إسلاميات

كيف التزم بالصلاة .. نصائح وإرشادات لكل من يريد أن يحافظ على صلاته

كيف التزم بالصلاة

الصلاة هي عبادة عظيمة جداً ، إنها ركن من أركان الإسلام الخمس ، إقامتها فرض على كل مسلم ومسلمة ، فلا يجوز التهاون أبداً بها في أي حال من الأحوال ، إن الصلاة تعد الصلة بين العبد وخالقه ، هي العبادة الوحيدة التي لا يسقطها الله عز وجل عن صاحبها إلا بجنونه أو ذهاب عقله ، إنها ليست كالصوم أو الحج ، فيجب القيام بها حتى إن كان المسلم عاجز ، فقد فرض الله تعالى علينا خمس صلوات في اليوم والليلة ، ويجب أن نؤدي كل فرض من تلك الصلوات في الوقت المحدد ، فيقول الله تعالى في كتابه الكريم : {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً}، وفي هذه المقالة سوف نتعرف إن شاء الله على بعض الطرق والنصائح والإرشادات التي ستجعلنا نحافظ على الصلاة في أوقاتها ، سائلين الله العظيم رب العرش العظيم أن يجعلنا من المحافظين على الصلاة اللهم أمين.

الصلاة
الصلاة

كيف ألتزم بالصلاة:

يتساءل الكثير منا ويقول : كيف ألتزم بالصلاة؟ ومن الوهلة الأولى يبدوا هذا السؤال صعب ، وبالخصوص للناس غير الملتزمين في الصلاة ، لمن يماطل كثيراً في تأديتها ويشعر بكسل عند الذهاب إليها ، وعندما يتساءل أحدهم كيف ألتزم بصلاتي ؟ يكون ممن عرف خطأه جيداً ويريد حقاً أن يلتزم بها ، أما الرد والإجابة على هذا السؤال فيكون كالآتي:

  • يجب أن يكون هناك إرادة قوية لديك وقناعة تامة بأهمية الصلاة في حياتك وكونها ركن من أركان الدين الإسلامي ، ويمكنك أن تقوي تلك الإرادة بمعرفة الأجر العظيم للصلاة ، ومكانتها الكبير في الدين الإسلامي ، والاستعانة بالخالق سبحانه وتعالى على الالتزام بها ، والدعاء الدائم بتسهيلها.
  • يجب عليك أن تعرف فضل الالتزام بالصلاة يوم الحشر ، وكيف أن الصلاة تمثل نجاة ونور للمسلم ، كما أنها تحميه من عذاب النار ، بالإضافة إلى أنها تثقل ميزان حسناته ، وتدافع عنه ، وتشفع له كي يدخل الجنة وينجو من عذاب النار ، وخاصة أن الصلاة هي الحد الفاصل بين الإيمان والكفر.

للمزيد يمكنك قراءة : أدعية عن الصلاة الركن الثاني في الإسلام

حكمة مشروعية الصلاة:

ما أجمل الفجر
ما أجمل الفجر

إن الصلاة عبادة يومية ، وقد شرعها المولى سبحانه وتعالى لحكمة جليلة ، ألا وهي أن يظل العبد في اتصال مع ربه طيلة اليوم ، لهذا فحكمة مشروعية الصلاة عظيمة جداً وتتخلص في الآتي:

  1. الصلاة تكون سبب لاستجابة الدعاء والتسريع به ، كما أنها تكفر خطايا وذنوب وزلات ، وتثقل ميزان المسلم وتجعله محبوباً لدى الله عز وجل.
  2. الصلاة تحث على فعل الخيرات ، والالتزام بالصلاة يبعد المسلم عن المعاصي والذنوب ، وهذا بسبب أن المصلي يظل موصول مع خالقه طيلة الوقت.
  3. الصلاة تقوي صلة المسلم بخالقه ، وتجعله يستشعر رحمته وقربه.
  4. الصلاة تساعد على فهم الدين والقيام بكل العبادات ، كما أنها تهدي المسلم للخير في كل الأوقات.
  5. الصلاة تنظم حياة المسلم وتنظم وقته أيضاً لأنها تساعد على الالتزام بالوقت.

للمزيد يمكنك قراءة : أهمية الصلاة وفضلها ومكانتها

أهمية الحفاظ على الصلاة:

  1. لقد فرض الله تعالى علينا الصلاة ، وجعل أدائها في وقت محدد ، فعلينا أن نلتزم بأداء كل صلاة في وقتها المحدد وألا نخرج عنه ، وهذا هو المقصود بالحفاظ على الصلاة ، فقد قال الله عز وجل في كتابه الكريم : {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً} ، وتأدية الصلاة في وقتها يعد من أحب الأعمال لله تعالى ، لأنها تمثل الركن الثاني من أركان الإسلام الخمس.
  2. الصلاة هي أول ما يحاسب الله تعالى عباده عليها يوم القيامة ، ومن يحرص على صلاته يحرص على جميع ما سواها ، وبقدر مكانة الصلاة في قلوب المسلمين كان بقدر مكانة الإسلام في قلوبهم ، كما أن الصلاة علامة يتم بها المؤمن المتقي عن غيره ، فقد وصف الله تعالى المحافظين على الصلاة بقوله تعالى : {ويقيمون الصلاة} ، فبالصلاة يعبر العبد عن حبه لربه عز وجل.
  3. كما أن الصلاة لا يسقط أداؤها بأي حال من الأحوال ، الصلاة واجبة في حالة الإقامة والسفر ، الصلاة واجبة في الحرب والسلم ، الصلاة واجبة في المرض والصحة ، ونشير إلى أن الله تعالى قد أعد لعباده الملتزمون بالصلاة جنات يخلدون فيها ، فقد قال الله تعالى : {والذين هم على صلواتهم يحافظون ، أولئك هم الوارثون ، الذين يرثون الفردوس هم فيها خالدون}.

للمزيد يمكنك قراءة : فوائد الصلاة للجسم

كيف التزم بالصلاة
كيف التزم بالصلاة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى