شعر

قصيدة مدح في شيخه وبنت شيوخ لتويتر

المدح هو غرض من أغراض الشعر العربي وهو عكس الذم، ويختلف المدح على حسب الشخص الممدوح فعلى سبيل المثال عندما يكون الشخص الممدوح من سماته الكرم والشجاعة وحسن الخلق والأمانة والصدق والمروءة فعندما يتم مدحه من قبل الشعراء فيكون مدحهم نابع من القلب لأنه معبر عن الواقع الحقيقي لهذا الشخص ونشعر بصدق المدح مما يسعد الشخص الممدوح، أما إذا حدث المدح لشخصية معروفة وتم مدحه بصفات لا تتواجد فيه من أجل مصالح شخصية فهنا يكون المدح ليس في محله ونشعر بالكذب وهذا ما يحدث حاليا عندما يريد بعض الأشخاص شيئا يتواجدوا عند أشخاص آخرين يقومون بمدحهم امامهم ويصفونهم بأجمل الصفات التي قد لا تتواجد بهم ولكنهم فعلوا ذلك من أجل قضاء مصالحهم الشخصية، وانتشر المدح بين القبائل العربية والتي تتخذ كل قبيلة شيخا لها بعضهم عرف عنه بالصدق والحكمة والعدل وحسن الضيافة والكرم والأمانة فتم مدحهم، ولتعرف على قصائد المدح نقدم لكم عبر موقع احلم موضوع “قصيدة مدح في شيخه” فهيا بنا نتعرف عليه.

شعر مدح قي شيخة:

 

شيــــــــخة البنات فـــــــــي كل ديره تـــــــــردها

صيـــــــــتها ســــــالفه بيـــــــــن العـــرب حشيمه

بنت الاصــــــــايل صعــــــــب حـدا يقــــــــــلدها

حتـــــــي فــــــي عــــــــطاياها كــــــــــــــريمه

مثـــــــــل المـــــهره ماكـــــــل فارس يروضـــــها

لسانها ذوق وحتـــــــي فـــي حكيـها حكـــــــيمه

كلمات شعر مدح وفخر في شخص محترم وأصيل.

قصيدة الشاعر معيض بن جزله المداريه في شيخ قبيلة الصنادلة:

 

شاش راسي بطاري حامي الهيبة

محمد اللي رفع ومنزله عالي

شيخة أمجاد ما خذها وراثية

من فعولن تخلي العقل ينزالي

في الصعيبة يقف وقفات جديه

دون ربعه يقف بالروح والمالي

رفرفي يا العويلة وبهجي رنيه

وردد الصوت يالا ملح للأبطالي

صندلي لا عتزا ينسى المروفيه

مجدهم سيرتن تروى للاجيالي

قبل حكم الجزيره والرفاهية

فعلهم ياصل الاقصين ويطالي

يركد إبليس مع اعوانه وجنيه

والسماء يحلبه دخان وظلالي

ابن القيم الجوزية .. بحث شامل عنه ومقتطفات من أجمل ما قال.

شعر الوالد محمدو في مدح شيخه أحمد بدوي:

طلعت مبشرة لنا عل الطلا

فاها وملكها محاسنه الطلا

وسماءجائعة الوشاج من اللوا

لم يلقها طلابها إلا كلا

وسماء تجلي العاشق الموموق عن

أوطانه إن لم تذقه أخا الجلا

تصلي الحبيب لظى الغرام كأنها عمرو ابن هند يوم باشر بالصلا

طلعت مبشرة بمقدم شيخنا بالبدء نجل البدء طِرف مدى العلا

نجم الهدى وحيا الجدى ويد الندى وذكا المعارف والديانة والعلا

من ينزوي الخضم إذا جدا وتقاصر الوسمي عنه ولولا

نمر إذغ ظلم الشريعة ظالم وعلى سواها فاق في الصبر العلا

وإذا جسيمات الأمور دعا لها حال الورى وانقد في البطن السلا

وافى يقول نعم أنا ابن جلا لها إذ كل مدعو وداع قال لا

يولي بحر الخطب حُر الوجه إن أمسى لظى الجلى كريه المصطلى

جعل العواقب نصب عينيه فلم يعدم أصيل الرأي في نعم ولا

عين البصيرة منه لم تحسس قذى قط إذ لها من نور معرفة جلا

ورءا برمح الحق كل مضلل وبسيبه إبطال باطله فلا

احيى الإله عباده وبلاده بقدومه وزوى به نحس البلا

طرب الزمان فتاه شبابه بعد التأذي بالمشيب وبالجلا

صهبا مسرته جلت ما ران من وصب وصب الهموم على الخواطر فانجلى

ليست على عطل حلا من فضله ولعلها لم تستلب تلك الحلا

غار المواطن إذا توطن غيرها لم يسلها نأيإذا النائي سلا

وجدت عليهإذا تيمم غيرها ما لم تجد هند ولا أم العلا

لا زالت تستعلي به الهمم الفضا ومآثر الآباء في فرع العلا

لازال يرقع كل خرق واسع ويخوض مجهول المفاوز والفلا

يرمي بنجب الفكر صافية الشَبا أو بالجُلاس الخَرق لاحقة الكلى

معتادة إحياء موهوب السرى بذميلها والخيطفى والخيزلى

إن الجمالات اشتكتك قيامها كما اشتكت الصيام عن الخلا

لمارأتك تقوم ليلك نصفه وتصوم يومك، قمن صمن عن الكلا

يا نخلة الملاجد المحيط بأصله غيث لكل صد ومقتطف جلا

إني استعنت بكم دراك لمجدكم ما من علاكم صار مربعه خلا

فقبائل العلوين عن قوس رمتــــــ نا واستوى فينا الودود وذو القلا

وعدا علينا نسرهم وبغاثهم وعدا قذالهم علينا والصلا

وعدا علينا غثهم وسمينهم وعلى موائدنا دعوا بالأجفلى

وتمالئوا في دار ندوتهم على راي لنجدي فيالك للملا

هموا بان يطئوا الطلى منا وهل قد جاوزوا آثارنابله الطلى

والجبهة المتمالئون عليهم بالشر هم محلون منهم من علا

وهم الأولى عرف تاملوك جباههم وبنوا لهم بيت العلا وهم الاولى

المنفقين ابن السبي وغيره والمتلفين له الرخيص وماغلا

نرجوبجاهكم وجاه قيامكم ليل التمام وجاه صومكم لجلا

وبجاه شيخكم وجاهة شيخه وبجاه ما أملى عليه وما تلا

ألاتزال النا اليد الطولى على ايديهم ولنا الكفالةوالولا

وبجهاكم يشفى لإله وغدا بدوى المعاصي والبطالة مبتلى

أهدى لكم مقصورةفي بيتها درية المعنى إذا ماتجتلى

أدلى إليكم دلوه بوسائل وثقى إذا ألوى المسائل با لكلا

خضراء لم ينقص ثراها دمنة كلا وال اخضرت كما أخضرالألى

ولها من أم الأربعين حديثها ومشت تخال مع العذارى في الملا

ثم الصلاة على الفتى المسرى به حتى علا فوق السموات العلا

ياسيدي هاك يدي بها خذا ها أنذا بنيكم ها أنذا

هذا بني مستجير عائذ خاف الشقا فرءاكم عوذا

وقد تعوذ بكم من الشقا وكيف يشقى من بكم تعوذا

أخذ بالدعامة الأخرى وقد نال مناه من بها قد أخذا

معفر الخد بترب بيتكم طوبى لترب بيتكم وحبذا

ذا هفوات كثرت وعلل قدظهرت وبطنت وذاوذا

ينطق حاله بما أضمره والتبس الداء عليه والغذاء

رمته أعداء شياطين الورى والنفس والشيطان في كل شذا

رأوه أعمى القلب لاحمى له إلى العمى عن الهدى منجبذا

هموا بأن يلقوه في قعر لظى وحق أعمى من لظى أن ينقذا

فزخرفوا النار له تلذذا وقل من بالنارقد تلذذا

فجاءكم مستنصراعلى العدا مستاسرا ببابكم مستأخذا

وإن من نصرتم على العدا لقد سما على العدا مستحوذا

وإنكم لخيرمنقذ إذا لم يلف ذوا النطق للبس منفذا

عل أبا جعران سيئاته يميته من حسناتكم شذا

وعل قربا معنويا منكم من نيله لحسي دافع الأذى

يا صاحبي رحبا وسهلا وأهلا وقربا وحبذا

حمدا لمن خص بكم فخذنا وما بكم خص سوانا فخذا

وأرضنا اهتزت إليكم وربت وساغ ماؤها وجؤها عذا

وطاب نفسا بكم مسجدنا وقرعينا بعد لمعة القذى

ويوم جئتم رىء كل خائف أصبح من أسر المخوف نقذا

وأصبح الصياد هائب الغرى وأصبح الهر يهاب الجرذا

وأصبح البهم يسيم في الفلا يامن سرحان الفضى والقلذا

وأصبح الحر يهاب فصله وأصبح البرد يهاب الشيقذا

وعانقت ضبابنا نينا ننا وساير الظليم فينا الأنقذا

وأخذالمظلوم فينا حقه وفاوه الغبي فينا الجهبذا

بورك فيكم لا برحتم للورى زرق نصال ملزمات قذذا

يالين الجنب الذى يهابه من لا يهاب الباسل المنجذا

إن هابك الناس وأنت لين لهم جنابك فلا تعجب لذا

اليد تخشى الأيم وهو لين مسيسه ولا تهاب القنفذا

سيان فيك القربا والغربا فكلهم يختص منك بحذا

كالبحر يروى منه كل وارد ويستوى في ضمنه ذاك وذا

قصيدة مدح
ابيات مدح
مدح ووصف
شعر مدح شيخه
شيخه
شيخه وفرس

قصايد تويتر غزل قصيرة و أروع أبيات و خواطر و رسائل محركة للإحساس.

أشعار المدح في الوطن العربي كثيرة سواء كان في مدح الزعماء او الرؤساء او الشيوخ والشعراء والصالحين والرسل ولكننا نقلنا لكم بعض من أشعار وقصائد المدح البدوية في الشيوخ وذلك من خلال موضوع “قصيدة مدح في شيخه وبنت شيوخ لتويتر” الذي ضم “شعر مدح في شيخة” الذي فيه تم وصف أصالة الشيخة وكرمها وحكمتها وحشمتها وشبها بالمهرة التي لا يستطيع أي فارس ترويضه، وأيضا ضم الموضوع قصيدة الشاعر معيض بن جزله المداريه في شيخ قبيلة الصنادلة وهي قصيدة مدح الشاعر فيها شيخ القبيلة بالكرم وحسن معاملته، كما ضم الموضوع “شعر الوالد محمدو في مدح شيخه أحمد بدي” ، وأخيرا نتمنى أن تكونوا استمتعتوا بقراءة الأشعار ……دمتم بخير….

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى