزنة كذلك ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على التفكير مختلف باختلاف الشخصية ، والتفكير والمشاعر والأفعال وأنواع التفكير ، وتعلم التفكير ، فتابعوا معنا.

التفكير مختلف باختلاف الشخصية:

  • عندما يتم عرض حقائق ما تحت نفس الظروف وأما أناس مختلفين ، فإن كلاً منهم سوف يخرج باستنتاج مختلف عن الشخص الآخر ، وهذا بسبب أن التفكير أمر شخصي ، وكي نقرب الصورة أكثر ، لو تم عرض صندوقين ، الأول لونه أحمر والثاني لونه أصفر على عدة أفراد ، وطلبنا منهم أن يقوموا بفرز مجموعة من البطاقات الحمراء والصفراء بالصندوق المناسب ، ثم وجدوا داخل البطاقات بطاقة برتقالية ، فسوف يفكر البعض في أن البرتقالي هو نتاج جمع بين لونين هما الأحمر والأصفر ، وسوف يضعه بأحد الصندوقين ، وسوف يفكر البعض الآخر في أن اللون البرتقالي ، لا مكنه فرزه في أي صندوق منهما ، والنتيجة هي عدم وجود إجابة صحيحة بالفعل.

للمزيد يمكنك قراءة : مهارات التفكير الأساسية

التفكير والمشاعر والأفعال:

  • إن التفكير يتداخل مع الإحساس بالمشاعر المختلفة والقيام بالأفعال اليومية ، حيث أن الإحساس يأتي بالبداية وبعدها التفكير وبعدها الأفعال ، فعندما يخاف أي إنسان من الذهاب لمكان ما فإنه سوف يشعر بذلك ثم يفكر فيه وبعدها يقرر عدم الذهاب.

أنواع التفكير:

يوجد الكثير من أنواع التفكير المختلفة ، ومنها ما يلي :

  • حل المشاكل : يستخدم الشخص في النوع هذا البحث المنهجي من خلال الكثير من الأفعال ومن الإجراءات المتاحة ، بغرض الوصول لهدف محدد مسبقاً ، ولم يحقق للآن ، وهذا النوع يتضمن نوعين رئيسيين من التفكير ، ألا وهما : التفكير المتباين ، وهو ما يحاول فيه الإنسان استكشاف الكثير من الحلول الممكنة والبديلة لمشكلة ما ، والثاني هو التفكير التقاربي ، وفيه يحاول الإنسان تضييق الإمكانات ، كي يصل للحل الوحيد والأفضل للمشكلة.
  • التفكير الإبداعي : يمكننا أن نعرف التفكير الإبداعي على أنه نشاط يؤدي لمعرفة معلومات جديدة ، أو لاستكشاف حلول جديدة ، فهناك بعض المشاكل التي تكون بحاجة لمرونة ، وإبداع ، وطلاقة ، وابتكار ، وبالخصوص تلك المشاكل التي تحتاج لحل نوعي ، ويستعمل في التفكير هذا الموارد الذاتية من أجل الحصول على نتائج ملموسة وجوهرية.

للمزيد يمكنك قراءة : التفكير الناقد ما هو

التفكير المنطقي:

  • إن التفكير المنطقي ينطوي على تحليل الحجج والبراهين ، ويتم استنتاج النتائج الضمنية بأماكنها الصحيحة ، والتفكير المنطقي مكون من أنواع كثيرة منها : الاستدلال الاستنباطي ، والاستنتاجي ، والاستدلال الاستقرائي.

تعلم التفكير:

إن تعلم التفكير يساعد على تحسين أداء الطلاب في التعليم ، وتعلم مهارة التفكير يتضمن ما يلي :

  1. استيعاب التفكير على أنه عملية بحثية ، لأن فيه تنتقل العملية من الحوار الخارجي للحوار مع النفس.
  2. استعمال استراتيجيات أدوات التفكير العملي لتعليم التلاميذ : من أجل تشجيعهم على البحث بالتناقضات والشكوك ، كي يتمكنوا من فهم أعمق للأشياء التي يفكرون بها.
  3. استخلال المعلومات بغرض مساعدة التلاميذ على تكوين فهم أعمق للتفكير ، ذلك بجانب تعليمهم كيفية الانخراط بقوة بالتفكير في ما وراء المعرفة.
  4. توفير أمثلة للأنشطة التي بإمكانها أن تساعد الطالب على بناء حلول من أجل الخروج من مشكلة ، وذلك من خلال التفكير بأسباب ونتائج المشكلة ، وتحديد الكثير من أوجه الاختلاف والتشابه ، هذا بجانب ربط ، وتحليل ، وتمييز ، وتنظيم الأفكار.

للمزيد يمكنك قراءة : كيفية التخلص من التفكير السلبي

التفكير الناقد
التفكير الناقد
معلومات مفيدة
معلومات مفيدة
تعريف التفكير الناقد
تعريف التفكير الناقد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى