قصص نجاح

قصة نجاح فريق عمل قصيرة السجين الذي حوله السجن إلي مليونير

قصة اليوم قصة رائعة جداً ، قصة نجاح فريق عمل قصيرة والعنوان ليس مخادعاً، بل هي قصة نجاح واقعية حدثت بالفعل لأحد السجناء المتهمين في قضية تعاطي المخدرات ويدعي كلايد بيزلي، وقد تمكن من التحول إلي مليونير تخطت ثروته 5 مليون دولار عام 2005، وسوف نستعرض معكم اليوم في هذا الموضوع من قصة نجاح فريق عمل قصيرة ، قصة نجاح هذا السجين بالتفصيل من موقع احلم ، وقسم : قصص نجاح .

السجين الذي حوله السجن إلي مليونير

بدأت قصة كلايد بيزلي الذي كان مسجوناً بقضية تعاطي المخدرات، عندما كان يشهد إحدي مباريات لعبة الجولف في التلفاز الصغير الموجود داخل قاعة السجن، حيث كان شغوف جداً بهذه اللعبة، ولكن تم ايقاف المباراة بسبب نزول الامطار بغزارة علي الملعب، وحينها انفجر كلايد غاضباً في حالة من السخط الشدبد، لأنها لعبته المفضلة، و من هنا خطرت علي باله فكرة جديدة لم يفكر بها أى حد من قبل، وهي أن لعبة التنس تم تصغيرها إلي لعبة صغيرة يتم لعبها علي الطاولة وتسمي تنس الطاولة، وهكذا قرر أن يقوم بتصغيير لعبة الجولف أيضاً ويخترع لعبه تسمي جولف الطاولة، وبالتالي لن تعوق هذه اللعبة الامطار او أى عوائق اخري تمنع ممارسة اللعبة في أى ظرف، حيث ان اللعبه يمكن لعبها في الصالات المغطاه أو الاندية ، او حتي في المنزل .

بدء كلايد يفكر بشكل جدي وهو في زنزانته، وبدء يضع عدة تخيلات وقوانين لهذه العبة، وبعد انتهاء مدة احدي عشر عاماً في السجن، خرج كلايد وأصبح حراً، وكان أول ما قام به هو الذهب إلي واحد من المتاجر وشراء الادوات اللازمة لتنفيذ فكرته، اتجه إلي منزله وبدء علي الفور العمل علي تنفيذ فكرته واخراجها في أفضل صورة، وبعد الانتهاء من النموذج التجريبي للعبة، دعا بعض المراهقين من جيرانه لتجريب اللعبة وممارستها، وقد لاقت اللعبة ترجيب واعجاب الجميع .

وهكذا ازداد حماس كلايد وبدء بعرض النموذج الذي صنعه علي المحلات الرياضية والاندية الاجتماعية وغيرها من المؤسسات التي يمكن أن تهتم باللعبة، ولكنه لم يلقي أى ترحيب، ولم يسمح له البعض بشرح فكرته من الاساس، ولكنه لم يصاب بالاحباط ، فقد كان واثقاً في فكرته وظل متحمساً إلي ان اقترح عليه صاحب محل تجاري ذات يوم أن يقوم بعرض نموذجة علي المسئولين عن المعرض الموسمي للبلياردو، والذي تم اقامته في مدينة لاس فيجاس بالولايات المتحدة الامريكية .

لم يتردد كلايد كثيراً واتجه علي الفور إلي المعرض وعرض نموذجه، وهناك لاقي ترحيب واعجاب شديد من العجيب، وتم تبني فكرته والعمل عليها، وتنفيذ العديد من العاب طاولة الجولف، والتي حققت مبيعات هائلة تخططت حاجز ال 5 مليون دولار عام 2005، حيث كان ثمن القطعة الواحدة من اللعبة يتراوح بين 150 إلي 700 دولار امريكي، ويختلف السعر طبقاً لاختلاف الحجم ومواصفات اللعبة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى