قصص مضحكة

قصص خيالية مضحكة بعنوان الوجوه القبيحة قصة ملك اسباني وسكرتيره

يسعدنا أن نقدم لكم اليوم في هذا المقال المميز عبر موقعنا احلم قصة جديدة جميلة ومميزة جداً من اجمل قصص خيالية مضحكة 2017 ، احلي القصص المسلية والطريفة اون لاين لعشاق قراءة القصص المثيرة والجميلة، استمتعوا معنا الآن من خلال موقع احلم بتشكيلة جديدة رائعة متجددة يومياً من اجمل قصص خيالية مضحكة ، احلي القصص والطرائف الجميلة المميزة ، قصة اليوم بعنوان : الوجوه القبيحة، تدور احداثها بين ملك اسباني وسكرتيره، احداثها مسلية ونهايتها طريفة وفيها فكرة ذكية ، وللمزيد من احلي قصص خيالية مضحكة يمكنكم زيارة قسم : قصص مضحكة .

قصة الوجوه القبيحة

يحكي أن كان ألفونسو الثالث عشر ملك إسبانيا المخلوع في يوم من الايام جالساً مع سكرتيره الخاص، وكان الملك الاسباني يحب هذا السكرتير بشده ويكن له عطف خاص وذلك لأنه كان مسؤولاً عن تأمين محظياته الجميلات .

قام الملك ونظر الي المرآة المعلقة علي الحائط ثم أشاح بوجهه عنها وقد ظهرت عليه علامات الحزن والألم وما لبث ان امتلأت عيونه بالدموع، فتعجب سكرتيرته من الموقف وقال له في تأثر : أتبكي يا مولاي ؟ فأجاب الملك : وجهي ! وجهي ! لقد كنت أحب وأتمني أن يكون وجهي أجمل من هذا، حاول السكرتير أن يرفه عن سيده ويواسيه ويقنعه أن وجهه جميل ولا بأس به علي الاطلاق ولكن دون جدوي، فقد ذهبت مساعيه أدراج الرياح وظل الملك يبكي في حزن وتأثر شديد .

في هذه اللحظة اقترب السكرتير الذكي من الملك وقال له : خفف عنك ولا تحزن يا مولاي العزيز، فإنك تري وجهك مرة واحدة أو مرتين بالاكثر في اليوم، أما أنا فإنه في وجهي كل ساعة، فضحك الملك وأمر له بجائزة .

غلام صغير ينقذ السفينة

ذات يوم علي سطح إحدي السفن التي تعبر نهراً في إحدي الدول ورغم ازدحام المركب بالركاب، كان هناك فتي صغير يجلس في قاع المركب، وكان الناس يتعثرون فوقه دائماً ويعتذرون في كل مرة، وبعد فترة طلب احد الركاب من ربان السفينة أن يحاول إبعاد هذا الفتي ويجلسه في مكان آخر حتي لا يؤذيه أحد الركاب بأقدامه خلال مرورهم، فقال ربان السفينة في أدب : حسناً يا سيدي، ولكن يجب أن احذرك من أن هذا الفتي إن نهض من مكانه فسوف تغرق السفينة بالكامل ونموت جميعاً، لأنه يجلس فوق ثقب في القاع ويسده بجسمه .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق