قصص أطفال

قصص اطفال قصيرة ومفيدة قصة الاخوين مؤثرة وجميلة جداً

قصة الاخوين قصة جميلة جداً ومؤثرة تعلم الطفل اجمل مشاعر ومعاني الاخوة والوفاء والترابط، قصة جميلة نهايتها رائعة استمتعوا بقراءتها الآن من موضوع قصص اطفال قصيرة ، يمكنك الآن قراءة اجمل القصص الرائعة للاطفال قبل النوم من موضوعات قصص اطفال قصيرة التي نقدمها لكم من خلال موقع احلم بشكل يومي متجدد، وللمزيد من قصص اطفال قصيرة قبل النوم يمكنكم زيارة قسم : قصص أطفال .

قصة الاخوين 

كان ياما كان في قديم الزمان كان هناك اخوين يحبان بعضهما بشدة ويقضون كل أوقاتهما سوياً في اللعب والمذاكرة والرياضة، وقد توفي ابويهما وهما صغار، الاخ الصغير نجح في دراسته وكان متفوق فعمل في مهنة الطب، أما الاخ الاكبر لم يكن يحب دراسته كثيراً، فلم يتمكن سوي من الحصول علي مهنة عامل بسيط .

بدأ الاخ الاكبر يشعر بمشاعر الغيرة والحقد علي أخيه الاصغر حتي أصبح يكرهه تماماً، وبعدتهما الدنيا كثيراً فلم يعودا يتقابلان أبداً .. وفي ليلة من الليالي اتصل الاخ الصغير باخيه الكبير، فرد عليه الاخ الكبير ببرود وهو يقول : ماذا تريد ؟ فقال الاخ الصغير : أنا اشعر بشئ ما يقتلني في صدري ويؤلمني كثيراً، وأريد أن آراك، قال له الاخ الكبير دون تفكير : أنا اكرهك كرهاً شديداً ولا اريد رؤيتك أبداً، واغلق الهاتف في وجهه .

حزن الاخ الصغير كثيراً وبكي بكاءاً شديداً لقسوة أخيه الوحيد، ولكنه في صباح اليوم التالي تحسن وشفاه الله، فاتصل باخيه ليطمئة عليه ويخبره ان أصبح في حال أفضل، ولكنه لم يرد .

مرت 5 سنوات دون أن يتحدث أى منهما مع الآخر ولم يتقابلا أبداً، وفي يوم من الايام بينما كان الاخ الكبير في عمله يساعد المهندسين في بناء أحد المنازل، سقط عليه البناء وتم نقله علي الفور إلي المستشفي، وعندما أفاق الاخ الكبير وجد نفسه في المنزل سليم معافي، وقد تم عمل جبيرة لذراعه و ساقه، فقال في نفسه : أنا سوف اكافئ هذا الطبيب الماهر الذي اسعفني ولن اتركه وسوف اساعده في اي شئ يطلبه مني .

وعندما تعافي الرجل تماماً، اراد أن يذهب إلي المشفي ليعلم من هو الطبيب الذي اسعفه، وهنا كانت المفاجأة ، قال له مدير المشفي : تعالي معي وسوف تعرف الطبيب .. تفاجئ الرجل ان الطبيب الذي اسعفه هو اخوه الصغير .. هو الذي انقذ حياته علي الرغم من أنه كان يكرهه بشده ويقسو عليه دائماً، بكا الاخ الكبير ندماً وعانق اخاه الصغير بشده، فضمه الاخ الصغير الي صدره وهو يقول : انتظرتك كثيراً يا اخي الحبيب وأخيراً وجدتك، اعتذر الاخ الاكبر عن كل ما فعله الايام الماضية، ولم يفترقا ابداً من يومها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى