الغذاء الصحي

فوائد الارز الصحية وأضراره

نقدم لكم هذه المقالة من موقع احلم تحت عنوان فوائد الارز الصحية وأضراره، فالأرز من أهم المحاصيل الزراعية التي زرعت في العالم من حيث الاهمية الغذائية، حيث انه غذاء لنصف سكان الكرة الارضية وخاصة في بلاد شرق آسيا، وزراعة الأرز منتشرة في جدا في اليابان وكوريا والهند واندونيسيا والصين وباكستان واسبانيا وايطاليا، وهناك اختلاف شديد حول نشأة الأرز ولكن الرأي الذي أخذ به البعض بأن الأرز منشأه في الهند، ويرجع هذا الرأي لان بالهند الكثير من أنواع الأرز التى لا توجد في مناطق أخرى من العالم، وتعتبر الهند أول مكان زرع فيه الأرز ثم انتقلت زراعته لجنوب الصين ومن ثم ايران وفي القرن 7 ميلادي انتشرت زراعته في بلاد شمال افريقيا وجزيرة صقلية

وصف نبات الأرز:

نبتة الأرز نبتة عشبية من فصيلة النجيلة طول نبتة الأرز حوالي 50 إلى 180 سم، وحبوب الأرز تنمو على سنبلة كل سنبلة تتكون من 3 ازهار واحدة منهم فقط تكون خصبة وتنتج الأرز في مدة تترأوح ما بين 4 إلى 6 أشهر، ويفضل البدء في زراعته في أول شهر مايو.

ولكي يتم انتاج أرز ناجح يجب توافر 3 مقومات رئيسية وهي درجة حرارة تكون في حدود 21 درجة مئوية ، وجود الماء بغزارة بحيث يتم غمر محصول الأرز خلال فترة نموه، توافر تربة خصبة غنية بالسماد العضوي

أنواع الأرز:

للأرز أنواع كثيرة نذكر منها اكثر أنواع الأرز استخداما الأرز المصري قصير الحبة، الأرز الامريكي طويل الحبة الذي يزرع في امريكا ، أرز البسمتي الذي يزرع بالهند وباكستان وبنجلاديش، الأرز الهاشمي المزروع في ايران ، أرز كامولينو والذي تشتهر بزراعته كل من سوريا والعراق ومصر وايطاليا واستراليا

طريق زرع الأرز

يزرع الأرز بطريقتين: الأولى زراعة البدار وتتميز بالسهولة والسرعة وقلة العمال المستخدمين في الزراعة ولكنها يعاب عليها كثرة عدد التقأوي واحتياجها لماء كثير، والإنتاج من المحصول يكون قليلا.

اما الطريقة الثانية فهي زراعة شتل الأرز وتتميز بقلة عدد التقأوي وتوفر الارض وسهولة الاعتناء بالمحصول من حيث الري ومقأومة الحشائش وإنتاج المحصول يكون اكبر بهذه الطريقة وكمية مياه الري أقل من غيرها من الطرق.

فوائد الارز  الغذائية:

  • الأرز مصدر للكبوهيدرات التي تمثل وقود عقل وجسم الانسان
  • الارز مصدر للفيتامينات والمعادن المختلفة مثل فيتامين A و B و النحاس والحديد والفسفور
  • الأرز يحتوي على نسبة قليلة من الدهون والكوليسترول والصوديوم مما يجعله وجبة غذائية جيدة لمن يعاني أي مشاكل صحية أو يتبع نظام غذائي لإنقاص الوزن
  • الأرز يساعد على التحكم في ضغط الدم لاحتوائه على نسبة قليلة من الصوديوم، ولهذا ينصح بتنأوله لمن يعاني ضغط الدم المرتفع ومن يشكو من أمراض القلب ومن تصلب في شرايين القلب أو عاني من ازمات قلبية
  • الأرز البني يحمي من مرض السرطان لاحتوائه على الياف صعبة الذوبان ومضادات اكسدة طبيعية كفيتامين C وA وينصح مرضى سرطان القولون والأمعاء والمستقيم بتناوله
  • الأرز علاج لبعض الأمراض الجلدية حيث يستخدم في علاج الالتهابات الجلدية من تهيج الجلد أو احمرار لون الجلد ويستخدم الأرز في التقليل من ظهور التجاعيد
  • الأرز يقي الانسان من مرض الزهايمر فهو يحفز المخ وينشطه
  • الأرز يدر البول ويقلل مشاكل الجهاز الهضمي وينظم عملية الهضم في المعدة والأمعاء
  • الأرز يحتوي على الكثير من الفيتامينات التي تساعد على اداء الجسم لعملية التمثيل الغذائي بسهولة ويسر ويرفع من مناعة الجسم ومقاومته للأمراض
  • زيت نخالة الأرز مضاد للأكسدة مما يخفض الكولسترول في الجسم وبالتي يحفز القلب والأوعية الدموية
  • النشا الموجود بالأرز يساعد الامعاء على الحركة ويقلل من خطر بعض الأمراض مثل القولون العصبي وأعراض الاسهال
  • ماء الأرز مفيد للبشرة حيث أنه يعالج الحبوب والهالات والمسام الواسعة ويعالج كل مشاكل البشرة بشكل عام

فوائد أخرى للأرز:

يدخل قش الأرز في صناعة السماد العضوي والورق والكرتون والحصير وعلف الحيوانات والسرج الذي يوضع على الاحصنة، ويستخدم ما يسمى بالرجيع في اعلاف الحيوانات وإنتاج الزيت المستخدم في صناعة بعض أنواع الصابون، والأرز المكسور أو المفتت يستخدم في اطعام الدواجن أو يمكن ان ينتج منه دقيق الأرز الذي يستخدم في انتاج الخبز المناسب لمن يعاني حساسية من مادة الجلوتين،والأرز الأبيض يستخدم في انتاج الكحول والنشا والخل الابيض والأسود ونوع من أنواع الخميرة

أضرار الأرز:

الأرز مثله مثل اي شئ اخر له فوائد وله اضرار، ومن اضراره ان الاكثار منه يسبب السمنة وإمراض القلب المزمنة ويزيد من حدوث مرض البول السكري

طرق حفظ الأرز في المنزل:

يحفظ الأرز في علب جيدة الغلق في مكان مظلم يتسم ببرودة والجفاف ويمكن وضع الملح أو الثوم الغير مقشور بين حبوب الأرز للحفاظ عليه من حشرات السوس وعموما يبقى التذكير ان الأرز الابيض يبقى صالحا مدة اطول من الأرز البني الذي يفضل ان يحفظ بداخل الثلاجة أو الفريزر

 

وفي الختام  يجب ان نذكر انه يجب علينا التطوير في زراعة الأرز اكثر، ونحاول ان ننتج أنواع تستخدم كمية اقل من المياه وان نعالج مشاكل زراعة الأرز التي يعاني منها المزارعون، ونحاول القضاء على الآفات التي تتعرض لها محاصيل الأرز وتعرضه  للتلف، وان ننشر الوعي بأهمية الأرز في الغذاء دون الاسراف في تناوله خاصة بين صغار السن من الاطفال والمراهقين حتى ينشأ الجيل الجديد على الوعي الغذائي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى