كلمات أغاني

كلمات قارئة الفنجان كاملة روعة

كلمات قارئة الفنجان

كلمات قارئة الفنجان الرائعة ألفها الشاعر” نزار قباني” الملقب بشاعر العصر الحديث وشاعر المرأة والرومانسية، ولحنها الملحن الكبير “محمد الموجي”، وتعد من أشهر وأروع أغاني “عبدالحليم حافظ” التي غناها في ابريل عام 1976م، بعد قرائتها من ديوان” نزار قباني” وإعجابه بها ولكنه أراد تغير بعض الكلمات في القصيدة فاتصل ب ” نزار قباني” الذي كان ينتقل من دولة إلى إخرى واستطاع إقناعه بالكلمات التي أراد تغيرها في القصيدة؛ ولقد إستغرق الملحن”محمد الموجي” سنتين في تلحين هذه القصيدة وفعل لبعض المقاطع أكثر من لحن حتى يختار منها “عبد الحليم” الافضل، ولكن “عبد الحليم حافظ” إختار كل الألحان وغنى بعض المقاطع في القصيدة بأكثر من لحن.

صورة توضح قرائة الفنجان

وعندما غناها “عبدالحليم حافظ” في شم النسيم تلقت الاغنية إستحسان من عدد كبير من المستمعين أثناء الحفل، ولكن هناك مجموعة من المستمعين قاموا بالهتافات والتصفير مما دفع “عبد الحليم حافظ” لإقافهم بقوله “بس بقه، وقام بالتصفير مثلهم، مما أدى إلى تعرضه لنقض من الصحف المصرية ، وحاول ف أكثر من لقاء توضيح موقفه كما في مجلة أخر ساعة، وكانت أخر أغنية يقدمها “عبد الحليم حافظ” في مشواره الغنائي قبل رحيله. وتعتبر هذه الأغنية من افضل ماغني “عبد الحليم حافظ” حيث حققت نجاحا باهرا، ويقال أن في عام 1993 تم بيع مليونين نسخة من الأغنية ، وحققت مبايعات خلال أكثر من ثلاثين عام.

وصف الاغنية:

صورة فنجان قهوه يعبر عن الحب

تتحدث القصيدة عن قارئة الفنجان الذي ظهر الخوف في عينيها عندما قرات الفنجان، وقالت الحب هو المصيرالذي سوف  يؤدي لهلاكك، وتقول له لا تحزن من يموت من أجل الحب فهو شهيد، وتقول القارئة انها لم تقرأ أبدا فنجان يتواجد فيه احزان ودموع مثل الذي تقرأه في فنجانه، وانه سوف يعيش حياته سجين الحب، ورغم ما سيواجهه في حياته من مصاعب الحب من حزن في ليله ونهاره إلا أنه سوف يبقى الحب أجمل الأقدار التي يتعرض لها الأشخاص؛ وتصف القارئة جمال حبيبته التي يبحث عنها في كل بقاع الارض ولكن من المستحيل الوصول إليها وسوف يرجع خائب الرجا.

 

قارئة الفنجان:

كلمات قارئة الفنجان

جلست والخوف بعينيـــــــــــــــــــــــــها ..  تتـأمـل فنجـاني الـمقلـــــــــــوب

قالت يا ولدي لا تحــــــــــــــــــــــــــزن ..  الحـب علـيك هـو الـمكتــــــــوب

قـــــــــــــــد مات شهيــــــــــــــــــــداً ..  من مات فـــــــــــداءً للمحبــــــــوب

بـصرت ونجـمت كثـــــــــــــــــــــــــيراً لكني لم أقرأ أبـــــــــــــــــــــــــداً

فنجاناً يشبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــه فنـــــــــــــــــــــــــجانك

بصرت ونجـمت كثـــــــــــــــــــــــــيراً لكني لم أعرف أبــــــــــــــــــــــداً

أحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــز اناً تشـــــــــــــــبه أحـــــــــــــــــزانك

مقدورك أن تمضي أبــــــــــــــــــــــــدا فـي بـحر الحب بغيـر قلـــــــــــوع

وتكـــــــــــــــــون حــــــــــــياتك طـــــــول العمــــــر كتاب دمــــــــــوع

مقدورك أن تبقى مسجــــــــــــــــــــوناً بيــن المـاء وبيـن النـــــــــــــــــــار

فبرغم جميع حرائقه .. وبرغم جميع سوابقه

وبرغـــــــــــــــــــــــــم الحزن الساكـــــــــــــــن فيـــــــــــــــــــــنا ليل نهار

وبرغم الـريح وبـرغــــــــــــــــــــــــــم الـجو المـاطر والأعصـــــــــــــــار

 الحـــــــــــــــــــب سيبقـــــــــــــــــى يـــــا ولــدي أحلــــــــــــــــى الأقـــــــــــــــــــدار

بحياتك يا ولد امرأة سبحان المعبــــــــــــــــــود ..  فمهــا مـرسـوم كـالـعنقـــــــــــود

ضحكتها أنـــــــــــــــــــــــــغام وورود ..  والشـعر الـغجري المـجنـــــــــــون

يسافــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــر في كل الدنـــــــــــــــــــــــــــــــــيا

لـكن سمـاءك ممطـــــــــــــــــــــــــــــرة وطـــريقــــــــــــك مـســــــــدود

ده حبيبــــــــــــــــة قلبك نائمــــــــــــــــــــــة في قصـــــــــــــر مرصـــــود

من يدخل حجرتها من يطلــــــــب يدها من يدنــو سور حديقتــــــــــــــها

مــــــــــــــــن حــــــــاول فك ضفائــــــــــــــرها مفقــــــــــــــــــــــــــــود

ستفتش عنــــــــــــــــــها في كل مكان ..  وستسأل عنها مـوج البــــــــــــحر

تــــــــــــــــــــــــــــــــسأل فيـــــــــــــــــــــــــــــروز الشــــــــــــــــــطآن

وتجوب بحاراً ..  وتفيض دموعك أنـــــهاراً ..  وسيكبر حزنك حتى يصبح أشجاراً

وسترجع يوماً مهزوماً مكسور الوجدان ..  وستعرف بعد رحيل العمـــــــــــــر

بأنك كنـــــــــــــــــــت تـــــــــــــــــــــطارد خيط  دخان

ده حبيبــــــــــــــــــــة قلبك ليس لها أرض أو عنـــــــــــــــــــــــوان يا ولدي

صورة تعبر عن قرائة الفنجان

 

وفي ختام موضوع “كلمات قارئة الفنجان الرائعة” نتمني أن تكونوا استمتعتوا بقراءة كلمات الأغنية لشاعر “نزار قباني” التي تعد من أروع ماكتب من القصائد، وهي قصيدة تتحدث عن الحب المستحيل الذي من الصعب الوصول اليه ولكن قدره يعيش حياته يبحث عن الحب الذي هو اجمل الاقدار برغم كل ما سيعانيه من عزاب وحزن وألم، ثم تصف جمال حبيبته التي يبحث عنها في كل بقاع الأرض ولم يستطع الوصول إليها وتنعم في قصرها ولو حاول الوصول إليها فهو مفقود، وتقول القارئة انه سوف يرجع يوما مكسور القلب، ويعرف أنه كان يطارد سراب فحبيبته ليس لها أرض أو عنوان ليرجع خائب الرجا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق