قصص مضحكة

قصة جحا في المدرسة قصة كوميدية و مضحكة جدا

قصة جحا في المدرسة

قصص جحا من اكثر القصص المعروفة و المشهورة ، فمن منا لا يعرف جحا ، فهو شخصية مضحكة و جميلة ، و الجميع يحب قراءة قصصه الصغار و الكبار ، فالابتسامة تكون دائما على الوجوه بعد قراءة قصص جحا ، لما يمر به جحا من مواقف كوميدية مضحكة للغاية ، لذلك نقدم لكم اليوم في موقع احلم واحدة من اجمل قصص ضحا التي ترسم البسمة على الوجوه ، نتمنى ان تنال اعجابكم .

القرار الحكيم

في يوم من الايام قرر  جحا ان يدخل ابنه المدرسة ، و قال في نفسه بان ابنه مجتهد و ذكي ، و سوف يدخله الهندسة رعد 10 أعوام ، وبعد 4 أعوام من الذهاب الى المدرسة جاء ابن جحا الى جحا يحمل ورقة .

فرح جحا فرحا شديدا ، و ظن ان ارنه قد حصل على العلامة الكاملة في الامتحانات ، و طلب جحا من ابنه ان يقرأ له المكتوب في هذه الورقة ، وعندما بدأ ابن جحا في قراءة هذه الورقة لم يستطع ان يقرأ منها حرف واحد  ، قال ابن جحا لوالده يا ابي انني لم اعرف حرفا مما رأيت ، فسكت جحا و قال لابنه عين اصابتك ، ثم ذهب جحا في اليوم التالي للمدرسة ، وقابل المعلم و قال له : ماذا يوجد بالورقة ، رد عليه المعلم انه استدعاء ، ففرح المسكين .

اندهش المعلم و قال له : ابنك ضعيف جدا فهو للمرة الثالثة يكرر السنة الاولى ، رد جحا : نعم سيدي ، فهو حتى في البيت لا يأكل الطعام حتى لو ذاق العصا ، فغضب المعلم و قال له ابنك ضعيف في الدراسة و ليس في الصحة .

رد جحا عليه ، يا سيدي انا لم اقدر عليه فاضربوه او اقتلوه ، و خرج مسرعا يحمل عصاه ملوحا بها يمينا و يسارا .

عودة امل التفوق

مرت سبع سنوات و انتقل الطفل الى الاعدادية ، حضر ابن جحا درسا في اللغة العربية فرع النحو و كان الموضوع عن الفاعل و المفعول به ، فرح جحا بابنه لانه اصبح يفهم ما يقوله المعلم في الدرس ، واجابه دون تردد انه الفاعل و قام جحا بمناداته قائلا : يا ابني ، جاء الطفل الى اببه و هو يحمل استدعاء و لي امر .

ذهب جحا الى المدرسة في اليوم التالي و قابل المعلم و سأله عما حدث ، قال المعلم لجحا : لقد اعتدا ابنك على زميله ، وقام بضربه ضرب مبرح حتى الاغماء ، قال جحا : معك حق يا سيدي ان ابني اخطأ و انا اتقدم لك بالأسف ، فرد عليه ابنه قائلا بصوت مرتفع : يا ابي الم تقل لي ان الفعل خير من المفعول به .

نهاية التعليم

توقف جحا صامتا ، و قال للمعلم : الضارب خير من المضروب ، خرج المعلم مسرعا و هو يتجه نحو مكتبه ، واعطى جحا ورقة و شهادة ، فسأل جحا المعلم ما هذا ، فرد عليه المعلم : هذه شهادة طبية و شكوى من المحكمة قدمها الي والد الطالب المضروب لاعطيها لك ، فرد جحا عليه فائلا ، محكمة !! هذا ليس ابني ، انا لم اقدر عليه ، فاقتلوه او اضربوه  و بعد د10 سنوات تخرج ابن جحا و انتمى الى الشارع ، و لذلك يقال ( من شابه اباه فما ظلم ) .

في ختام هذه القصة يجب ان نعلم ان لقراءة القصص العديد من الفوائد ، فقصص الحب نتعلم منها المشاعر الرومانسية و الجميلة ، و قصص الفراق نتعلم منها عدم التفريط في من نحب حتى لا نفقده لاننا سوف نندم اشد الندم اذا فرطنا في من نحب ، كذلك القصص الكوميدية فهي ترسم الابتسامة على وجوهنا و تجعلنا نشعر بالسعادة ، و من اشهر و اروع القصص الكوميدية قصص جحا ، فجحا لديه الكثير ممن يحبون قراءة قصصه ، لذلك نتمنى ان تكونوا قد استمتعتم بهذه القصة و ان تكون قد نالت اعجابكم و انتظروا المزيد من قصص جحا الكوميدية .

ويمكنكم ايضا قراءة :  قصص جحا وحماره قصص لن تتوقف عن الضحك عند قرائتها

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق