كلام جميل

كلام جميل عن الزوج الصالح المخلص

كلام جميل عن الزوج الصالح

كل فتاة تتمنى من الله تعالى أن يرزقها الزوج الصالح الذي يعينها على أعباء الحياة، الذي لا يتخلى عنها أبدًا في أي محنة من المحن أو ظرف من الظروف، يكون دائمًا بجانبها ملاصقًا لها لا يحجزه بينه وبينها شيء من أشياء الدنيا.

هكذا حلم كل فتاة، أن يأتي إليها الرجل الذي يحتويها ويحتضنها ويحميها من الأذى والضرر، ويحدب عليها بقلبه الرحيم وبحبه الجميل لها، دائمًا هذا حلم كل فتاة تريد أن يمن عليها بزوج يؤدي عنها ما لا تستطيعه هي، يقوم على أمرها.

كلام جميل عن الزوج الصالح صاحب القلب الطيب:

  • الزوج الصالح مش معناها الملتحى اللى داخل طالع من المسجد اللى ماسك المصحف ليل نهار وبس.
  • الزوج الصالح هو اللى فاهم (ما اكرمهن الا كريم وما اهانهن الا لئيم).
  • هو اللى فاهم (استوصوا بالنساء خيرا).
  • هو اللى فاهم يعنى ايه الرسول صلى الله عليه وسلم يشبه النساء بالقارورة.
  • الزوج الصالح هو اللى تحسى معاه بالامان والسكينة حتى ف عز مشاكلكم.
  • هو اللى تلاقى نفسك مش قادرة تعيشى من غيره.
  • هوالكريم في كل شيء معاكى واخلاقه معاكى واحترمه ليكى وحبه واحتوائه.
  • هو مش ملاك نازل من السما وليه غلطاته اللى ف اوقات كتير هتضايقك جدا.
  • بس هتلاقى نفسك بتتجاوزيها او تتغافلى عنها مش علشان الحياه تمشى.
  • لا علشانه هو وعلشان هو بجد ليكى زوج صالح.
  • الزوج الصالح اللى هيصلح منك بلطفه ورحمته عليكى مش بعقابه ليكى.
  • هو اللى فاهم ان ليكى عقل يوزن بلد بحالها ولازم يقدره.
  • وهو اللى فاهم ان عندك عاطفه بتغلب عقلك ده ف اوقات كتير.
  • الزوج الصالح هو راجل عنده عقل وشعور واخد الرسول صل الله عليه وسلم قدوة في تعاملاته قبل شكله.

صفات الزوج الصالح:

  • حُسْن المعاشرة لأهله، فالزوج عليه أن يكون ذا ودٍّ وحب مع زوجته، بأن تكون المعاملة بينهما بالمعروف وبالكرم المعهود، وهذا له شأن كبير جدًّا في ألفة القلوب، قال الله تعالى: (وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا) وكذلك أوصى النبي صلى الله عليه وسلم بالنساء خير الوصية، وقال في حديث آخر: [خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي].
  • أن يحرص على دين زوجته، وأن يعينها على طاعة الله تعالى، وأن يقوِّم اعوجاجها وخلقها، قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ).
  • العدل بين الزوجات إن كان الزوج معدِّدًا، فينبغي على من تزوج بأكثر من امرأة أن يعدل بينهن ما استطاع إلى ذلك طريقًا، قال تعالى: (فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً).
  • غض البصر عن بعض الأخطاء التي تقع من الزوجة ما لم يكن في الأمر حرامًا، فإن من أهم صفات الزوج الصالح ألا ينتبه لكل أخطاء زوجته، بل عليه أن يقوم بموازنة بين أخطائها وحسناتها، فإن كره منها خطأ رضي منها صوابًا.
  • عدم تعريض الزوجة للأذى أو الضرب أو الشتم والإهانة، بل حتى الضرب الذي شرعه الإسلام في حال نشوز الزوجة يكون ضربًا غير مبرح، ويأتي في آخر الأمور بعد أن يعظ زوجته الوعظ الجميل ويذكرها بالله، ثم يهجرها إن لم ترتدع، ثم يكون بعد ذلك الضرب غير المبرح.
  • الحرص على الجلوس مع زوجته والتكلم إليها والأُنس بها.
  • الحرص على التزين للزوجة، فكما يحب الرجل أن تتزين له امرأته، كذلك المرأة تحب أن يتزين لها زوجها.
  • إعفاف الزوجة والعمل على ملاطفتها والقيام بملاعبتها، فالزوج الصالح هو ذلك الرجل الذي يعمل على الحفاظ على زوجته وهي عفيفة مصونة، وعلى الزوج أن يُدخل السرور على أهله، وألا يدعهم في كآبة وحزن وغم وهم.

كان هذا ختام موضوعنا حول كلام جميل عن الزوج الصالح صاحب القلب الطيب، أوردنا فيه بعض الخواطر المهمة حول الزوج الصالح وكيف يكون أساس اختيار الزوجة وما هي صفات الزوج الصالح، فالفتاة لا تعتمد في اختيارها على المظهر الخارجي بقدر ما ينبغي عليها ان تصل إلى معرفة الزوج بصورة أكبر عن طريق معرفة ديانته وأخلاقه وعلمه وأدبه وكرمه إلى آخره من الأمور الهامة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق